صفحة  ــــــــــــ الصحة
آخر تحديث GMT03:51:45
 العرب اليوم -

صحة وتغذية - معلومات صحية | العرب اليوم

صحة وتغذية

 العرب اليوم -

السلمون والماكريل والكركم يخففان من آلام المفاصل

 العرب اليوم -
القاهرة - العرب اليوم

التهاب المفاصل مرض يصيب الكثيرين خاصة مع التقدم فى العمر، ولعل آلام هذا الالتهاب هى الأسوأ على الإطلاق، حيث يقول الدكتور أحمد بيبرس، عضو الجمعية المصرية للتغذية "، إن هذه الآلام يمكن تخفيفها والتقليل منها لتحملها بشكل أفضل من خلال بعض الأطعمة والإضافات البسيطة فى النظام الغذائى اليومى. وقدم بيبرس، قائمة بهذه الأطعمة التى يمكنها علاج آلام المفاصل والتهابها: 1- الكركم:  يحتوى على مواد كيميائية من شأنها أن تخفف من الالتهابات ومن ثم الألم. 2- السلمون والماكريل: تحتوى على الأحماض الدهنية أوميجا 3 التى تدعم صحة المفاصل وتخفف من الآلام. 3- زيت الأفوكادو والصويا: تحتوى على  مسكنات طبيعية مضادة للالتهابات، ما له مفعول السحر على آلامها. 4- الحليب ومشتقاته حيث يوفر الكالسيوم الذي يساعد على تقوية العظام والمفاصل. 5- الزنجبيل: يحتوى على مواد تقلل من مادة البروستاجلاندين المسببة لمشكلات المفاصل، وبالتالي التخفيف من الالتهاب والألم. 

"صدأ أوراق القهوة" يسيطر علي حقول البن في القارة الأميركية

 العرب اليوم -
القاهرة - العرب اليوم

في نبأ سيثير من دون شك انزعاج الملايين من عشاق القهوة حول العالم، يواجه مزارعون في القارة الأميركية موسما كارثيا هذا العام من جراء استفحال مرض يصيب نبتة البن، وسط توقعات بأن يصل حجم الخسائر إلى مليارات الدولارات. يُعرف المرض بـ"صدأ أوراق القهوة"، ويكتسح هذا الداء حقول البن وقد يمكث فيها أعواما في بعض الأحيان، وقد أدى، في سريلانكا، إلى انهيار صناعة القهوة خلال ثمانينيات القرن الماضي. وحاولت بلدان أميركا اللاتينية خلال فترة السبعينات أن تزرع قهوة مضادة لمرض الصدأ، لكن الخطر ما زال محدقا، وتظهر الأرقام أن 70بالمئة في المئة من حقول القهوة بأميركا الوسطى وصلها المرض. ويؤدي المرض في العادة إلى إتلاف أوراق القهوة ويقول أحد منتجي البن المتضررين في غواتيمالا إن الموجة الأخيرة هي الأكثر شدة في عصرنا الحالي. ووفق ما نقلت صحيفة "ديلي ميل" عن جامعة بيورديو الأميركية فإن الخسائر الناجمة عن المرض بأميركا الوسطى ستصل إلى 3.2 مليار دولار، وتضررت شركات كبرى تشرف على إنتاج حصص مهمة من القهوة في العالم. وتهدد المشكلة، وفق الصحيفة،

تناول الصلصة الحارة يساعد في الوقاية من أمراض السرطان

 العرب اليوم -
واشنطن - العرب اليوم

تحظى الصلصة الحارة بشعبية واسعة في العالم ويجري تقديمها في الغالب إلى جانب أجنحة الدجاج والأرز، والعديد من الأطعمة الأخرى، لكن هذا المكون الغذائي "الهامشي" يعود بمنافع صحية كبيرة حسب خبراء، ولذلك فإن الإقبال عليه مستحبٌ ولا يدعو إلى القلق بخلاف ما يشيعه البعض. وبحسب موقع "تايم"، فإن الخبراء الذين ينصحون بالصلصة الحارة يشيرون إلى احتوائها على مادة "كابسيسن" التي تقاوم الالتهاب والأكسدة وتساهم في الوقاية من أمراض السرطان. واعتمدت دراسة حديثة على بيانات نحو 500 ألف شخص صيني يأكلون الطعام الحار لثلاث أو سبع مرات في الأسبوع، وكشفت النتائج أنهم يعيشون لمدة أطول. كما أنهم أقل عرضة للوفاة بسبب مرض السرطان والقلب والتنفس بنسبة 14 في المئة. ويقول الباحث في جامعة ماسي بنيزيلنده، دافيد بوبوفيتش، أن مادة الكابسيسن تساعد على احتواء الدهون وإضعاف النمو في الخلايا السرطانية، أو قتلها بصورة نهائية. وتبعا لهذا، فإن تناول الصلصة الحارة قد لا يؤذي صحتك، لكن هذا يعتمد أيضا على حالتك، فإذا كنت ممن يعانون مشكلات في المعدة أو الجهاز الهضمي فإن الأسلم

 العرب اليوم -

بيَّنت لـ"العرب اليوم" أهميّة مواصلة النجاح دون الالتفات لأحد

العيسوي تُؤكّد ضرورة الابتعاد عن أصحاب الشخصية الانهزامية

القاهرة- شيماء مكاوي
كشفت الدكتورة هبة العيسوي، أستاذ الطب النفسي في جامعة عيد شمس، أن الأصدقاء الذين يعانون دائما من الإحباط والانهزامية يجب التجنب الجلوس معهم أو محادثتهم لفترة طويلة، لأن سرعان ما ينتقل الإحباط والسلبية من كثرة الجلوس معه. وأضافت الدكتورة هبة العيسوي، خلال تصريح خاص لها إلى "العرب اليوم": "كثيرا ما نجد بعض الأصدقاء أو الأشخاص ممن يعانون دائما من الحزن والإحباط وسوء الظن، وتحاول للوهلة الأولى مساعدتهم وتقديم المشورة للتخفيف عنهم، ثم تراه لاحقا فتجده كسولا مترددا وكثير الشكوى فتحاول مساعدته لكن دون فائدة، فيستمر في شكواه دائما ونجده يعيد في نفس الكلام المتشائم دائما. وأوضحت أستاذ الطب النفسي: "مواصفات الشخصية الانهزامية التي تتميز بالسلبية والتشاؤم والباحث عن ما يزعجه أنها مترددة ومتشككة في كل شيء فهو كثير الكلام ثرثار يتكلم عن طموحاته وأحلامه، وما سوف يحققه في المستقبل دون القيام بخطوات حقيقية للوصول لأحلامه، ودائما يعزى فشله المتكرر على الظروف وسوء الحظ، ومن صفاته أيضا أنه قليل الإرادة ولا يحب المواجهة، ويخشى الهزيمة ولا يحب التنافس وغالبا ما يقع في الخطأ من كثرة مخاوفه، ويتوقع الفشل دائما قبل الدخول في أي مشروع متشاؤم ويشعر باليأس ويفقد الأمل في كل شيء وغالبا ما يسقط فشله
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday