البيت الثقافي العراقي يحتفي برواية أحببتك طيفًا
آخر تحديث GMT21:50:07
 العرب اليوم -

"البيت الثقافي العراقي" يحتفي برواية "أحببتك طيفًا"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "البيت الثقافي العراقي" يحتفي برواية "أحببتك طيفًا"

عمان ـ وكالات

قدمت الروائية العراقية ناصرة السعدون شهادتها حول تجربتها الإبداعية، متوقفة عند كل من رواياتها وترجماتها، جاء ذلك في حفل التوقيع الذي نظمه "البيت الثقافي العراقي" في رابطة الكتاب الأردنيين، لروايتها "أحببتك طيفا"، الصادرة مؤخرا في عمان، في طبعتها الثانية. السعدون، التي أشارت إلى أنها بدأت الكتابة الإبداعية متأخرة، إذ صدرت روايتها الأولى "لو دامت الأفياءء"، بعد أن تجاوزت الأربعين من عمرها، أكدت في شهادتها أن رواياتها تتناول أحداثا سياسية عاشها العراق منذ خمسينيات القرن الماضي، وإن كان الحب هو الثيمة الرئيسة التي تجمع بين أعمالها الروائية، وحذرت السعدون من قراءة مختصرة للرواية، بل دعت إلى قراءتها كاملة، لتتضح الرسالة الوطنية والسياسية التي تتضمنها. وفي شهادتها أشارت السعدون إلى تجربتها السابقة في بغداد، حين أطلقت "بيت سين للكتاب"، الذي كان ملتقى للمثقفين والمبدعين العراقيين في ثمانينيات وتسعينيات القرن الماضي. وكان الباحث والإعلامي د. مجيد السامرائي قدم للأمسية وأدارها، داعيا إلى إعادة قراءة أعمال الروائية السعدون، التي لم تحظ بقراءة من النقاد لرواياتها، لافتا النظر إلى ما تمثله السعدون في المشهد الثقافي العراقي المعاصر. رواية "أحببتك طيفا" كانت صدرت في بغداد أثناء العدوان الأميركي على العراق عام 2003، ولم تصل إلى القراء كما أكدت السعدون، الأمر الذي دفعها إلى إعادة طباعتها في عمان عن دار الأديب العراقية العام الماضي، ولها أعمال روائية أخرى مثل "ذاكرة المدارات" وروايتها الأخيرة التي ستصدر قريبا في الإمارات العربية وتحمل عنوان "دوامة الرحيل"، إضافة إلى سيناريوهات وأعمال مترجمة عديدة. وفي نهاية الأمسية، التي حضرها جمع من المثقفين والمهتمين العراقيين والأردنيين، دار حوار بين الروائية والجمهور، أجابت فيه السعدون على عدد من الأسئلة التي تتعلق بكتابتها ومرجعياتها الثقافية والمعرفية، مؤكدة أن لا علاقة لها مطلقا بما جرى ويجري في العراق بعد احتلاله عام 2003، وهي المقيمة في الأردن منذ أكثر من ثمانية أعوام، في حين وصفها بعض الحاضرين بالمبدعة والإنسانة والمناضلة، استنادا إلى مواقفها الوطنية المنحازة لوطنها وأمتها والمناهضة للاحتلال، مؤكدة أنها استفادت من فترة إقامتها في فرنسا لعدة أعوام. القائمون على البيت الثقافي العراقي أعلنوا أن محاضرة الأسبوع المقبل في برنامجهم ستكون للإعلامي والإذاعي د. حارث عبود الذي سيتحدث فيها عن إذاعة بغداد ودورها في صناعة الأحداث السياسية ومتابعتها في العراق.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البيت الثقافي العراقي يحتفي برواية أحببتك طيفًا البيت الثقافي العراقي يحتفي برواية أحببتك طيفًا



GMT 03:19 2018 الجمعة ,28 كانون الأول / ديسمبر

روافد تصدر رواية امبريك للروائي المغربي ميلود بنباقي

GMT 00:19 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

هيئة الكتاب تصدر كتابًا جديدًا عن آثار أرض الفيروز

GMT 00:24 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مشروع كلمة يصدر ترجمة كتاب صناعة اللوم

GMT 18:41 2018 الأربعاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

نعيم صبري يستعيد زمن عبد الحليم حافظ في رواية "صافيني مرة"

GMT 23:39 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

دار الكتب تعلن وقف بيع مخطوط "قنصوة الغوري" في لندن

GMT 23:28 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

الشك حول المصير الإنساني في رواية "نهر الزمن" للصيني يو هوا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البيت الثقافي العراقي يحتفي برواية أحببتك طيفًا البيت الثقافي العراقي يحتفي برواية أحببتك طيفًا



ارتدت سروالًا ضيقًا من الجلد الأسود

كارول فورديرمان تستعرض قوامها المُثير بإطلالة جذابة

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 06:39 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

روتردام تسحر زائريها بـ5 ميزات فريدة
 العرب اليوم - روتردام تسحر زائريها بـ5 ميزات فريدة

GMT 06:59 2019 الإثنين ,18 شباط / فبراير

عرض أزياء فيكتوريا بيكهام لخريف وشتاء 2019
 العرب اليوم - عرض أزياء فيكتوريا بيكهام لخريف وشتاء 2019

GMT 16:29 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

الأبنوس

GMT 13:32 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

سيارات صنعت خصيصًا من أجل القطب الجنوبي

GMT 05:34 2018 الأربعاء ,05 أيلول / سبتمبر

نظمي عبدالحميد يُؤكّد إنهاء 90% مِن الاستعدادات

GMT 16:29 2013 الجمعة ,27 كانون الأول / ديسمبر

استحمام الطفل في فصل الشتاء مهم جدًا

GMT 00:37 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

مهرجان الإسماعيلية يبدأ إستقبال أفلام مسابقة الطلبة

GMT 00:35 2018 الإثنين ,30 إبريل / نيسان

نور درويش يكشف ثبات أسعار السيارات

GMT 09:52 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

"SsangYong" تطلق سيارة فائقة للسباقات الصحراوية

GMT 07:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لومير يُطالب ماكرون بـ"توحيد الجمهورية"

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 04:27 2018 الخميس ,13 أيلول / سبتمبر

منّة الله خليل تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء

GMT 13:29 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

سيارة جيب جلادياتور تضرب بيد من حديد

GMT 14:39 2015 الأربعاء ,24 حزيران / يونيو

خلطة الجلسرين والليمون لتبييض المناطق السمراء
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab