وزراء المجموعة العربيّة يدعون إلى استكمال المفاوضات التنمويّة في إندونيسيا
آخر تحديث GMT16:23:40
 العرب اليوم -
إصابة رئيس البرلمان الإيراني بفيروس كورونا وزيرة الصحة المصرية تزف تُصرح بشأن القرى المعزولة في البحر الأحمر والأقصر الصين تزف بشرى سارة عن السيطرة على فيروس كورونا وفاة 4 نجوم في 24 ساعة بسبب فيروس كورونا أعداد الوفيات في بريطانيا بسبب فيروس كورونا تتخطى 2900 شخص أكثر من 6 ملايين و600 ألف شخص يتقدمون بطلبات إعانة البطالة في الولايات المتحدة بسبب فيروس كورونا الصحة السعودية تعلن تسجيل 165 إصابة جديدة بفيروس كورونا ليبلغ إجمالي الإصابات 1885 إدارة الغذاء والدواء الأميركية تقرر سحب دواء حرقة المعدة الشهير "زانتاك" نهائيا من الأسواق ومنع تداوله أو تصنيعه. الداخلية السعودية منع ممارسة أي أنشطة تجارية داخل الأحياء السكنية في مكة والمدينة عدا الصيدليات ومحلات المواد التموينية ومحطات الوقود والخدمات البنكية الداخلية السعودية تعلن قصر التنقل بالسيارات داخل الأحياء السكنية في مكة المكرمة والمدينة المنورة لشخص واحد إضافة إلى قائد المركبة
أخر الأخبار

يطالبون باعتماد اللغة العربيّة في منظمة التجارة العالميّة وعضوية فلسطين

وزراء المجموعة العربيّة يدعون إلى استكمال المفاوضات التنمويّة في إندونيسيا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وزراء المجموعة العربيّة يدعون إلى استكمال المفاوضات التنمويّة في إندونيسيا

مطالبة باعتماد اللغة العربيّة في منظمة التجارة العالميّة وعضوية فلسطين
القاهرة – محمد عبدالله

القاهرة – محمد عبدالله دعا وزراء المجموعة العربية، المشاركة في اجتماعات منظمة التجارة العالمية، في مدينة بالي الأندونيسية، إلى ضرورة تبني استراتيجية خلال المرحلة المقبلة تركز على العمل لاستكمال المفاوضات بشأن الأجندة التنموية، التي تم إقرارها في جولة الدوحة عام 2001، ووضع آلية لتنفيذها، وفقًا للأطروحات التي تقدمت بها الدول النامية آنذاك، مع إعطاء الأولوية للمعاملة الخاصة والتفضيلية للدول النامية، والأقل تقدمًا، وذلك قبل النظر في إضافة أية قضايا جديدة على أجندة المفاوضات.
وأوضح رئيس المجموعة العربية في المؤتمر، وزير التجارة والصناعة المصري منير فخري عبد النور أن "الاستراتيجية لابد أن تشتمل أيضًا استكمال المطالبة بالسماح للمنظمات الحكومية الدولية كافة بالمشاركة على قدم المساواة، ودون استثناء، كمراقب في منظمة التجارة العالمية، بما يفسح المجال أمام الجامعة العربية للانضمام، مع التأكيد على أهمية وضع قواعد إرشادية تعلي مبادئ الشفافية في هذا الشأن، وفقًا لمقترحات المجموعة العربية عام 2011، إضافة إلى العمل بغية اعتماد اللغة العربية كلغة عمل رسمية في منظمة التجارة العالمية، والذي يعد أمرًا ضروريًا، بغية تسهيل مشاركة حكومات الدول العربية بفاعلية في عمل المنظمة".
ودعا عبدالنور المجموعة العربية في منظمة التجارة العالمية إلى "ضرورة السعي نحو إنهاء الإجراءات الخاصة بالموافقة على انضمام فلسطين كمراقب دائم في المنظمة، مع التشديد على الرفض التام لجميع محاولات تسييس قضية انضمامها، والتي تؤثر سلبًا على مصداقية المنظمة، لاعتبارها تعنى فقط بالأمور التجارية، إلى جانب الاستمرار في المطالبة بمنح جميع الدول العربية، دون إستثناء، حق الانضمام إلى منظمة التجارة العالمية، في ظروف تسمح لها بتحقيق أهدافها التنموية، وتعزيز قدراتها الاقتصادية والتجارية".
وقدّم عبد النور التهنئة لدولة اليمن لانضمامها لمنظمة التجارة العالمية، والتي بموجبها تصبح هي الدولة العربية الثالث عشر، التي تنال عضوية المنظمة، مشيرًا إلى أن "ذلك سينعكس بشكل إيجابي على تعزيز الجهود، التي تبذلها المجموعة العربية للدفاع عن مصالحها، بشأن الملفات والقضايا المثارة كافة في إطار المنظمة".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزراء المجموعة العربيّة يدعون إلى استكمال المفاوضات التنمويّة في إندونيسيا وزراء المجموعة العربيّة يدعون إلى استكمال المفاوضات التنمويّة في إندونيسيا



تتقن اختيار التصاميم بألوان تُظهر جاذبية بشرتها السمراء

خيارات مميزة للنجمة جينيفر لوبيز بأكثر من ستايل وأسلوب

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 14:44 2020 الأربعاء ,18 آذار/ مارس

الصين تفضح ترامب وتقلب موازين لعبة كورونا

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 21:34 2020 الثلاثاء ,10 آذار/ مارس

وفاة الأمير عبدالعزيز بن فرحان آل سعود

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 15:57 2020 الأربعاء ,18 آذار/ مارس

وفاة والد الفنان عماد الطيب بعد صراع من المرض

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab