الأبحاث الحديثة تؤكد أن التدريب على الضغط يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري
آخر تحديث GMT13:51:57
 العرب اليوم -

أظهرت أن ممارسة التمارين الهوائية تعمل على توفير أكبر فائدة

الأبحاث الحديثة تؤكد أن التدريب على الضغط يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الأبحاث الحديثة تؤكد أن التدريب على الضغط يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري

التدريب على الضغط يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري
 لندن ـ كاتيا حداد

أكدت الأبحاث الحديثة، أن مجرد ساعة أو أقل من التدريب على الضغط في الأسبوع، يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري وارتفاع ضغط الدم والسمنة، بنسبة 29 في المائة. والقيام بتلك التدريبات مزيدًا من الساعات لا يقلل الخطر أبعد من ذلك، ومفهوم "كلما قمنا بتلك التمرينات أكثر كلما كان أفضل" أمر غير صحيح في هذا الصدد.

وأظهرت الدراسة أن ممارسة كل من الضغط والتمارين الهوائية تعمل على توفير أكبر فائدة في منع هذه الظروف. وأولئك الذين يشعرون بالذنب لعدم قدرتهم على القيام بممارسة الرياضة لأكبر وقت ممكن سيكونوا سعداء لمعرفة أن المزيد من التدريبات المكثفة لن تكن مرتبطا بأي فوائد صحية إضافية. وتعتبر تلك الدراسة أخبار جيدة لواحد من كل أربعة بالغين في بريطانيا المتضررة من متلازمة التمثيل الغذائي - المصطلح الطبي لمزيج من مرض السكري، وارتفاع ضغط الدم والسمنة.

وقالت آسما باكر، المؤلف الرئيسي للدراسة من المركز الطبي لجامعة رادبود في هولندا، "إن هناك عدد قليل من الدراسات التي أبلغت عن الآثار الصحية لممارسة الضغط، وهذه هي أول دراسة من هذا القبيل تتعلق بمتلازمة التمثيل الغذائي". وأضافت نتائجنا أن كمية متواضعة من ممارسة الضغط، مثل دورتين لمدة 30 دقيقة في الأسبوع، له الأثر الأكثر فائدة. ينبغي أن تدرج هذه النتائج في التوصيات الطبية القياسية، للوقاية من متلازمة التمثيل الغذائي وأمراض القلب والأوعية الدموية في المستقبل".

ومرض السكري وارتفاع ضغط الدم والسمنة يمكن أن يضر الأوعية الدموية الخاصة بك، ولكن وجود الثلاثة معا خطير بشكل خاص. وهي كلها ظروف شائعة جدا ترتبط كلها، مما يفسر لماذا متلازمة التمثيل الغذائي هو المرض السائد.

وكان من المعروف بالفعل ممارسة الضغط للحد من خطر داء السكري من النوع 2 أو لتحسين صحة العظام، ولكن لا شيء كان يعرف سابقا عن ارتباطه مع متلازمة التمثيل الغذائي. وهكذا قام فريق من الباحثين الدوليين بإجراء دراسة بشأن هذا الأمر شارك فيها أكثر من 7000 مشارك من الدراسة الطولية لمركز التمارين الرياضية (أكلس) في الولايات المتحدة.

وفي بداية البحث، كان جميع المشاركين صحية دون متلازمة التمثيل الغذائي. ونظر الباحثون إلى بداية الحالة. خلال الدراسة، 15٪ من المشاركين اصيبوا بمتلازمة التمثيل الغذائي. وقد وجد أن التدريب على الضغط لمدة ساعة واحدة في الأسبوع أو أقل قد قلل النسبة بنسبة 29 في المائة. ومع ذلك، كان المشاركين بجلستين أو أكثر من جلسة في الأسبوع أقل بنسبة 17 في المائة من خطر تطوير متلازمة التمثيل الغذائي. وقال الباحثون أيضا إن لا يوجد فرق بين الناس الذين مارسوا الضغط خلال عطلة نهاية الأسبوع أو خلال الأسبوع. وكان التحليل يمثل تأثير السلوكيات الصحية الأخرى، مثل التدخين والتدريب على التحمل المنتظم.

وقال الباحثون إن كميات معتدلة من تدريبات التمارين الرياضية حققت فوائد صحية مهمة، وفي حين أن القلب جنبا إلى جنب مع تدريب الوزن أنتجت أفضل النتائج، وممارسة الضغط  أم لا، جنبا إلى جنب مع التمارين الرياضية - ينبغي أن تدرج في التدريبات الخاصة بك لمنع متلازمة التمثيل الغذائي، فضلا عن ممارسة بانتظام، يمكنك منع أو عكس متلازمة التمثيل الغذائي عن طريق فقدان الوزن، وتناول الطعام بشكل صحي، ووقف التدخين وتقليل الكحول. نشرت النتائج على موقع مايو كلينيك بروسيدينغس. وقد لاحظ الباحثون وجود قيود على الدراسة حيث كان حجم العينة صغير.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأبحاث الحديثة تؤكد أن التدريب على الضغط يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري الأبحاث الحديثة تؤكد أن التدريب على الضغط يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري



استطاعت أن تجسد روح الموضة الجديدة على أفضل وجه

تقرير يرصد الظهور الأول لـ كيت موس على غلاف "فوج" بإطلالة من شانيل

لندن ـ العرب اليوم
 العرب اليوم - 11 نصيحة لعطلة منزلية لا تنسى في ظل الحجر الصحي

GMT 21:49 2020 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

اكتشاف دواء يدمر فيروس كورونا خلال 48 ساعة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab