علي مهدي لـالعرب اليوم الثقافة مفتاح الحل لمشكلات كبيرة في مجتمعنا
آخر تحديث GMT02:23:37
 العرب اليوم -
وزير الخارجية الأميركي يؤكد النظام الإيراني يواجه أزمة شرعية والانتخابات البرلمانية تشهد أدنى مستوى إقبال لها منذ عام 1979 سقوط قتلى إثر إطلاق نار داخل مصنع خمور أميركي الخارجية السعودية تعلن تعليق الدخول إلى المملكة لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي الشريف مؤقتاً "الخارجية السعودية" تكشف عن تعليق الدخول إلى المملكة بالتأشيرات السياحية للقادمين من الدول التي يشكل انتشار فيروس كورونا منها خطراً هيئة الطيران المدني البحريني توقف الرحلات من وإلى لبنان والعراق حتى إشعار آخر مقتل جنديين تركيين في غارة جوية في سورية وزير الدفاع التركي يعلن مقتل جنديين تركيين جراء غارة جوية في محافظة إدلب السورية مساعد وزير الخارجية الأميركية "نحمل ميليشيات عصائب أهل مسؤولية الهجمات على المصالح الأميركية ونعمل على تجفيف مصادر تمويلها" تأكيد أول إصابة بفيروس كورونا في مقدونيا الشمالية مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى ديفيد شنكر "عقوباتنا تسبب ضغطا كبيرا على حزب الله في لبنان"
أخر الأخبار

علي مهدي لـ"العرب اليوم": الثقافة مفتاح الحل لمشكلات كبيرة في مجتمعنا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - علي مهدي لـ"العرب اليوم": الثقافة مفتاح الحل لمشكلات كبيرة في مجتمعنا

الخرطوم - عبد القيوم عاشميق

قال رئيس المسرح الوطني "مسرح البقعة" السوداني، أمين اتحاد الفنانين العرب سابقًا ومستشاره حاليًا، علي مهدي "إنه لا بد من مراجعة للسياسيات الثقافية الوطنية في بلاده"، مضيفًا "إن الثقافة أصبحت مفتاحًا لحل مشكلات كبيرة يعيشها المجتمع السوداني، وأعلن انطلاقة مهرجان البقعة المسرحي في الفترة من (27 آذار/ مارس إلى 4 نيسان/ أبريل)، بعد تحضيرات جيدة تضمن نجاح الموسم، الذي سيشهد تقديم عروض من ولايات بلاده اجتازت مراحل التنافس. وفي سؤال لـ "العرب اليوم" عن حضور السودان المسرحي على المستويين الإقليمي والدولي، أجاب علي مهدي بأن السودان ظل مشاركًا وحاضرًا في كل الملتقيات، والمهرجانات المسرحية، على المستوى الاقليمي والدولي، حيث عرضت مسرحيات سودانية في الفترة من (2009 إلى 2010) في ست ولايات أميركية، من بينها ولايات نيويروك نيوجيرسي وبلتيمور، هذا بالإضافة إلى الحضور والمشاركة في مهرجانات عربية وغربية، حيث أحرز  جائزة اليونسكو (الشارقة) للثقافة العربية للعام 2011م، وأنشئت  الجائزة في العام 1998م  بناءً على توصية من حاكم الشارقة الشيخ سلطان بن محمد القاسمي قيمتها 60 ألف دولار، وتهدف إلى تكريم شخصيات أو مؤسسات أسهمت في تطوير الثقافة العربية ونشرها، مضيفًا أن "المسرح السوداني ليس ببعيد عن قضايا المجتمع، وظل فاعلاً ومتفاعلاً لديه مبادرة مشروع مسرحي وجد القبول من كل العالم، ومن "اليونسكو"، التي اختارته سفيرًا للسلام، ويهدف المشروع الذي ينفذ في مناطق النزاعات إلى استدامة السلام بين المجتمعات  والعمل على وقف العنف، ونشر قيم التسامح والمحبة. وقال إن المشروع حقق نتائج طيبة في مناطق في بلاده، منها ولايات دارفور، وأعالي النيل في جنوب السودان قبل انفصال الجنوب، وحينها كان علي مهدي مشرفًا ومسوؤلاً عن قرية ترعى الأيتام، وتقدم لهم كل ما يعينهم على شق طريقهم في الحياة، كما تبرع مهدي بقيمة جائزة حرية الإبداع العالمية والصوت الشجاع وقدرها 50  ألف دولار لإنشاء عيادة للأطفال في دارفور، للمتأثرين نفسيا وجسديًا، على أن تستخدم العيادة في بعض أنشطتها (العلاج عبر المسرح).     وأوضح علي مهدي في حواره مع "العرب اليوم" أنه التقى قبل أيام بالنائب الأول للرئيس السوداني علي عثمان طه، وأطلعه على التحضيرات الخاصة بانطلاقة موسم  البقعة المسرحي، حيث ظل طه راعيًا ومنذ العام 1999 لهذا المهرجان، وأنه مهتم بقضايا الفكر والثقافة، وكشف عن إطلاعه النائب الأول للرئيس السوداني أيضًا على فكرة ستنفذ قريبًا، وتتمثل في إقامة مركز مهدي في الخرطوم، ورسالته العناية بشتي ضروب الفنون في بلاده، ومن أبرز مسرحيات علي مهدي "الزوبعة" و"أحلام الزمان"، ومسرحية "هو وهي" أشهر المسرحيات السودانية، التي ظلت تعرض في الخرطوم والولايات الأخرى لأكثر من 7 سنوات، وأخيرًا أعماله التي عرضت في المسارح الأوربية والأميركية ومنها، بوتقة "سنار" و"فرجة بين سنار وعيزاب" (اسم لمدينة سواكن التاريخية القديمة)، وهي من مدن شرق السودان التاريخية.  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علي مهدي لـالعرب اليوم الثقافة مفتاح الحل لمشكلات كبيرة في مجتمعنا علي مهدي لـالعرب اليوم الثقافة مفتاح الحل لمشكلات كبيرة في مجتمعنا



نسقتها مع حذاء أحمر منح اللوك لمسة من الأنوثة

إيفانكا ترامب تلفت الأنظار بإطلالتها الأنيقة في الهند

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 05:31 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

مرسى مينا في أبوظبي وجهة بحرية للترفيه العائلي
 العرب اليوم - مرسى مينا في أبوظبي وجهة بحرية للترفيه العائلي

GMT 05:03 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف على 7 وجهات سياحية تستحق الزيارة في ربيع 2020
 العرب اليوم - تعرف على 7 وجهات سياحية تستحق الزيارة في ربيع 2020
 العرب اليوم - نصائح لاختيار ورق جدران ديكورات المنازل تعرف عليها

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 13:34 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف علي أول تعليق من إسرائيل على وفاة مبارك

GMT 18:05 2017 الأحد ,02 إبريل / نيسان

رفع أسعار خدمة الإنترنت "تراسل ADSL" في سورية

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 21:54 2015 الأحد ,30 آب / أغسطس

نصائح للتخلص من صوت الكعب العالي

GMT 09:24 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الزبادي لتقليل ضغط الدم المرتفع

GMT 16:03 2020 السبت ,22 شباط / فبراير

الصين تفجر مفاجأة بشأن فترة حضانة كورونا

GMT 20:00 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

بريانكا شوبرا ونيك جوناس يحتفلان بزفافهما للمرة الثالثة

GMT 03:20 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

حقائق اسطورية لا تعرفها عن حوريات البحر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab