وزيرالتموين المصري نظام جديد لتخزين القمح وتقليل الفاقد
آخر تحديث GMT11:33:23
 العرب اليوم -

وزيرالتموين المصري: نظام جديد لتخزين القمح وتقليل الفاقد

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وزيرالتموين المصري: نظام جديد لتخزين القمح وتقليل الفاقد

القاهرة ـ وكالات

قال وزيرالتموين والتجارة الداخلية الدكتور باسم عودة "إنه سيتم خلال الشهرين أو الثلاثة المقبلين تحويل 7 شون ترابية موجودة بهيئة السلع التموينية على مساحة 63 فدانا إلى نظام البانكرز(مستودع خفيف به تهوية جيدة) المستخدم فى كل من كندا وأستراليا, لتخزين نحو مليون ونصف طن قمح لمدة 4 شهور خلال الموسم الحالى وتقليل الفاقد منه". جاء ذلك خلال جولته التفقدية فى منطقة الساحل بمنطقة شبرا مصر "الجمعة", ورافقه خلالها اللواء أحمد موافى مدير الإدارة العامة لمباحث التموين. وأضاف الوزير"أنه تم عمل الإجراءات الفنية لتجهيزعرض أسعارلإسناد المشروع لشركات مصرية بعد أخذ موافقة اللجنة الوزارية الاقتصادية, وسيتم العرض على مجلس الوزراء لأخذ موافقته". وأوضح أن نظام (البانكرز) هو أحد الخطط والحلول التى عرضها اتحاد المستثمرين المصريين بالخارج على الوزارة. وأضاف عودة "أنه سيتم بعد العيد الثانى للثورة وضع حجرالأساس لنحو 15 صومعة مع زيادة سعتها التخزينية إلى 1.5 مليون طن وسيستغرق إنشاؤها نحو عام ونصف العام". وفيما يتعلق بتحقيق الاكتفاء الذاتى من القمح, قال عودة "إن الوزارة قامت بتوريد 3.7 مليون طن من المزراعين الموسم الماضى" موضحا أن الوزارة تستهدف زيادتها بنحو 20 % لتصل إلى 4.5مليون طن, بالإضافة إلى أن الهدف حاليا هو رفع الكفاءة التخزينية للقمح وتقليل الفاقد والحفاظ على الاحتياطى الاستراتيجى. وحول تسريب المواد البترولية والسولارأكد عودة أن الغرض من جولته الوقوف على مشكلات المواطنين بمحطات الوقود, بعد تلقيه عددا من الشكاوى بعدم وجود المواد البترولية والسولار فى محطات بعينها. وقال إن ظاهرة تهريب السولارالى خارج مصر لابد من القضاء عليها مشيرا إلى أن السولار المصرى يهرب إلى العديد من الدول منها تركيا وإسرائيل وغزة والأردن. من جانبه قال اللواء أحمد موافى مديرمباحث التموين "إنه يتم حاليا عمل حملات تفتيشية فى عدد من المحافظات الحدودية مثل شمال سيناء وجنوب سيناء وبورسعيد لضبط الأسواق ولعدم تهريب المواد البترولية عبر السيارات الخاصة". وتم ضبط كميات ضخمة بما يقرب من 80 ألف لتر من المواد البترولية فى سيارات التنر والمذيبات ومراكب الصيد, كما تم ضبط 9 ملايين و132 ألف لتر سولار فى سيارة نقل وذلك بالتواطؤ مع شركات التوزيع. وخلال الجولة, شكا عدد من المواطنين من نقص السولار, كما اشتكى البعض من نقص محطات الغاز الطبيعى.. وأجاب الوزير أن وزارة البترول قامت بعمل اتفاقية مع 6 محافظات لإنشاء محطات للغاز الطبيعى. وقال الدكتور مجدى وصفى مدير إدارة الدعم بالوزارة حول أزمة السولار إنه وفقا لأرقام هيئة البترول يتم ضخ نفس الكمية المعتادة, إلا أن اندفاع المواطنين المحطات ولجوء البعض إلى تخزين الوقود هو ما سبب الأزمة. وأضاف "فيما يتعلق بنظام توزيع البوتجاز عن طريق الكروت فإنه تم حتى الآن تعميم التجربة فى 20 محافظة, بعضها تم التعميم فيه بجميع أنحاء المحافظة, فيما تشهد بعض المحافظات التطبيق فى مركزين ويتم زيادتهم أسبوعيا حتى يتم التعميم فى المحافظة بالكامل". ونوه بأن توزيع البوتجاز عن طريق الكروت نال رضا المواطنين, موضحا أن الفترة الحالية والتى تمثل ذروة الاستهلاك, لم تشهد ازدحاما على المستودعات, قائلا "إنه لا يوجد مواطن يعانى من الحصول على إسطوانة البوتجاز".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزيرالتموين المصري نظام جديد لتخزين القمح وتقليل الفاقد وزيرالتموين المصري نظام جديد لتخزين القمح وتقليل الفاقد



GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab