سوبر كلاسيكو

سوبر كلاسيكو

سوبر كلاسيكو

 العرب اليوم -

سوبر كلاسيكو

بقلم - حافظ المدلج

الجماهير السعودية موعودة بليلة لا تنسى تجمع البرازيل بالأرجنتين في ختام الدورة الرباعية التي نتطلع لأن تكون الاستثمار الأمثل لأيام الـ"فيفا"، بعد انطلاق دوري الأمم الأوروبية، حيث أصبح لعب المباريات الودية مع المنتخبات الأوروبية صعباً؛ بسبب انشغالها في هذا الدوري الذي ابتكره "بلاتيني"، ليخدم مصالح اتحادات القارة العجوز؛ لذلك نعتبرها "خبطة معلم" أو قرارًا حكيمًا باستضافة السعودية لمنتخبات البرازيل، الأرجنتين، والعراق، بحيث يلعب كل منتخب مباراتين مختلفتي المستوى، سيكون أهمها وأجملها وأمتعها "سوبر كلاسيكو".

منذ بداية كأس العالم 1930 والاتحاد الدولي "فيفا" يتمنى أن يلعب التانجو والسيليساو نهائي المونديال، ولكن ذلك لم يتحقق حتى الآن؛ لأن كرة القدم لا تريد ذلك بعنادها المجنون الذي لا يخضع للرغبات مهما كانت تخدم صالح اللعبة الجميلة، وأتذكر حين كنت عضواً في اللجنة المنظمة لكأس القارات 2013 بالبرازيل، أن رئيس الاتحاد الأرجنتيني كان يتمنى أن تضع قرعة كأس العالم 2014 منتخب بلاده على رأس المجموعة الثامنة H؛ ليضمن عدم الاصطدام بمنتخب البرازيل الدولة المنظمة للبطولة التي كان منتخبها من دون قرعة على رأس المجموعة الأولى A، على أمل أن يصبح النهائي لأول مرة في التاريخ "سوبر كلاسيكو".

وكلنا نتذكر أن الحلم كاد يتحقق لولا إرادة الله بإصابة "نيمار" في ربع النهائي؛ فحرم من لعب نصف النهائي أمام "ألمانيا" التي أتخمت شباك "البرازيل" بسباعية لن ينساها التاريخ، فكان النهائي الحذر جداً بين ألمانيا والأرجنتين وحرم العالم من مشاهدة "سوبر كلاسيكو".

تغريدة tweet:

نعم سنتطلع جميعاً لمشاهدة "سوبر كلاسيكو" البرازيل والأرجنتين، إلا أننا كسعوديين سنركز على مباراتي منتخبنا الوطني أمام البرازيل والعراق للاطمئنان على استعداده لبطولة كأس آسيا 2019 التي ستحتضنها الإمارات الشقيقة مطلع العام القادم، وكلنا أمل أن يعيد التاريخ نفسه ويجمعنا النهائي مرة أخرى مثلما حدث عام 1996، حين استعاد منتخبنا زعامة الكرة الآسيوية للمرة الثالثة بعد التتويج 1984 & 1988، وإن ذهبت الكأس هذه المرة للشقيق المستضيف فسيكون ذلك تكراراً لتجربتنا في 2007 حين خسرنا النهائي أمام الشقيق العراقي الذي سنلتقيه في الدورة الرباعية؛ لاستعادة الكثير من الذكريات، والأمل كبير بأن يواصل منتخبنا استعداداته ويحقق طموح الجماهير في المرحلة القادمة بإذن الله، وعلى منصات الدورة الرباعية نلتقي.

arabstoday

GMT 10:57 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

الاتحاد «بخروه» من «العين» القاتلة

GMT 17:28 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

رئيس النصر خارق اللوائح

GMT 09:34 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

الاتحاد.. أسهل ديربي للأهلي

GMT 06:15 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

جيل لن يخذلنا

GMT 09:32 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

«بلنتيات» الهلال وأمرابط النصر

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سوبر كلاسيكو سوبر كلاسيكو



ارتدت زيًّا أسودَ مع قطعة بلون النيون الأخضر

ريهانا أنيقة خلال حضورها حفلة موسيقيّة في نيويورك

نيويورك - العرب اليوم
حققّت إحدى اتّجاهات الموضة بالفعل ظهورا قويا خلال هذه الفترة القصيرة، إذ تحتضن ريهانا جميع الاتّجاهات الحديثة، فخرجتْ النجمة لحضور حفلة موسيقيّة في نيويورك، الليلة الماضية، وهي ترتدي زيا كاملا بالأسود، نسّقته مع قطعة بلون النيون الأخضر المُشرق. وارتدتْ بدلة سباحة، بأكمام طويلة بلون أخضر النيون، من ميزون مارغييلا، نسّقتها مع بنطلون جينز ضيّق، أسود اللون، وسترة بليزر، كبيرة الحجم، من "Vetements". أما بالنسبة إلى الحذاء اختارت "بوط" أسود، بكعب الخنجر، ومقدّمة مدبّبة مبالغ فيها. وأضافتْ النجمة لمسات الـ"funk"، إلى مظهرها باستخدام الإكسسوارات، مرتدية نظارات شمسية رياضية، كبيرة الحجم، وحقيبة صندوق القفل من جلد التمساح، من توقيع ديور، وارتدتْ مجموعة من القلائد بنمط الطبقات. أصبح اتّجاه النيون الأخضر رائجًا خلال هذه الأسابيع القليلة الأولى من عام 2019، فكانت أوّل من تبنت هذه الصّيحة العارضة "كيندال جينر"، التي ارتدتْ توب بياقة مربعة بلون أخضر النيون، من علامة I.Am.Gia في…

GMT 00:52 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها
 العرب اليوم - فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها

GMT 07:53 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

كاتب أميركي يحكي عن زيارته المميَّزة لأهرام الجيزة
 العرب اليوم - كاتب أميركي يحكي عن زيارته المميَّزة لأهرام الجيزة

GMT 17:25 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

تشوسانو تؤكد أن واشنطن مستمرة في مواجهة إيران
 العرب اليوم - تشوسانو تؤكد أن واشنطن مستمرة في مواجهة إيران

GMT 08:41 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

مجموعة جريئة للرجال في عرض أزياء دوناتيلا فيرساتشي
 العرب اليوم - مجموعة جريئة للرجال في عرض أزياء دوناتيلا فيرساتشي

GMT 00:49 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

اكتشفْ أفضل رحلات الطعام في العاصمة الإيطالية روما
 العرب اليوم - اكتشفْ أفضل رحلات الطعام في العاصمة الإيطالية روما

GMT 08:12 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

طرح منزل بسيط في ملبورن للبيع مقابل 2 مليون دولار
 العرب اليوم - طرح منزل بسيط في ملبورن للبيع مقابل 2 مليون دولار

GMT 04:02 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

اليماني يوجه رسالة للأمم المتحدة حول انتهاكات الحوثيين
 العرب اليوم - اليماني يوجه رسالة للأمم المتحدة حول انتهاكات الحوثيين

GMT 09:45 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

ثغرة في "واتسآب" تسمح بنشر الرسائل الخاصة بالمستخدمين
 العرب اليوم - ثغرة في "واتسآب" تسمح بنشر الرسائل الخاصة بالمستخدمين

GMT 08:09 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

الفتاة السعودية الهاربة تكشف تفاصيل حياتها في كندا

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 02:31 2014 الأربعاء ,31 كانون الأول / ديسمبر

تركيب الأظافر الصناعية التي تعطي مظهرًا رائعًا لليدين

GMT 03:01 2018 الثلاثاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

دعاء لاشين تُصمِّم مجموعة ورود بألوان الباستيل مِن الورق

GMT 07:06 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

التراث الروماني في قرطاج يختفي خلف "الشاطئ"

GMT 11:12 2014 الأحد ,20 تموز / يوليو

طريقة عمل النقانق المقلية

GMT 03:03 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل فنادق "البوتيك" في سيدني للاستمتاع برحلة مميزة

GMT 09:28 2018 الجمعة ,14 أيلول / سبتمبر

الطب الشرعي يُثبت عذرية خطيبة "قتيل الرحاب"

GMT 03:09 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة من الطرق لإزالة الشمع من الشمعدان

GMT 07:33 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

طرق علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

GMT 12:19 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

شريف إكرامي ينشر صورة من زفاف أخته حبيبة
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab