صفحة ــــــــــــــــــــــ الاقتصاد
آخر تحديث GMT04:45:18
 العرب اليوم -

إقتصاد عربي ودولي - أخبار الإقتصاد والمال | العرب اليوم

إقتصاد

1.1 مليار درهم قيمة تصرفات العقارات في دبي الخميس

أوضح أن أسبوع القاهرة للمياه حدث مهم للغاية

جون قاتيس يؤكّد أهمية مشروع" فيكتوريا- المتوسط"

القاهرة - العرب اليوم
أكد جون قاتيس، رئيس إدارة البنية التحتية واللوجيستيات في منظمة الكوميسا، أن أسبوع القاهرة للمياه، حدث مهم للغاية، وأن التحدث عن مشروع الربط بين بحيرة فيكتوريا والبحر المتوسط أمر مهم. وأشار قاتيس، خلال الجلسة الفنية لمناقشة مشروع الربط الملاحي، خلال فعاليات أسبوع القاهرة للمياه، الاثنين، إلى وجود 10 بلدان أعضاء في الكوميسا، تعمل لتحسين التجارة بين البلدان الأعضاء، وفقًا لفلسفة الكوميسا، وهذا لن يتم إلا من خلال بنية تحتية قوية، وهذا لن يتم إلا من خلال التعاون مع الدول الأعضاء. وأوضح مسئول الكوميسا، أن المشروع قد وصل إلى إصدار مسودة لحالته، والبحث عن أفضل الحلول من قبل الكوميسا، لوضع حلولًا أفضل لأعضائها، بالإضافة إلى البحث عن التكلفة، والعمل على حشد الموارد، لتنفيذ المشروع، ونرى أن بعض الجهود الملموسة قد تم رصدها. وأكد أن ممر "فيكمد"، هو الاسم المقترح للمشروع، حيث إن هناك الممر الشمالي في القارة، الذي يربط العديد من الدول، مثل، كينيا، وأوغندا، ورواندا، وجنوب السودان، كما أن هناك الممر الجنوبي، الذي يربط تنزانيا، وزيمبابوي، وزامبيا، وجنوب أفريقيا، أما المشروع الماثل أمامنا سيربط دولًا مثل أفريقيا الوسطى وتشاد، ورغم إنها دولا ليست أعضاء في الكوميسا، ولكن تعاون المنظمة مع منظمة تنمية غرب أفريقيا، سيتيح دخولها في التحالف. ولفت إلى

"السودان" و"الصين" يوقعان اتفاقية إطارية لتوليد الكهرباء من الطاقة النووية

«أرامكو» تستثمر في مشروع بتروكيماويات شرق الصين

المركزي الروسي يؤكد ان ضعف الروبل رفع أسعار السلع والخدمات

«موديز» ترفع توقعاتها لحجم نمو إجمالي الناتج المحلي المستقبلي

الرياض - العرب اليوم
 رفعت "موديز" توقعاتها لحجم نمو إجمالي الناتج المحلي السعودي للفترة (2018-2019)؛ لتصبح 2،5% و2،7% على التوالي عوضاً عن توقعاتها السابقة 1،3% و1،5% للفترة ذاتها والمسجلة في شهر أبريل من العام الجاري، لتتجاوز بذلك في توقعاتها الإيجابية توقعات حكومة المملكة التي أعلنتها في البيان التمهيدي لإعلان الميزانية لعام 2019 في 30 سبتمبر (آيلول) الماضي. وتتوقع وكالة التصنيف الائتماني ارتفاع الإنتاج النفطي لتعزيز الاقتصاد، كما تتوقع تطورات في القطاع غير النفطي ليساهم في نمو أقوى لإجمالي الناتج المحلي، حيث أشارت في مراجعتها الأخيرة إلى أن خطط تنويع اقتصاد السعودية بعيداً عن النفط من المحتمل أن تساهم في رفع النمو المتوسط والطويل الأجل بالمملكة. وعمدت "موديز" إلى مراجعة وتعديل توقعاتها المالية بشأن العجز، وذلك بعد نشر البيان التمهيدي لإعلان الميزانية لعام 2019، لتصبح توقعاتها لحجم العجز الحكومي من إجمالي الناتج المحلي للفترة (2018-2019) نحو 3،5% و3،6% على التوالي، عوضاً عن توقعاتها السابقة للفترة السابقة والبالغة 5،8% و5،2%. وأشارت إلى أن اتجاه الديون سيشهد تحسناً كبيراً خلال العامين القادمين، حيث من المتوقع أن تظل

«نوريبا» تشارك في «سيتي سكيب دبي » من خلال مشروعاتها في المغرب

دبي - العرب اليوم
شاركت «نوريبا»؛ إحدى الشركات الرائدة في مجال التطوير العقاري بالمغرب، في الحدث العقاري الأبرز في المنطقة؛ «سيتي سكيب دبي 2018»، حيث عرضت أحدث مشروعاتها الاستثمارية من خلال طرح 4 مشروعات و198 وحدة سكنية للبيع في المغرب، وهو ما يعد فرصة متميزة لجمهور المستثمرين. ومن مشروعاتها التي تم عرضها في المعرض «عاليا ريزيدونسيال»، و«نوريبا ريزيدونسيال»، و«لابي بانوراميك» و«نوريبا فيو»، التي تتميز بتصاميم متكاملة مع مزيج من الفنون الجميلة وإطلالات خلابة على البحر الأبيض المتوسط بمساحات فريدة وأناقة وفخامة مميّزة. من جهته، قال سليمان صالح الراجحي، العضو المنتدب لشركة «نوريبا»، إن «(نوريبا) اختارت مدينة طنجة في المغرب لإقامة مشروعاتها السكنية بناء على أسس التنمية والخطط الحكومية المستقبلية الرامية إلى جعلها مدينة سياحية عالمية لموقعها الجغرافي المتميز وقربها من أوروبا. كما توفر (نوريبا) مشروعات سكنية ترسي مفاهيم جديدة لأساليب الحياة الراقية العصرية حيث تفي بمتطلبات المعايير الراسخة للجودة واحترام للبيئة». وأكد نايف صالح عبد العزيز الراجحي؛ الشريك في «نوريبا» الرئيس لشركة «الاستثمارية - نايف الراجحي»، أن مشاركة «نوريبا» في المعرض العقاري «منحت المستثمرين

"إعمار للتطوير" تطلق منازل تاون هاوس "كاميليا" في المرابع العربية

القاهرة - العرب اليوم
أطلقت «إعمار للتطوير» منازل تاون هاوس «كاميليا» الجديدة في «المرابع العربية» في دبي. ويعتبر مجمع «كاميليا» جزءاً من «المرابع العربية 2».  ويضم حديقة خاصة به مع أحواض السباحة للكبار والصغار، ومنطقة ألعاب للأطفال، وغرف منفصلة لتبديل الملابس، وممرات التنزه التقليدية الخضراء. ويمكن الوصول بسهولة إلى مجموعة من المرافق القريبة مثل الحدائق ومنصات الشواء وملاعب التنس وكرة السلة والمركز التجاري والمدرسة والجامع.  كما يمكن للسكان الوصول سيراً على الأقدام إلى المركز الترفيهي ومركز اللياقة البدنية، إضافة إلى قرب المجمع من «نادي المرابع العربية للغولف» و«نادي دبي للبولو والفروسية» ومنتجع السبا الصحي. ويحتضن مجمع «المرابع العربية» العديد من المطاعم والمقاهي والبحيرات، بالإضافة إلى مركزين اجتماعيين وحضانتين، مما يضمن المزيد من التسهيلات لسكان «كاميليا».  ويمكن للعملاء الاختيار بين المنازل التي تضم 3 أو 4 غرف نوم، مع الشرفات الواسعة والحدائق الخلفية.  وتمتاز تصاميم «كاميليا» بالواجهات الخارجية البسيطة والنوافذ الواسعة، في حين تم تخطيط المساحات الداخلية بعناية فائقة لتكون مفعمة بالأناقة مع تدرجات لونية هادئة. ويضم كل من منازل «كاميليا» موقفين للسيارات، مما يجعلها

أسعارعملات الدول العربية مقابل الدولار الأميركي الأحد

القاهرة - سهام أبوزينة
سجلت أسعار العملات العربية مقابل الدولار الأميركي اليوم الأحد 21 - 10 -2018، بداية التعاملات، حيث بلغت أسعارالعملات العربية مقابل الدولار الأميركي الأسعار كالاتي:    الجنيه المصري 1 جنيه مصري = 0.0559 دولار أميركي 1 دولار أميركي = 17.8915 جنيه مصري   الريال السعودي 1 ريال سعودي = 0.2666 دولار أميركي 1 دولار أميركي = 3.7512 ريال سعودي   الدرهم الإماراتي 1 درهم إماراتي = 0.2723 دولار أميركي 1 دولار أميركي = 3.6731 درهم إماراتي   الجنيه السوداني 1 جنيه سوداني = 0.0213 دولار أميركي 1 دولار أميركي = 47.0500 جنيه سوداني   الدينار الجزائري 1 دينار جزائري = 0.0084 دولار أميركي 1 دولار أميركي = 118.6600 دينار جزائري   الدينار البحريني 1 دينار بحريني = 2.6519 دولار أميركي 1 دولار أميركي = 0.3771 دينار بحريني   الدينار العراقي 1 دينار عراقي = 0.0008 دولار أميركي 1 دولار أميركي = 1,191.0000 دينار عراقي   الدينار الاردني 1 دينار اردني = 1.4094 دولار أميركي 1 دولار أميركي = 0.7095 دينار اردني

أسعارعملات الدول العربية مقابل الدولار الأميركي السبت

القاهرة - سهام أبوزينة
سجلت أسعار العملات العربية مقابل الدولار الأميركي اليوم السبت 20 - 10 -2018، بداية التعاملات، حيث بلغت أسعارالعملات العربية مقابل الدولار الأميركي الأسعار كالاتي: جنيه المصري 1 جنيه مصري = 0.0558 دولار أميركي 1 دولار أميركي = 17.9105 جنيه مصري   الريال السعودي 1 ريال سعودي = 0.2666 دولار أميركي 1 دولار أميركي = 3.7512 ريال سعودي   الدرهم الإماراتي 1 درهم إماراتي = 0.2723 دولار أميركي 1 دولار أمريكي = 3.6731 درهم إماراتي   الجنيه السوداني 1 جنيه سوداني = 0.0212 دولار أميركي 1 دولار أميركي = 47.1000 جنيه سوداني   الدينار الجزائري 1 دينار جزائري = 0.0084 دولار أميركي 1 دولار أميركي = 118.6700 دينار جزائري   الدينار البحريني 1 دينار بحريني = 2.6529 دولار أميركي 1 دولار أميركي = 0.3770 دينار بحريني   الدينار العراقي 1 دينار عراقي = 0.0008 دولار أميركي 1 دولار أميركي = 1,193.2500 دينار عراقي   الدينار الاردني 1 دينار اردني = 1.4084 دولار أميركي 1 دولار أميركي = 0.7100 دينار اردني   الدينار

أزمة السيولة في السودان تنعش الدفع الإلكتروني

الخرطوم - العرب اليوم
أنعشت أزمة السيولة النقدية في السودان الممتدة منذ 6 أشهر، وانفرجت جزئياً بداية الأسبوع، خدمات الدفع الإلكتروني في البلاد، لترتفع أعداد المتعاملين إلى 6 ملايين على أكثر من 10 آلاف نقطة بيع إلكتروني. وبدأت أعداد كبيرة من المحال التجارية ومراكز بيع السيارات و العقارات في الخرطوم، تطرق أبواب البنوك طلباً لنقاط البيع، التي تصرف مجاناً للعملاء، لأن مبيعاتهم قد بدأت تتأثر سلباً بسبب عدم توافر النقد لدى المواطنين. وفرض «بنك السودان المركزي» بداية العام الحالي حداً أدنى من أجهزة نقاط البيع على كل بنك، مما زاد عدد نقاط البيع من 3500 نقطة، لأكثر من 10 آلاف نقطة بيع حاليا. ويواجه السودان أزمة سيولة نقدية منذ أشهر لضعف احتياطيه من العملات الأجنبية. وكادت الأزمة تنفرج خلال الأيام الماضية، بعد تدخل «بنك السودان» وضخه أمولا لنحو 38 بنكا في البلاد، إلا إن المشكلة ما زالت قائمة. ولا يستطيع العملاء الحصول على أكثر من ألفي جنيه لكل صاحب بطاقة، فيما توعد «بنك السودان» بتنفيذ عقوبات مالية على البنوك التي لا تلتزم بتوفير سيولة

الفيدرالي يرجح استمرار رفع الفائدة رغم انتقادات ترمب

واشنطن - العرب اليوم
اعتبر الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) أنه ليس هناك ما يدعو لكبح مسار الرفع التدريجي لأسعار الفائدة، في ظل النمو المتسارع للاقتصاد الأميركي، بحسب أحدث محاضر اجتماعه، وذلك على الرغم من الانتقادات الحادة التي يواجهها المجلس من قبل الرئيس الأميركي دونالد ترامب فيما يخص وتيرة رفع الفائدة. وأشار محضر آخر اجتماع عقده الاحتياطي الفيدرالي قبل 3 أسابيع، الذي نشر مساء الأربعاء، إلى أن استمرار رفع أسعار الفائدة «سيكون على الأرجح متماشياً» مع فترة التضخم الثابت، وتراجع البطالة إلى أدنى مستوياتها تاريخياً. وأضاف أن «هذا النهج التدريجي سيوازن بين خطر تشديد السياسة النقدية بوتيرة أسرع من اللازم قد تؤدي إلى تباطؤ مفاجئ في الاقتصاد، ونزول التضخم عن المستوى الذي تستهدفه اللجنة، وبين خطر التحرك بوتيرة أبطأ من اللازم قد تفضي إلى ارتفاع التضخم عن المستوى المستهدف بشكل مستمر، وقد تساهم في زيادة الاختلالات المالية». وقال محضر الاجتماع إن جميع صناع السياسات أيدوا رفع أسعار الفائدة في سبتمبر (أيلول) الماضي. وقد يعزز هذا الإجماع التوقعات بأن يرفع البنك المركزي أسعار الفائدة للمرة
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday