12 الإعلام رسالة قبل الترفيه - العرب اليوم

الإعلام رسالة قبل الترفيه

الإعلام رسالة قبل الترفيه

 العرب اليوم -

الإعلام رسالة قبل الترفيه

بقلم : داليا كريم

منذ ثلاث سنوات تقريبًا بدأت مشواري الإعلامي مع برنامج " داليا و التغيير " رغم أنني درست هندسة الديكور إلَّا أنَّ طموحي في خدمة الآخرين لم يتوقف و كانت شاشة التلفزيون هي البوابة التي أردت من خلالها توظيف دراستي في العمل الخيري و عبر فكرة تصب في خانة الفقراء و المحتاجين و الأطفال الأيتام , حيث مضيت نحو هدفي و كانت لي مساهمة في إعادة تأهيل ما يقارب الـ 370 منزلاً على امتداد الاراضي اللبنانية, إضافة الى الجانب الطبي الذي إستفاد منه عدد كبير من الأشخاص الذين غابت عنهم الرعاية الرسمية كما هو حال كثر في لبنان , و ربما انني استعرض ذلك الجزء من تجربتي للقول ان الاعلام عموماً ليس مساحة فقط للترفيه و برامج الموسيقى و الحوارات و لابد ان تكون هناك رسالة في مساره العام تلامس المشاهد وتضيف الى اوقاته و تترك بصمة لدى بدلاً من كل الفلكلور الذي نتابعه في بعض البرامج التي بات جزء كبير منها يدور حول نفسه .

أعلم أنَّ العمل الخيري في مجال الإعلام شاق و غير عادي و انا لمست تلك الناحية على ارض الواقع , لكن في المقابل تمكنت من التأسيس لمسار جديد بدأت نماذج اعلامية كثيرة تسير خلفه و مما ساهم في توسيع اطار النشاط في سبيل مساعدة الآخرين و تحديدًا في مرحلة دقيقة تعصف بلبنان على كافة الصعد , حيث تأتي المبادرات الإنسانية لتشكل قشة نجاة في مساحة من الشارع الشعبي اللبناني و على أمل أن يتم تعميم تلك الثقافة التي تهدف إلى مساندة المحتاجين بالإمكانيات المتوفرة و تأمين العيش الكريم لهم في ظل الازمات التي تواجههم وما اكثرها في بلد انعم الله عليه بالجمال و افسده البعض بالأنانية و الهمجية وإهمال الشعب .

فكرتي مستمرة و ربما أضيف إليها تعديلات جديدة من أجل التحسين مع الإشارة إلى أنَّ الخروج نحو النطاق العربي وارد في حال وجدت الأرضية الخصبة التي ممكن أن تشجعني على تنفيذ مشروعي الإنساني وفق المعايير التي أراها مناسبة .

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإعلام رسالة قبل الترفيه الإعلام رسالة قبل الترفيه



GMT 03:07 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

لماذا " داليا و التغيير " ؟

بقيادة كيم التي اختارت فستان فينتاج بحمّالات السباغيتي

ظهور لافت لعائلة "كارداشيان" في حفل "بيبول تشويس"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى

GMT 03:27 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

حذاء "جيمي شو" الجديد ينجح في اقتحام خزانات أشهر النجمات
 العرب اليوم - حذاء "جيمي شو" الجديد ينجح في اقتحام خزانات أشهر النجمات

GMT 03:56 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة من أفضل وأرخص وجهات السفر في يناير 2020
 العرب اليوم - مجموعة من أفضل وأرخص وجهات السفر في يناير 2020

GMT 01:37 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

غرف نوم للشباب بسريرين تصاميم رائعة تناسب ديكورات عام 2020
 العرب اليوم - غرف نوم للشباب بسريرين تصاميم رائعة تناسب ديكورات عام 2020

GMT 05:26 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

خرائط غوغل تساعد ضعاف البصر والمكفوفين

GMT 03:39 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

ذيل الطاووس متعدد الألوان يساعده في خداع الحيوانات المفترسة

GMT 05:19 2016 الثلاثاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دبّ باندا صغير يُجاهد لكي ينام داخل حديقة حيوان صينية

GMT 07:58 2019 الأربعاء ,02 كانون الثاني / يناير

الملابس المزينة بالسلاسل الذهبية لإطلالة أنيقة في 2019

GMT 07:56 2019 الأربعاء ,02 كانون الثاني / يناير

تزيني بأرقى الساعات من دور الأزياء العالمية

GMT 00:30 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

كلوديا حنا تؤكّد أنها تنتظر عرض فيلم "يوم العرض"

GMT 20:35 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

حارس القادسية يُؤكّد احترامه للهلال السعودي

GMT 09:19 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 00:34 2016 الخميس ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

إصابة شيكابالا تقرب مصطفى فتحي من تشكيل الزمالك

GMT 09:43 2017 الأربعاء ,19 تموز / يوليو

الإنسان ومواقع التواصل الاجتماعي

GMT 12:13 2015 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تقرير عن طراز "تيفولي" من شركة "سانغ يونغ" للسيارات

GMT 18:29 2017 الأربعاء ,15 شباط / فبراير

الضفيرة الجانبية موضة تسريحات الشعر لموسم 2017
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab