محمد رمضان يكرر نفسه في الأسطورة

محمد رمضان يكرر نفسه في "الأسطورة"

محمد رمضان يكرر نفسه في "الأسطورة"

 العرب اليوم -

محمد رمضان يكرر نفسه في الأسطورة

بقلم - إسلام خيري

تم عرض مسلسل "الأسطورة" خلال شهر رمضان الماضي وعلى الرغم من أنه لاقى نسبة مشاهد كبيرة إلا انه على الرغم من ذلك فنجد أن الفنان محمد رمضان لم يقدم أي جديد يحسب له كغيرة من النجوم الدراما خلال السباق الماضي حيث قدم الفنان مصطفى شعبان خلال السياق الدرامي لمسلسل "أبو البنات" شخصية جديدة تمامًا عليه بشهادة الجميع ونفس الشيء ينطبق على الفنان عمرو سعد الذي قدم لنا دراما صعيدية مختلف عن المعتاد في مسلسل "يونس ولد فضة" مع الفارق في المقارنة بين رمضان ومصطفى وعمرو إلا إننا نتحدث طبقا لمبدأ التحديد والاختلاف وعدم تكرار نفس الشخصيات .

رمضان في دور الشاب الجامعي المتفوق في بداية أحداث المسلسل كان أدائه غير مقنع لكثير من المشاهدين نظرًا لان الجمهور غير معتاد ان يشاهد رمضان في دور الشاب الضعيف المنكسر الذي يعاني من صعوبات الحياة كما ان نسبة مشاهدة المسلسل لم ترتفع إلا في الحلقات الأخيرة بعدما تحول رمضان من دور الشاب الضعيف المنكسر الى أسطورة في تجارة السلاح وهنا بدأت نسبة مشاهدة المسلسل ترتفع حيث ان رمضان أصبح مرتبط في ذهن الجمهور بأدوار الشر القوية ولا يريد أن يشاهده إلا في هذه الأدوار فقط .

رمضان منذ أن قدم فيلم "عبده موته" وحقق نجاح كبير والمنتجين أصبحوا يحصرونه في مثل هذه الأدوار وهو نفسه أصبح يدرك أن دور الشاب القوي "الفتوة" هو الدور الأنسب لكي يجسده على الشاشة سواء دراميا أو سينمائيا .

مسلسل "الأسطورة" لا يختلف كثيرا عن اليتيمة التي يقدمها رمضان في أعماله الفنية الدرامية والسينمائية والتي تعتمد على القوة والبلطجة والأكشن والمتابع لمسلسل "الأسطورة" يدرك جيدا أن رمضان يجدد ويطور من نفسيته بينما يقدم نفس الدور ولكن بشكل متخلف عن الآخر كاختلاف أسماء الشخصيات والنجوم المشاركين في العمل ليس أكثر فـ"الأسطورة" لم يقدم جديد لرمضان ولكنه يعدد تكرار لما يقدمه رمضان في أعمال سابقة .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد رمضان يكرر نفسه في الأسطورة محمد رمضان يكرر نفسه في الأسطورة



GMT 21:57 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

سوسن بدر غول التمثيل لم تستغل بعد

GMT 05:59 2018 الخميس ,01 آذار/ مارس

إبراهيم نصر طاقة فنية كبيرة لم تستغل بعد

GMT 06:26 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

محمد رمضان وحالة التخبط

GMT 20:08 2017 الجمعة ,16 حزيران / يونيو

رؤوف عبد العزيز وتحدي "طاقة نور"

النجمات اللبنانيات بتصاميم فساتين عصرية مُميزة

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 14:17 2024 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

يوفنتوس يكشف عن قميصه الجديد فى الموسم المقبل

GMT 04:37 2024 الأربعاء ,17 تموز / يوليو

هزة أرضية بقوة 4.6 تضرب جنوب غرب إيران
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab