المغرب يراهن على المقاولات الصغيرة جداً لمواجهة الأزمة
آخر تحديث GMT22:51:27
 العرب اليوم -

منتدى دولي للنهوض بها تحت رعاية الحكومة

المغرب يراهن على "المقاولات الصغيرة جداً" لمواجهة الأزمة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المغرب يراهن على "المقاولات الصغيرة جداً" لمواجهة الأزمة

المقاولات المغربية الصغيرة جداً باتت الأكثر تأثراً في الأزمة الإقتصادية العالمية

الدار البيضاء ـ سعيد بونوار "المقاولات المغربية الصغيرة جداً" والتي باتت الأكثر تأثراً بالأزمة الإقتصادية العالمية، قررت خوض غمار الكشف عن الإكراهات التي تعيشها، باعتبارها القطاع المشغل الأول في المغرب، والبداية ستكون بتنظيم المنتدى الدولي الأول للمقاولات الصغيرة جدا في الفترة ما بين 29 و30 أيار /مايو الجاري، في الدار البيضاء .
وارتأت الحكومة المغربية أن تجعل من السنة الجارية سنة النهوض بعمل هذه المقاولات التي تشكل ثوابت النسيج الإقتصادي المغربي، إذ يجرى التحضير للإستراتيجية الوطنية لتشجيع المقاولات الصغرى جداً.
وترأس ،الجمعة، رئيس الحكومة المغربية عبد الإله بن كيران اللقاء الوطني حول الرؤية الاستراتيجية لتشجيع المقاولات الصغيرة جداً، والمُنظم تحت شعار "النهوض بالمقاولات الصغيرة جدا: الرؤية الاستراتيجية وآليات التنفيذ"معلناً بذلك عن جملة من المقترحات التي من شأنها أن تساعد هذه المقاولات على مواجهة تحديات الأزمة الإقتصادية والمالية والتي تشهدها عدد من الدول.
وقالت رئيسة "المنتدى الدولي الأول للمقاولات الصغيرة جداً" آمال الشريف حوات :" إن المنتدى المذكور يسعى إلى خلق فضاء فريد من نوعه للتبادل بين الفاعلين الاقتصاديين والمؤسساتيين بالقطاعين العام والخاص، وكل المتدخلين في مجال المقاولات الصغرى جدا، إضافة إلى بلورة فضاء يعرض فسيفساء متنوعة من خدمات ومنتوجات مبتكرة، ذات تنافسية عالية موجهة إلى المقاولات الصغيرة جداً، كما يمثل مجالا لالتقاء الفرص والشراكات للمقاولات الصغرى جداً، والمقاولات الكبرى، وكذا مراكز الكفاءة والمصاحبة".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب يراهن على المقاولات الصغيرة جداً لمواجهة الأزمة المغرب يراهن على المقاولات الصغيرة جداً لمواجهة الأزمة



تعدّ عنوانًا للأناقة ومصدر إلهام للنساء العربيات

أجمل إطلالات الملكة رانيا خلال أكثر مِن مناسبة رسمية

عمان ـ العرب اليوم

GMT 02:18 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

تقرير يرصد أجمل الحدائق النباتية على مستوى العالم
 العرب اليوم - تقرير يرصد أجمل الحدائق النباتية على مستوى العالم

GMT 04:33 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

إليك قائمة بأجمل 10 بحيرات على مستوى العالم
 العرب اليوم - إليك قائمة بأجمل 10 بحيرات على مستوى العالم
 العرب اليوم - أبرز ديكورات غرف معيشة أنيقة باللون البيج مع الخشب

GMT 05:33 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

الصين تزف للعالم "بشرى سعيدة" بـ"رقم صفر"

GMT 23:05 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

ترامب يعلن عن 10 عقاقير لعلاج فيروس كورونا

GMT 17:45 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

مصر تعلن حصيلة جديدة للإصابات بفيروس كورونا

GMT 07:57 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

علامتان بالأنف تدل على الإصابة بـ فيروس كورونا

GMT 01:03 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

علامتان في الأنف تدل على الإصابة بفيروس كورونا

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 02:06 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

سميرة شاهبندر المرأة التي بكى صدام حسين أمامها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab