أخبار مهمة للقارئ العربي

أخبار مهمة للقارئ العربي

أخبار مهمة للقارئ العربي

 العرب اليوم -

أخبار مهمة للقارئ العربي

بقلم : جهاد الخازن

 أبدأ بلبنان والعراق، فالجيش اللبناني فتح الطرق في لبنان وأوقف متظاهرين، والجيش العراقي قتل متظاهرين في مدن العراق. الرئيس دونالد ترامب ألغى أخيراً وجود بلاده في الاتفاق النووي مع ايران الذي عقد سنة ٢٠١٥

هو قال إن الاتفاق لم يفد في منع ايران من تأييد جماعات مسلحة تؤيدها في سورية والعراق واليمن ولبنان. الضغط العالي على النظام في ايران أدى الى انخفاض صادراتها من النفط والى إضعاف اقتصادها

رئيس الحرس الثوري الايراني قاسم سليماني يواجه تحركاً شعبياً في بلاده والناس يطالبون بحد أدنى من الحقوق للعيش. في لبنان استقالت حكومة سعد الحريري والرئيس ميشال عون طلب بقاءها في الحكم حتى إيجاد بديل لها. في العراق رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي سيبقى في الحكم كما أمر الرئيس برهم صالح حتى إيجاد بديل له

في لبنان واحد في المئة من السكان يملكون أكثر مما يملك ٥٨ في المئة من المواطنين. ثروات الأغنياء تقدر بأكثر من ١٣.٣ بليون دولار والدين القومي ٨٥ بليون دولار أو أكثر من ١٥٠ في المئة من الدخل السنوي للبلاد

هل هناك ربيع عربي قادم؟ كان هناك ربيع عربي بدأ سنة ٢٠١١، وهو الآن في أيدي السكان من العراق الى لبنان ومصر وسورية واليمن وغيرها

أكثر من ٦٠ في المئة من سكان الشرق الأوسط دون الثلاثين من العمر وكثيرون من هؤلاء لا يجدون عملاً لذلك هم يشاركون في التظاهرات ضد حكومات بلادهم. الشبان في لبنان والعراق وبلدان أخرى يعانون من الفشل الذي ينقلب الى غضب أو ثورة

العراق بين أسوأ دول العالم في مجال الفساد، ولبنان وضعه أفضل ولكن ليس بنسبة كبيرة

- السلطات في الكويت استدعت عدداً من أركان الميديا الاجتماعية للتحقيق معهم بعد تلقي أخبار عن بيع العاملات والعاملين في البيوت كعبيد

بي بي سي وجدت في تحقيق لها أن سوق العبيد متاح على غوغل وانستغرام التي يملكها فيسبوك

السلطات الكويتية قالت إن أصحاب المواقع في الميديا الاجتماعية طلب منهم وقف إعلانات بيع الناس عبيداً وأمروا بتوقيع وثائق رسمية يعلنون فيها أنهم لن يعودوا الى هذا العمل

- نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجارالله قال إن الحكومة الكويتية نقلت رسائل ايرانية الى المملكة العربية السعودية والبحرين عن التوتر في الخليج إلا أنها لم تتلقَ رداً حتى الآن

ايران تقول إنها مستعدة للتفاوض مع السعودية بوجود وسيط أو من دون وسيط، والكويت تقول إنها مستعدة للعب دور الوساطة بين الجانبين، وهو أيضاً الوضع مع البحرين

- الرئيس عبدالفتاح السيسي كال المديح للرئيس الاميركي دونالد ترامب على مواقع الميديا الاجتماعية فقال إنه "يملك سلطات خاصة لمواجهة الأزمات." الرئيس السيسي شكر ترامب أيضاً لدعمه إحياء المفاوضات بين مصر وإثيوبيا على سد النهضة. وزير الخارجية المصري سامح شكري أعلن بعد محادثات في واشنطن مع نظيريه الاثيوبي والسوداني بحضور ممثلين عن الولايات المتحدة والبنك الدولي أن مصر وإثيوبيا والسودان اتفقت على اجراء أربعة اجتماعات عاجلة بمشاركة ممثلين عن الولايات المتحدة والبنك الدولي للتوصل الى اتفاق حول ملء وتشغيل السد قبل منتصف كانون الثاني (يناير) المقبل. أرجو أن ينجحوا في إيجاد مخرج من الأزمة الراهنة

arabstoday

GMT 16:53 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أرامكو ومستقبل مزدهر للأسهم

GMT 16:10 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يريد الاحتفاظ بنفط سورية

GMT 12:03 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أيام لا تنسى: دراسة وصيد

GMT 12:10 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

لماذا لا تقبل الميليشيات الإصلاح الوطني؟

GMT 12:02 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

آن أوان الربط

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أخبار مهمة للقارئ العربي أخبار مهمة للقارئ العربي



تحرص دائمًا على إبراز قوامها الرشيق من خلال ملابسها

إطلالات شبابية على طريقة العارضة جيجي حديد مع اعتماد لوك الدينيم بالكام

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 02:36 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار جديدة للديكورات باستخدام رفوف الكتب في مكتبة المنزل
 العرب اليوم - أفكار جديدة للديكورات باستخدام رفوف الكتب في مكتبة المنزل

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 13:58 2019 الخميس ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

فتح كبسولة خزنت فيها تربة القمر منذ عام 1972

GMT 22:41 2019 السبت ,05 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على مواصفات قلم مايكروسوفت اللاسلكي

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 05:55 2019 الخميس ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

الفضلي يؤكد "اتفاق الرياض" إيجابًيا ويتوقع انخفاض العجز

GMT 15:12 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

نشطاء التواصل الاجتماعي يسخرون من شاب يحمل حبيبته السمينة

GMT 10:07 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

رولا يموت تثير غضب الكثيرين بسبب صورة عارية

GMT 00:10 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

ارتفاع قياسي بعدد مستخدمي لعبة "ببجي- PUBG"

GMT 00:07 2016 الأربعاء ,01 حزيران / يونيو

كنوز متاحف وآثار عربية في مرمى التدمير وطمس الهوية
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab