مجدي بدران يوضح كيفية تقبل جهاز مناعة الأم للجنين
آخر تحديث GMT05:02:54
 العرب اليوم -

أكد لـ"العرب اليوم" أن أنه يرفض الأجسام الغريبة

مجدي بدران يوضح كيفية تقبل جهاز مناعة الأم للجنين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مجدي بدران يوضح كيفية تقبل جهاز مناعة الأم للجنين

الدكتور مجدي بدران
القاهرة ـ شيماء مكاوي

كشف استشاري طب الأطفال، وعضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، وزميل معهد الطفولة في جامعة عين  شمس، الدكتور مجدي بدران عن كيفية تقبل جهاز مناعة الأم للجنين، وعدم رفضه، مبينًا أن الأوبئة الميكروبية، التي تهدد البشر بشكل عام، تهدد النساء الحوامل، فتصبح أكثر عرضة للإصابة، أو أكثر عرضة للمضاعفات.

وأضاف، في حديث إلى "العرب اليوم"، أن جهاز المناعة للأم الحامل يعتبر أن الجنين هو الأولى بالرعاية والحماية، بدءًا من الحظات الأولى للحمل، فلا يتم رفضه، بينما يتم رفض أي جسم غريب، حتى لو شوكة صغيرة في أنملة إصبع الأم، أو ألة جراحية صغيرة في بطن الأم،  وسرعان ما يحدث التهاب موجع، وربما خُرَّاج عميق .

وأوضح قائلاً: "تبدأ عملية استيطان الجنين في تعتيم مناعي، تتغاضى فيه مناعة الأم عن الجنين ، وتبدأ المشيمة في التشويش على مناعة الأم، لمصلحة الجنين، و يتم السكوت، بل الترحيب بالجنين، وتقديم كل سبل الإقامة والراحة له، على مدار الأربع وعشرين ساعة، و70 % من خلايا المشيمة خلايا قاتلة للميكروبات، تتعرف بسرعة على الميكروبات في غياب الأجسام المضادة المناعية، و25% من خلايا المشيمة خلايا مناعية أكولة، تلتهم الميكروبات، وخلايا المشيمة تحمى الجنين، وتستطيع التعرف على الميكروبات، وإنتاج مضادات حيوية طبيعية ضد الميكروبات، بعضها يمكنه أن يدمر البكتيريا، وهرمون الحمل هو سر خفض مناعة الإناث، و هرمون البروجيستيرون يفرز كل شهر بواسطة المبيض، بعد التبويض، ويخفض مناعة الإناث، كإجراء إستباقى لاحتمال حدوث الحمل ".

وأشار "بدران" إلى أنه في حالة عدم تخصيب البويضة، ينخفض مستوى هرمون البروجيستيرون، ويبدأ الطمث، و  تفرز المشيمة أيضًا هرمون البروجيستيرون، و يزداد باستمرار الحمل، ثم ينخفض قبل الولادة بأيام، وقلة هرمون البروجيستيرون تحدث مع الحمل خارج الرحم، وتسمم الحمل.

وأوضح أن هرمون البروجيستيرون، وهو هرمون الحمل، مهمته الأساسية إعداد الرحم، مع كل دورة شهرية، لاحتمالات الحمل، فيزيد من سمك الرحم، استعدادًا لاستقبال البويضة المخصبة بحيوان منوي، و يقلل من انقباض العضلات الملساء في الرحم أثناء الحمل، ويمنع إفراز لبن الرضاعة خلال الحمل، وانخفاض نسبة البروجيستيرون في نهاية الحمل يحفز إفراز لبن الرضاعة، وعندما يحين موعد الولادة تتغير المعاملة المناعية، التي كانت ترحب بالجنين على مدى تسعة شهور، ويبدأ الجهاز المناعي للأم في الاستعداد لخروج الجنين، بالطرد والتخلص من المشيمة، التي تصبح غير مرحب بها.

وتبدأ عملية الولادة بتدفق خلايا مناعية داخل عضلات الرحم ، لطرد المشيمة، وانقباض الرحم لبدء حياة جديده للوليد، خارج الرحم، مبينًا أن الحوامل أكثر عرضة لفيروسات البرد والإنفلونزا، وأكثر عرضة لمضاعفات الإنفلونزا، وتتضاعف الحاجة إلى الاحتجاز في المستشفيات خمس مرات خلال أوبئة الإنفلونزا، و المضاعفات تكثر في حالة وجود مرض مزمن قبل الحمل، كالربو الشعبي والالتهابات الرئوية.

ولفت إلى أن مناعة الجنين تبدأ في التكوين من الأسبوع التاسع للحمل، لكنها تعتبر بدائية وغير مكتملة، ولو تمتع الجنين بجهاز مناعة قوى لرفض جهازه المناعي أمه، و هاجم الرحم نفسه، ويوفر لبن الأم ثلاثة أنواع من مضادات الأجسام المناعية، لتحمي الرضيع. ويبدأ الجهاز المناعي للطفل في التطور بعد الولادة، ولا يكتمل إلا بعد ست سنوات، وربما حتى في فترة المراهقة، لهذا يجب الحذر من سوء التغذية والملوثات البيئية ومخلفات تدخين التبغ، و تجنب الأدوية العشوائية، و تطعيم الأطفال ضد أمراض الطفولة القاتلة، التي أوصت بها منظمة الصحة العالمية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجدي بدران يوضح كيفية تقبل جهاز مناعة الأم للجنين مجدي بدران يوضح كيفية تقبل جهاز مناعة الأم للجنين



تمتلئ خزانتهما بالفساتين الأنيقة والمعاطف الفاخرة

إطلالات متشابهة ومميَّزة بين ميغان ماركل وصوفيا فيرغارا

لندن - العرب اليوم

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 09:53 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 22:09 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

5 طرق لإغراء الزوج قبل البدء في ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 09:15 2020 الجمعة ,24 تموز / يوليو

نقش حناء ناعم لعروس 2020

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 15:57 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

أفضل عطر 212 vip النسائي يمنحك لمسة ساحرة لا تقاوم

GMT 00:03 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

اختيار الهدية المناسبة من إتيكيت زيارة المريض
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab