الكاتبة فاطمة المعدول تؤكد أن الوسائل الحديثة لم تعوض مسرح الطفل
آخر تحديث GMT20:42:39
 العرب اليوم -

أوضحت أن عالم الانترنت الفسيح يجذبهم ويغريهم

الكاتبة فاطمة المعدول تؤكد أن الوسائل الحديثة لم تعوض مسرح الطفل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الكاتبة فاطمة المعدول تؤكد أن الوسائل الحديثة لم تعوض مسرح الطفل

الكاتبة الكبيرة فاطمة المعدول
القاهرة - العرب اليوم

قالت الكاتبة الكبيرة فاطمة المعدول، رئيس مؤتمر "مسرح الطفل"، الذي انطلق اليوم السبت، باتحاد كتاب مصر، إن تتعدد وتتنوع الوسائل الفنية الحديثة، والبرامج التليفزيونية وعالم الانترنت الفسيح والذي يقدم لأطفال العالم كل يوم كل جديد من اختراعات وأقمار صناعية وروبوتات، حيث يصعد إلى السماء وينزل إلي أعماق البحار والمحيطات، وهي عوالم فيها كل ما يجذب الأطفال ويغيريهم ويحببهم في هذه العوالم، ومع كل هذا يظل فن المسرح، هذا الفن الراسخ والقابع علي الأرض، وهو الفن القديم جدا مغريا ومبهجا ومطلوبا يستطيع وهو الساكن في مساحة صغيرة أن يطير مع الأطفال بالفن والأحلام والسحر المرئي المحسوس والملموس، بالممثل والاضاءة والعروسة سواء كانت من الإسفنج أو الجلد أو الخشب.

وأضافت "المعدول"، أن المسرح بكل أشكاله، سوف يظل أيقونة العمل مع الأطفال علي الرغم من كل الوسائل الحديثة اللامعة والتقنيات الحديثة، مهما بدت هذه الوسائل ألمع وأكثر إغراء وجذبا للأجيال الجديدة، ولكن لا يوجد أكثر ولا أعظم من سحر أن يعيش الأطفال متراصين في مقاعدهم ويعيشون مع الأبطال حوادث العرض المسرحي، فتتولد لديهم وتسري فيما بينهم مشاعر الحب والشغف والمغامرة والفرح والحزن والدهشة، كلها في اللحظة الآنية حتي تحدث الإنفراجة الأخيرة، ويحدث التوحد الكامل لجموع الأطفال وهم يصيحون من الانفعال والسعادة، فقد يجد الأميرة سندريلا بجمالها البادى، أو تم القبض علي العصابة، وانتصر الخير علي الشر.

ودعت المعدول إلى إنشاء مسرح للأطفال في كل قرية مصرية، حتي نستطيع أن نحارب كل الضلالات التي انتشرت في حياتنا، فليس هناك أنجح من الفن المسرحي، والذي يحتمل المناقشة والمشاركة ومراجعة الحجة بالحجة، ودحض وتفنيد كل الأفكار الظلامية والرجعية .

قد يهمكم أيضا:

قلة الكتاب لـ«مسرح الطفل» أزمة كبيرة بلا حلول في مهرجان الشارقة

ندوة تدعو إلى إضافة مسرح الطفل للمناهج في الشارقة

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكاتبة فاطمة المعدول تؤكد أن الوسائل الحديثة لم تعوض مسرح الطفل الكاتبة فاطمة المعدول تؤكد أن الوسائل الحديثة لم تعوض مسرح الطفل



سيرين عبد النور تعيد ارتداء فستان ظهرت به وفاء الكيلاني

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 08:30 2021 الأربعاء ,05 أيار / مايو

فساتين أنيقة بتصاميم مختلفة لربيع وصيف 2021
 العرب اليوم - فساتين أنيقة بتصاميم مختلفة لربيع وصيف 2021

GMT 08:40 2021 الأربعاء ,05 أيار / مايو

أفكار ديكورات منزلية بسيطة لعيد الفطر 2021
 العرب اليوم - أفكار ديكورات منزلية بسيطة لعيد الفطر 2021

GMT 12:04 2021 الخميس ,29 إبريل / نيسان

هواوي تغوص بعمق في المركبات الكهربائية

GMT 19:27 2021 السبت ,17 إبريل / نيسان

10 سيارات تحقق معادلة السعر والفخامة في 2021

GMT 09:40 2021 الخميس ,22 إبريل / نيسان

عملاق صيني للطرق الوعرة سيظهر العام الجاري

GMT 20:19 2019 الأحد ,22 أيلول / سبتمبر

قناع قرع العسل لشد بشرة الوجه مزهل وبسهوله

GMT 03:27 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحوت 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 10:53 2018 الإثنين ,02 تموز / يوليو

جمارك السيارة "رينو داستر" الواردة من السعودية

GMT 05:17 2021 الجمعة ,23 إبريل / نيسان

مرسيدس تطرح GLE في السوق المصري موديل 2021

GMT 00:57 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح "كوليكشن" جديد لشتاء 2019

GMT 03:32 2016 الإثنين ,18 إبريل / نيسان

طرح سيارة GT8 من أجل منافسة سيارات عالية الجودة

GMT 00:26 2020 الأربعاء ,30 كانون الأول / ديسمبر

الاتيكيت المتبعة في عالم الأجبان
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab