خلايا دم مُعدلة توفر مضادات حيوية لقتل البكتيريا الخطرة
آخر تحديث GMT11:45:55
 العرب اليوم -

خلايا دم مُعدلة توفر مضادات حيوية لقتل البكتيريا الخطرة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - خلايا دم مُعدلة توفر مضادات حيوية لقتل البكتيريا الخطرة

المضادات الحيوية
واشنطن ـ العرب اليوم

يمكن أن تكون الأدوية التي تُعطى للجسم كله وكأنها إطلاق رصاص عشوائيًا من مدفع رشاش، مما يؤدي إلى إتلاف الخلايا التي لا يُقصد استهدافها. توصلت دراسة جديدة إلى أن إخفاء العقاقير داخل خلايا الدم الحمراء يمكن أن يساعد في توجيه المضادات الحيوية القوية ولكن السامة لاستهداف البكتيريا، وفقا لما نشره موقع “New Atlas” نقلًا عن دورية “ACS Infectious Diseases”.
لتلافي آثار جانبية خطيرة

تطور البكتيريا بشكل متزايد مقاومة لأفضل المضادات الحيوية المتاحة، مما يضع الأطباء في مأزق وحيرة بين خيارات علاج أقل وأقل. في كثير من الحالات، يضطر البعض إلى وصف عقاقير كملاذ أخير، على الرغم من أن بعضها يمكن أن يتسبب في آثار جانبية خطيرة داخل الجسم.
خلايا دم هجينة

ولكن يمكن أن تكون هناك طرق لاستهداف هذه الأدوية بدقة أكبر. قبل بضع سنوات، طور العلماء في جامعة ماك ماسترز في كندا ما أطلقوا عليه “خلايا الدم الحمراء البشرية الخارقة”، والتي يرتكز مفهومها في الأساس على سحب الأجزاء الداخلية من خلايا الدم الطبيعية وحشوها بالأدوية. عندما يتم حقن خلايا الدم الهجينة مرة أخرى في الجسم، فمن المفترض نظريًا أن تكون قادرة على حمل حمولة الدواء بأمان، دون أن يهاجمها الجهاز المناعي.
إصابة الهدف مباشرة

في الدراسة الجديدة، عالج الفريق مشكلة متبقية تكمن في كيفية إعادة خلايا الدم الهجينة إلى الهدف المطلوب، دون اتلاف باقي الخلايا، لذا قام الباحثون بتغطية الجزء الخارجي من خلايا الدم بجسم مضاد استهدف أنواع البكتيريا التي كانوا يحاولون القضاء عليها، مما يجعلها تتراكم حول البكتيريا وتوصيل حمولتها من الأدوية بدقة أكبر.
كفاءة بنسبة 90%

اختبر الباحثون نظام توصيل الدواء بمضاد حيوي يسمى Polymyxin B (PmB) ، وهو فعال في قتل البكتيريا المقاومة للأدوية الأخرى. لكن هذا يأتي على حساب الخلايا السليمة، مع احتمال حدوث تلف في الكلى ومشاكل عصبية وآثار جانبية خطيرة أخرى. على هذا النحو، فإنه يعتبر من المضادات الحيوية الملاذ الأخير.
فاعلية انتقائية

في اختبارات زراعة الخلايا في المختبر، قام فريق الباحثين بتحميل خلايا الدم بـ PmB واستهدفوا بكتيريا إيكولاي المقاومة للأدوية. واكتشفوا أن الخلايا تتمتع بكفاءة تحميل تبلغ حوالي 90٪، وكانت فعالة في توصيل PmB للبكتيريا بمستويات عالية بما يكفي لقتلها. لاختبار دقة الاستهداف، قام الباحثون بتعريض بكتيريا مختلفة مثل Klebsiella aerogenes للخلايا الهجينة المغلفة بأجسام مضادة للإشريكية القولونية، وتبين أنها غير كافية للقضاء عليها، مما أثبت فاعلية التقنية الانتقائية.
حماية وجرعات أقل

يقول الباحثون أن هذا النهج له عدد من المزايا. لا يقتصر الأمر على منع حمولة الدواء من التأثير على الخلايا السليمة، ولكن نظرًا لأن خلايا الدم الحمراء لها عمر طويل يبلغ حوالي 120 يومًا، فإن لديها متسعًا من الوقت للوصول إلى المواقع المستهدفة. يمكن أن تقلل هذه التقنية أيضًا من عدد الجرعات المطلوبة وكمية الدواء لكل جرعة.
للزهايمر مستقبلًا

يقول فريق الباحثين، بقيادة بروفيسور هانا كريفيتش، الباحثة في مختبر ديناميكيات الغشاء والبروتين بكاليغاري في كندا، إن العمل المستقبلي سيبحث في إمكانية قدرة التقنية المبتكرة على توصيل الأدوية عبر الحاجز الدموي الدماغي إلى الدماغ للمساعدة في علاج الأمراض العصبية مثل مرض الزهايمر.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

تناول المضادات الحيوية يؤثر على التحفيز والتحمل لدى الرياضيين

إعطاء الأطفال المضادات الحيوية يُزيد من خطر الإصابة بالربو

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خلايا دم مُعدلة توفر مضادات حيوية لقتل البكتيريا الخطرة خلايا دم مُعدلة توفر مضادات حيوية لقتل البكتيريا الخطرة



GMT 10:42 2023 الإثنين ,23 كانون الثاني / يناير

استوحي أحدث صيحات الموضة من نجمات حفل "Joy Awards"
 العرب اليوم - استوحي أحدث صيحات الموضة من نجمات حفل "Joy Awards"

GMT 09:02 2023 الثلاثاء ,24 كانون الثاني / يناير

مدينتان عربيتان ضمن أشهر وجهات السفر في عام 2023
 العرب اليوم - مدينتان عربيتان ضمن أشهر وجهات السفر في عام 2023

GMT 06:32 2023 الإثنين ,16 كانون الثاني / يناير

أفكار أساسية في تصميم السلالم الداخلية للمنزل العصري
 العرب اليوم - أفكار أساسية في تصميم السلالم الداخلية للمنزل العصري

GMT 06:08 2023 الخميس ,26 كانون الثاني / يناير

بايدن يكشف سبب إرسال 31 دبابة فقط للجيش الأوكراني
 العرب اليوم - بايدن يكشف سبب إرسال 31 دبابة فقط للجيش الأوكراني

GMT 02:30 2023 الجمعة ,27 كانون الثاني / يناير

موسكو تحظر موقع ميدوزا الإخباري الناطق بالروسية
 العرب اليوم - موسكو تحظر موقع ميدوزا الإخباري الناطق بالروسية

GMT 10:05 2023 السبت ,21 كانون الثاني / يناير

قطع ملابس أساسية لارتدائها في سن الثلاثين
 العرب اليوم - قطع ملابس أساسية لارتدائها في سن الثلاثين

GMT 05:18 2023 الأربعاء ,18 كانون الثاني / يناير

جولة على أشهر الأماكن السياحة الجذابة في نيوزيلندا
 العرب اليوم - جولة على أشهر الأماكن السياحة الجذابة في نيوزيلندا

GMT 08:09 2023 الجمعة ,06 كانون الثاني / يناير

ديكورات شتوية مناسبة للمنزل العصري
 العرب اليوم - ديكورات شتوية مناسبة للمنزل العصري

GMT 05:30 2023 الأربعاء ,25 كانون الثاني / يناير

زيلينسكي يحذر من موجة روسية جديدة ويغلّظ عقوبة الهروب
 العرب اليوم - زيلينسكي يحذر من موجة روسية جديدة ويغلّظ عقوبة الهروب

GMT 05:00 2023 الخميس ,26 كانون الثاني / يناير

"ميتا" ترفع الحجب عن حسابي ترامب على "فيسبوك" و"إنستغرام"
 العرب اليوم - "ميتا" ترفع الحجب عن حسابي ترامب على "فيسبوك" و"إنستغرام"

GMT 20:46 2020 الإثنين ,09 آذار/ مارس

فوائد حب الرشاد للقولون

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 18:33 2019 الثلاثاء ,24 أيلول / سبتمبر

العثور على جثتي حبيبين متعانقين في أميركا

GMT 13:10 2013 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

الــ " IUCN"تدرج "الصلنج" على القائمة الحمراء

GMT 21:48 2020 الجمعة ,01 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 05:47 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

وجهة شهر العسل الساحرة جزيرة لنكاوي

GMT 03:39 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

"سي إن إن" تُقاضي ترامب لمنعه دخول مراسلها إلى البيت الأبيض

GMT 00:10 2018 السبت ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة رجل "سوبر ماريو" الحقيقي بعمر 84 عامًا

GMT 01:40 2018 الإثنين ,01 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف أكبر مخلوق عاش على الأرض قبل 200 مليون عام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab