صندوق النقد الدولي يتوقع تراجع نمو اقتصادات دول المشرق بسبب الربيع العربي
آخر تحديث GMT13:36:23
 العرب اليوم -

وضع لبنان ليس جيداً بسبب أزمة سوريا والنمو فيه سيتراجع الى 1.5 في المئة

صندوق النقد الدولي يتوقع تراجع نمو اقتصادات دول المشرق بسبب الربيع العربي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - صندوق النقد الدولي يتوقع تراجع نمو اقتصادات دول المشرق بسبب الربيع العربي

تراجع نمو اقتصادات دول المشرق نتيجة استمرار تداعيات الربيع العربي
بيروت - رياض شومان

توقع "صندوق النقد الدولي" ان تتجاوز معدلات النمو في دول الخليج هذه السنة حاجز خمسة في المئة ٬ في حين رجح ان يتراجع نمو اقتصادات دول المشرق لتصل إلى ثلاثة في المئة  نتيجة استمرار تداعيات الربيع العربي وارتفاع معدلات البطالة.  وأكد مدير منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في « صندوق النقد الدولي » مسعود احمد في حوار صحافي ان تداعيات الأزمة السياسية في سورية اثرت في لبنان والأردن والعراق ٬ ما انعكس سلباً على تردد القطاع الخاص في  الاستثمار ٬ وأدى إلى تأجيل الانتعاش الذي كان متوقعاً سنة أخرى.
وأشار أحمد إلى أن معدلات النمو المتوقعة في هذا الجزء من العالم العربي خلال العام الجاري والذي يليه والتي لا تتجاوز3 في المئة  خلال السنوات الثلاث الماضية  ٬ ما سيرفع التوتر والأخطار في المنطقة ٬ لا سيما إذا أضيف اليها ارتفاع معدل الديون و زيادة عجز الموازنات
 وحذر احمد من ان استمرار الوضع على ما هو عليه في منطقة المشرق العربي ٬ سيدخلها في « حلقة خطرة » . وطالب الحكومات والمجتمع الدولي بالتدخل لحل أزمة الدول العربية التي ما زالت في مرحلة انتقالية ٬ بعد سقوط حكوماتها
ونصح هذه الدول بان تجد حلولاً لمشكلة البطالة ٬ وان ترصد أموالاً لتطوير البنية التحتية ٬ بمساعدة المجتمع الدولي، خصوصاً منطقة الخليج الغنية بالنفط ٬ اضافة إلى البدء في حل المشاكل التي دفعت المواطنين إلى الخروج إلى الشارع غاضبة.
ولفت إلى ان صندوق النقد يحاول غض النظر عن المطالب التي يحددها في مقابل الديون إلى هذه المنطقة، كما انه يتعاون مع الدول المانحة لتقديم مساعدات لدول الربيع العربي أو التي تأثرت من تداعياته.

وأشار إلى أن وضع لبنان ليس جيداً حيث يُتوقع ان يتراجع النمو 1.5 في المئة هذه السنة وفي العام المقبل ٬ بسبب انعكاس التوتر السياسي في سورية عليه وعدم التوصل الى تأليف حكومة ٬ في وقت يعاني عجزاً كبيراً في موازنته ٬ وعدم القدرة على تسديد ديونه.
وأكد أن صندوق النقد مستعد لتقديم أي نوع من المساعدة إلى الحكومة المصرية الجديدة عند الحاجة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صندوق النقد الدولي يتوقع تراجع نمو اقتصادات دول المشرق بسبب الربيع العربي صندوق النقد الدولي يتوقع تراجع نمو اقتصادات دول المشرق بسبب الربيع العربي



استوحي إطلالتك الرمضانية بأسلوب أنيق من النجمة مايا دياب

بيروت - العرب اليوم

GMT 11:50 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية
 العرب اليوم - التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية

GMT 08:49 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021
 العرب اليوم - أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021

GMT 08:37 2021 السبت ,17 إبريل / نيسان

ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام
 العرب اليوم - ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام

GMT 09:54 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 العرب اليوم - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 08:45 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة
 العرب اليوم - جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة

GMT 20:04 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

قرار هام من صندوق النقد الدولي لصالح 28 دولة

GMT 21:25 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

الهند تمتلك بعض أجمل شواطئ العالم

GMT 07:27 2021 الإثنين ,12 إبريل / نيسان

جيب تطلق الموديل الجديد من أيقونتها Compass

GMT 21:29 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

كيا EV6 رقم قياسي في أول يوم لطرح السيارة

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 10:14 2018 الجمعة ,06 إبريل / نيسان

طفل يغتصب فتاة صغيرة في أحد الحقول في آيرلندا
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab