يا لهوي بالي

{يا لهوي بالي}

{يا لهوي بالي}

 العرب اليوم -

يا لهوي بالي

بقلم - مشعل السديري

ذكرت صحيفة (ديلي ميل) أن رجلاً بريطانياً قرر بعد أن تقاعد عن العمل في البحرية الملكية الاعتماد على معاشه التقاعدي، وقام بمساعدة زوجته ببناء قارب طوله 50 قدماً، وجهزه بكل احتياجات الرحلة الطويلة التي سوف يطوفان فيها العالم، ثم قاما ببيع منزلهما وتقسيم الأموال على ولديهما، وبعدها ودعا العائلة والأصدقاء منطلقين في أول مغامرة جابا خلالها مياه الكاريبي والبحر المتوسط واستغرقت عشر سنوات كاملة، ثم انتقلا إلى مياه الأطلنطي وصولاً إلى أميركا التي عبراها من نيويورك إلى فلوريدا، وكانا الناجيين الوحيدين من إعصار ألبرتو المدمر الذي ضرب شمالي برمودا عام 1982.
وفي عام 1986 اشترى الزوجان قارباً جديداً وأمضيا عقدين كاملين آخرين في عبور القنوات المائية والأنهار الأوروبية في كل من فرنسا وبلجيكا وهولندا، وخلال هذه الفترة عادا إلى إنجلترا عدة مرات لحضور مناسبات مختلفة مثل زواج الأبناء ولقضاء أعياد الميلاد مع أحفادهما، ثم العودة سريعاً إلى قاربهما لمواصلة الرحلة.
ثم ابتاعا آخر قواربهما، وحرصا على أن يكون مجهزاً بأدوات الاتصال الحديثة، نظراً لتقدم العمر، وجابا به لمدة عامين ساحل شمالي أفريقيا، إلا أنه مع بداية عام 2007 عانى الزوج ضموراً بقمياً بالعين، واحتاج إلى إجراء جراحة عاد على أثرها إلى بريطانيا - ومع ذلك لم (يهجدا ويقضبا أرضهما) -.
استكملا رحلتهما بعد ذلك لمدّة أشهر أخرى، غير أنهما في النهاية اضطرا للتوقف مرغمين لمعاناتهما من أمراض الشيخوخة المختلفة، بعد أن قارب عمرهما (95 عاماً)، وإن كانا مع ذلك يعتزمان البقاء بالقارب المتوقف والحياة على سطح المياه، إلى أن (يسترد الله أمانته)، وهما يتمنيان إذا أدركهما هادم اللذات، أن يموتا معاً في ساعة واحدة.
ولفت نظري أنهما قالا في صوت واحد وهما يبتسمان: لم نشعر بالملل أبداً طوال رحلاتنا وتجوالنا، وكأننا لا زلنا نعيش حتى الآن في شهر عسل متواصل.
وأخذت أضرب كفّاً بكف وأردد بيني وبين نفسي: هل هذا معقول؟! وأنا الذي لا أطيق أن أفرض على نفسي أو يفرض علي أحد، أن أضع وجهي بوجه آخر لمدة ساعات، فكيف يكون حالي لو فرض على أن أقابله واضعاً (خشّتي في خشّته) عشرات الأعوام؟! (يا لهوي بالي) لأنني في هذه الحالة سوف أتوسل للحاكم أن يأمر بسجني بدلاً من ذلك سجناً انفرادياً مؤبداً، إلى أن أذهب في خبر كان غير مأسوف على (طختي).

 

arabstoday

GMT 11:19 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

قصص عن الزواج والحياة

GMT 09:29 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

أميركا بين الفرد والمؤسسات!

GMT 09:26 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

أتمنى لو كنت (بسبعة أرواح)

GMT 09:00 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

مركز الملك عبد العزيز التاريخي

GMT 08:56 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

مشكلة أميركا مع «المواطن» ترامب!

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

يا لهوي بالي يا لهوي بالي



موديلات فساتين سهرة ناعمة مستوحاة من إطلالات ديانا كرزون

بيروت - العرب اليوم

GMT 01:42 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة
 العرب اليوم - منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة

GMT 02:38 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

مصادر تكشف عن قرب تعاقد منى عراقي مع قناة "الشمس"
 العرب اليوم - مصادر تكشف عن قرب تعاقد منى عراقي مع قناة "الشمس"

GMT 00:47 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

قطار مصر السريع يربط السلوم ببنغازي بكلفة 23 مليار دولار

GMT 02:48 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

تعرف على تأثير خطة بايدن على الأسواق الناشئة في آسيا

GMT 14:37 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

شركة "فيسبوك" تعين ممثلا قانونيا لها في تركيا

GMT 01:31 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

10 من أفضل الأنشطة السياحية في خور دبي 2021

GMT 01:51 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

تعرف على سبب طرد ميسي في نهائي السوبر الإسباني

GMT 02:55 2021 الثلاثاء ,12 كانون الثاني / يناير

أجمل أماكن السياحة في المجر لعطلات 2021 تعرف عليها

GMT 07:54 2021 الأربعاء ,13 كانون الثاني / يناير

"جنرال موتورز" تكشف عن سيارة أجرة طائرة ذاتية القيادة

GMT 03:18 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

"آبل" تنتهي من اختبارات المتانة لنموذج آيفون القابل للطي

GMT 03:41 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

تعرف على أفضل سيارات الدفع الرباعي في 2021 SUV

GMT 14:29 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

وظيفة نظام "ECO" في السيارات وعلاقته بخفض استهلاك الوقود

GMT 02:45 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

مرسيدس تطلق سيارتها "سي إل أس"الجديدة والمميزة

GMT 02:47 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

"تويوتا" اليابانية تطرح الجيل الجديد من سيارة ميراي

GMT 09:32 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

تويوتا ياريس جي آر الجديدة وحش الساموراي الياباني الصغيرة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab