الدكتورة رقية حسين تحذر من اللجوء إلى بدائل السكر الصناعية
آخر تحديث GMT07:18:30
 العرب اليوم -

كشفت لـ"العرب اليوم" عن مخاطر المحليات غير الطبيعية

الدكتورة رقية حسين تحذر من اللجوء إلى بدائل السكر الصناعية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الدكتورة رقية حسين تحذر من اللجوء إلى بدائل السكر الصناعية

الدكتورة رقية حسين
القاهرة ـ شيماء مكاوي

كشفت اختصاصية التغذية والسمنة الدكتورة رقية حسين، عن أنّه يجب الابتعاد تمامًا عن بدائل السكر الصناعية واستبدالها مع ثانية طبيعية، مبرزة أنّه عندما يريد مريض السمنة انقاص وزنه؛ أول ما يلجأ إليه استخدام بدائل السكر الصناعية التي يتم وصفها "للأسف" عن طريق أطباء وتصرف من الصيدليات، وكثيرون لا يعلمون أنها لا تعطي سعرات حرارية عند استخدامها، التي تعطي مذاق السكر؛ مصنوعة من مشتقات البترول وتتحول إلى سموم مع مجرد إضافة الماء إليها وخصوصًا الساخن.

وأوضحت رقية، في مقابلة مع "العرب اليوم"، أنّه "للأسف نستهين بالأضرار الناجمة عن الإفراط في تناول السكر والسكريات وآثارها السلبية على الجسم، التي تحدث خللًا في نظام الجسم، فعند العلم أنّ تناول 10 ملاعق من السكر  التي تساوي معلبًا من المياه الغازية الذي نتناوله بكثره، نجد أنه يتسبب في توقف عمل ثلث الجهاز المناعي، وإذا زادت هذه النسبة إلى 30 ملعقة، أي ما يعادل ثلاث عبوات مياه غازية، فيؤدي ذلك إلى توقف عمل الجهاز المناعي مدة يوم كامل، ويتسبب في هبوط نشاط خلايا الدم البيضاء لما نسبته 50%.

وأبرزت: "وهنا يتسائل مريض السمنة ما الحل مادامت بدائل السكر الصناعية في الأصل سموم، وأن تناول السكر الأبيض يسبب في توقف الجهاز المناعي وعدد من الأضرار الأخرى، مؤكدة أنّ الحل يكون من خلال العودة إلى الطبيعة، فوجد أنّه من الإمكان الاستغناء –على قدر الاستطاعة- عن المحليات الصناعية مع ثانية طبيعية، مثل: العسل أو سكر "الفركتوز" سكر الفاكهة، ولا يكون ذلك لفترة طويلة، أو حتى انتقاء السكر غير المكرر أو  غير المبيض (السكر البني)؛ للتقليل من ترسيب السموم داخل الجسم، والعمل بالحكمة المعروفة للإقلال من السموم البيضاء عمومًا لترفع من كفاءة الجسم ونشاطه، ومنها السكر الأبيض، ولنتعود على الأطعمة غير المسكرة (غير المحلاة) تدريجيًا".

وأضافت: "يمكننا أن نعوّد نفسنا تدريجيًا، على الطعم غير المحلى، ففي اليوم الأول نقلل نصف ملعقة، ونظل عليها فترة ثلاثة أيام وهكذا حتى يمر 14 يومًا فقط، وسنعتاد على الطعم غير المحلى، وعلينا أيضًا عدم نسيان معلومة مهمة جدًا، أنّ حليمات اللسان لا تحتاج أكثر من 14 يومًا؛ للتعود على المذاق الجديد، فقط 14 يومًا إذا اعتدنا على الطعم غير المحلى؛ سنبدأ حياة جديدة منخفضة المخاطر".

وتابعت رقية: "يرجى العلم والملاحظة، أنّه يمكننا استخدام العسل الأبيض في التحلية، لصفة مؤقتة حتى نعتاد تدريجيًا على المذاق غير المحلى؛ لأنه لا يضيف سعرات حرارية مرتفعة، وفي الوقت نفسه نحصل من خلاله على المذاق المحلى من دون الإضرار في الجسم"، أما سكر الفاكهة فليس بديلًا مثاليًا للسكر؛ لأنه لا يمكن الاستمرار عليه فترة طويلة؛ كونه ضارًا أيضًا.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدكتورة رقية حسين تحذر من اللجوء إلى بدائل السكر الصناعية الدكتورة رقية حسين تحذر من اللجوء إلى بدائل السكر الصناعية



تملك مجموعة مُنوَّعة مِن البدلات بقصِّة السروال الواسع

نصائح لتنسيق الملابس مُستوحاة مِن إطلالات ميغان ماركل

لندن - العرب اليوم

GMT 14:48 2020 الخميس ,30 تموز / يوليو

تسريب صور أفخم السيارات الصينية المنتظرة

GMT 10:08 2018 الجمعة ,29 حزيران / يونيو

عجائب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

GMT 10:16 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

حاذر ارتكاب الأخطاء والوقوع ضحيّة بعض المغرضين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab