السودان يؤكد أن انفصال الجنوب تسبب في مشكلاته الاقتصادية الحالية
آخر تحديث GMT16:51:39
 العرب اليوم -

السودان يؤكد أن انفصال الجنوب تسبب في مشكلاته الاقتصادية الحالية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - السودان يؤكد أن انفصال الجنوب تسبب في مشكلاته الاقتصادية الحالية

الخرطوم - عبد القيوم عاشميق

أكد وزير المال السوداني علي محمود أن انفصال الجنوب عن السودان تسبب في مشكلات اقتصادية تعاني منها بلاده حتى الآن. وقال الوزير السوداني "إن الانفصال تسبب في فقدان السودان لحوالي 75% من البترول المنتج في السودان، ونصف إيرادات الموازنة العامة للدولة، بالإضافة إلى حوالي 65% من عائدات العملة الصعبة، ونسبة كبيرة من عائدات الصادرات، وهذا أدى بدوره إلى تراجع معدلات النمو، وازدياد العجز المالي، وتدهور قيمة الجنيه السوداني أمام العملات الأجنبية، وارتفاع معدلات التضخم". وأشار علي محمود إلى أن وزارة المال اتخذت جملة من السياسات لمواجهة هذه الآثار، باعتمادها إجراءات عاجلة، تمثلت في وضع ما يعرف بالبرنامج الثلاثي للإنقاذ الاقتصادي، ويهدف البرنامج  إلى زيادة الإنتاج وتنوع الصادرات، وترشيد الصرف الحكومي، وإحكام وزارة المال ولايتها على المال العام، وتوحيد قنوات الصرف، وحل مشكلات القطاعين الزراعي والحيواني، والتوسع في عمليات التعدين خاصة الذهب، ليضمن السودان عائدات من العملات الصعبة في المستقبل القريب. وأشار إلى أن موازنة العام الجاري اعتمدت على الموارد الحقيقية المتاحة، وتجنبت الاعتماد على موارد يصعب التنبؤ بها، في إشارة إلى اتفاق بلاده مع الجنوب على رسوم عبور النفط الجنوبي  للأراضي السودانية. وقال الوزير السوداني أمام الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الاقتصادي السنوي الذي بدأت جلساته، الأربعاء (تنظمه جامعة الخرطوم)، ويناقش التحديات الاقتصادية الحالية، وأثرها على التنمية والاقتصاد، بمشاركة وزراء القطاع الاقتصاي وخبراء وأكاديميين: "إن هذه السياسات ستحقق نتائج جيدة". كما خاطب الجلسة ممثل البنك الدولي في السودان جون بيرد، الذي قال في كلمته "من  المهم جدًا أن نعمل جماعيًا لإيجاد حلول لهذه المشكلات"،  واضاف "نحتاج إلى حل جذري لهذه المشكلات بما يتلاءم مع الظروف الاقتصادية". ودعا إلى "فتح المجال للمشاركة بالرأي والفكر الاقتصادي، ليسهم الجميع في التعاون لمواجهة هذه القضايا، وقضايا أخرى ذات علاقة بالاقتصاد وتحولاته".   وأشار إلى أن "التضخم واحد من المشكلات التي لا بد من التصدي لها على وجه الخصوص". كما أكد مساعد الرئيس السوداني الدكتور جلال يوسف الدقير حرص الحكومة على التصدي  لمشكلات الاقتصاد"، مضيفًا أنه "من الضروري مراجعة الضوابط القانونية والمؤسسية لضمان شفافية الأداء المالي والمحاسبي، حتى تتحقق عدالة التوزيع وتطوير الخدمات الأساسية"، كما دعا الدقير إلى ضرورة الاستفادة من الخبرات الدولية والإقليمية المشاركة في المؤتمر، لتشخيص التحديات التي تواجه أداء بلاده الاقتصادي، ولوضع الحلول لهذه المشكلات". ويناقش المؤتمر الذي تختتم جلساته، الخميس، ثلاثة محاور أساسية تشمل قضية استدامة التنمية والاستقرار الاقتصادي، والنظر في تجربة الفيدرالية المالية المرتبطة بالحكم اللامركزي، وأثر ذلك على إستراتيجية محاربة الفقر وتقديم الخدمات للمواطنين".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السودان يؤكد أن انفصال الجنوب تسبب في مشكلاته الاقتصادية الحالية السودان يؤكد أن انفصال الجنوب تسبب في مشكلاته الاقتصادية الحالية



بدت ساحرة بفستان مع الكاب بألوان باستيل ناعمة

إيفانكا ترامب تخطف الأنظار بإطلالاتها الساحرة في الإمارات

دبي ـ العرب اليوم

GMT 05:49 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 00:49 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أطعمة خاصة لتجنب آثار شرب الكحول في الكريسماس

GMT 07:43 2013 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

وجود الدم في البراز إنذار بسرطان القولون

GMT 18:10 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

الفيلم السينمائي "30 مليون" يجمع نجوم الكوميديا في المغرب

GMT 00:24 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

عطر النعومة والصخب سكاندل من جان بول غوتييه

GMT 00:41 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

سرحان يؤكّد أنّ اضطرابات التوحّد تُكتشف عند 3 أعوام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab