بحث يكشف عن فيتامين به مستخلص المراميت واللحم
آخر تحديث GMT13:43:14
 العرب اليوم -

بحث يكشف عن فيتامين به مستخلص المراميت واللحم

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بحث يكشف عن فيتامين به مستخلص المراميت واللحم

فيتامين به مستخلص المراميت
سيدني ـ العرب اليوم

كشف العلماء عن وجود مكمل غدائي يمكنه الحد من مخاصر الإجهاض والعيوب الخلقية للأجنه ، حيث وجدت دراسه أن فيتامين "ب3" ، والمعروف بإسم "النياسين" ، يساعد على تصحيح نقص المغذيات والتي يمكنها أن توقف تطور أجهزه وأعضاء الأجنه بشكل صحيح.

ووصفت الدراسة بأنها ثورة في أبحاث الحمل ، وقالت مؤلف الدراسة البرفيسير سالي دونوودي من معهد فيكتور تشانغ لأبحاث القلب في نيو ساوث ويلز في أستراليا "الآن، وبعد 12 عامًا من البحث ، اكتشف فريقنا أيضًا أن هذا الخلل والنقص يمكن علاجه ويمكن أيضًا الحد من الإجهاض والعيوب الخلقية عن طريق أخذ جرعات من هذا الفيتامين الشائع والمتوفر ، حيث أن هذا الفيتامين  لديه القدرة على الحد بشكل كبير من عدد حالات الإجهاض والعيوب الخلقية في أنحاء العالم كافة ، فقد تم العثور على النياسين في المرميت واللحوم والخضروات".

وتمكن الباحثون بعمل تسلسل للجينات الوارثية الخاصة بالنساء التي تعاني من العيوب الخلقية للأجنة أو الإجهاض المتكرر ، وقد وجدوا أن هناك تحولًا جينيًا يوثر على إنتاج جزيء نيكوتيناميد أدينين دينوكلأوتيد "ناد"، وهو مصنوع من فيتامين "بي 3".

وأعطى الباحثون فيتامين "بي 3" أن أجنه الفئران بنفس القصور في جزيء نيكوتيناميد أدينين دينوكلأوتيد "ناد" مثل البشر ، ويقول معهد دكتور شانغ في بيان له أن قبل إدخال فيتامين "بي 3" إلى النظام الغذائي للفئران ، إما أن  فقدت أجنه الفئران ، من خلال الإجهاض أو ولدت مع مجموعة من العيوب الخلقية الشديدة ، وبعد تغير النظام الغذائي للفئران تم القضاء على العيوب الخلقية والإجهاض المكترر وددت فئران صغيرة معافية تمامًا ، وقد نشرت النتائج في مجلة نيو إنغلاند للطب .

وقال البروفيسور دونوودي "الآن، بعد 12 عام من البحث، اكتشف فريقنا أيضًا أن هذا الخلل والنقص يمكن علاجه ويمكن الحد من الإجهاض والعيوب الخلقية التي عن طريق تناول فيتامين المركب بي ، ومن المحتمل أن تكون التداعيات ضخمة فهذا الفيتامين لديه القدرة على الحد بشكل كبير من عدد حالات الإجهاض والعيوب الخلقية في أنحاء العالم كافة".

وأشاد وزير الصحة الأسترالي ، غريج هانت بالدراسة ، قائلًا إنها طفرة طبية تاريخية ، حيث أنه أملًا جديدًا إلى واحد من كل أربع نساء حوامل والذين يعانون من الإجهاض.

ومع ميلاد 7.9 مليون طفل في أنحاء العالم كافة ، يعانون العيوب الخلقية كل عام، فهذا الخبر يعد ثورة طبية وأملًا جديدًا للنساء الحوامل ، أما الخطوة التالية هي عمل اختبارات للنساء تقاس بها  مستويات "إن إيه دي" ، لتحديد من هم الأكثر عرضة لخطر ولاده طفل مع عيب خلقي ، وبعدها يتم إعطاء هؤلاء النساء مكملات فيتامين "ب3" ، وأضاف الباحثون المكملات تستهدف النساء الحوامل قد لا تحتوي على مستويات كافية من فيتامين "ب3".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بحث يكشف عن فيتامين به مستخلص المراميت واللحم بحث يكشف عن فيتامين به مستخلص المراميت واللحم



اعتمدت أقراطًا ذهبية وتسريحة شعر ناعمة

كيت ميدلتون تتألَّق بالكنزة الصفراء في آخر ظهور لها

لندن ـ العرب اليوم

GMT 07:57 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

علامتان بالأنف تدل على الإصابة بـ فيروس كورونا

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 17:18 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

راينهارد جريندل يستقيل من رئاسة الاتحاد الألماني

GMT 13:20 2019 الأربعاء ,06 آذار/ مارس

لون الشوكولاتة أحدث صيحة في صبغات الشعر 2019

GMT 07:22 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

صور لأجمل 6 موديلات كوش أفراح من موقع التواصل إنستغرام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab