بحث يكشف عن فيتامين به مستخلص المراميت واللحم
آخر تحديث GMT22:45:25
 العرب اليوم -

بحث يكشف عن فيتامين به مستخلص المراميت واللحم

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بحث يكشف عن فيتامين به مستخلص المراميت واللحم

فيتامين به مستخلص المراميت
سيدني ـ العرب اليوم

كشف العلماء عن وجود مكمل غدائي يمكنه الحد من مخاصر الإجهاض والعيوب الخلقية للأجنه ، حيث وجدت دراسه أن فيتامين "ب3" ، والمعروف بإسم "النياسين" ، يساعد على تصحيح نقص المغذيات والتي يمكنها أن توقف تطور أجهزه وأعضاء الأجنه بشكل صحيح.

ووصفت الدراسة بأنها ثورة في أبحاث الحمل ، وقالت مؤلف الدراسة البرفيسير سالي دونوودي من معهد فيكتور تشانغ لأبحاث القلب في نيو ساوث ويلز في أستراليا "الآن، وبعد 12 عامًا من البحث ، اكتشف فريقنا أيضًا أن هذا الخلل والنقص يمكن علاجه ويمكن أيضًا الحد من الإجهاض والعيوب الخلقية عن طريق أخذ جرعات من هذا الفيتامين الشائع والمتوفر ، حيث أن هذا الفيتامين  لديه القدرة على الحد بشكل كبير من عدد حالات الإجهاض والعيوب الخلقية في أنحاء العالم كافة ، فقد تم العثور على النياسين في المرميت واللحوم والخضروات".

وتمكن الباحثون بعمل تسلسل للجينات الوارثية الخاصة بالنساء التي تعاني من العيوب الخلقية للأجنة أو الإجهاض المتكرر ، وقد وجدوا أن هناك تحولًا جينيًا يوثر على إنتاج جزيء نيكوتيناميد أدينين دينوكلأوتيد "ناد"، وهو مصنوع من فيتامين "بي 3".

وأعطى الباحثون فيتامين "بي 3" أن أجنه الفئران بنفس القصور في جزيء نيكوتيناميد أدينين دينوكلأوتيد "ناد" مثل البشر ، ويقول معهد دكتور شانغ في بيان له أن قبل إدخال فيتامين "بي 3" إلى النظام الغذائي للفئران ، إما أن  فقدت أجنه الفئران ، من خلال الإجهاض أو ولدت مع مجموعة من العيوب الخلقية الشديدة ، وبعد تغير النظام الغذائي للفئران تم القضاء على العيوب الخلقية والإجهاض المكترر وددت فئران صغيرة معافية تمامًا ، وقد نشرت النتائج في مجلة نيو إنغلاند للطب .

وقال البروفيسور دونوودي "الآن، بعد 12 عام من البحث، اكتشف فريقنا أيضًا أن هذا الخلل والنقص يمكن علاجه ويمكن الحد من الإجهاض والعيوب الخلقية التي عن طريق تناول فيتامين المركب بي ، ومن المحتمل أن تكون التداعيات ضخمة فهذا الفيتامين لديه القدرة على الحد بشكل كبير من عدد حالات الإجهاض والعيوب الخلقية في أنحاء العالم كافة".

وأشاد وزير الصحة الأسترالي ، غريج هانت بالدراسة ، قائلًا إنها طفرة طبية تاريخية ، حيث أنه أملًا جديدًا إلى واحد من كل أربع نساء حوامل والذين يعانون من الإجهاض.

ومع ميلاد 7.9 مليون طفل في أنحاء العالم كافة ، يعانون العيوب الخلقية كل عام، فهذا الخبر يعد ثورة طبية وأملًا جديدًا للنساء الحوامل ، أما الخطوة التالية هي عمل اختبارات للنساء تقاس بها  مستويات "إن إيه دي" ، لتحديد من هم الأكثر عرضة لخطر ولاده طفل مع عيب خلقي ، وبعدها يتم إعطاء هؤلاء النساء مكملات فيتامين "ب3" ، وأضاف الباحثون المكملات تستهدف النساء الحوامل قد لا تحتوي على مستويات كافية من فيتامين "ب3".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بحث يكشف عن فيتامين به مستخلص المراميت واللحم بحث يكشف عن فيتامين به مستخلص المراميت واللحم



أجمل إطلالات دوقة كمبردج البريطانية كيت ميدلتون

لندن - العرب اليوم

GMT 12:13 2021 الإثنين ,10 أيار / مايو

ترتيب غرف النوم لعام 2021 لمنزل عصري ومتجدد
 العرب اليوم - ترتيب غرف النوم لعام 2021 لمنزل عصري ومتجدد

GMT 16:26 2021 الأربعاء ,28 إبريل / نيسان

بايدن يعتزم التراجع عن خفض الضرائب الذي أقره ترمب

GMT 14:29 2021 الإثنين ,03 أيار / مايو

معالجات إنتل و AMD تتضمن ثغرات جديدة

GMT 00:06 2021 السبت ,24 إبريل / نيسان

"فيراري" تقدم أول سيارة كهربائية في 2025

GMT 20:50 2014 الخميس ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أضرار الفيمتو على جسم الإنسان

GMT 02:47 2021 الأربعاء ,05 أيار / مايو

ساعات ذكية تنافس الكاميرات والحواسيب

GMT 21:44 2021 الجمعة ,23 إبريل / نيسان

تويوتا تعلن عن طراز "كراون" في معرض شنغهاي
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab