موظفون حكوميون يحترفون تجارة التمور في سوق بريدة
آخر تحديث GMT08:58:42
 العرب اليوم -

موظفون حكوميون يحترفون تجارة التمور في سوق بريدة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - موظفون حكوميون يحترفون تجارة التمور في سوق بريدة

سوق بريدة
بريدة – العرب اليوم

لا تكاد تنتهي صلاة الفجر إلا ويشمر تجار وباعة التمور عن سواعدهم مهرولين إلى ساحة مهرجان التمور في الصباخ جنوب مدينة بريدة، حيث يحتفي المزارعون بمحصول العام وتقديمه بأجمل حلة للمتسوقين من منطقة القصيم ومناطق المملكة ودول الخليج.

وباتت فرص العمل مطلبا للجميع وخصوصا الموظفين في القطاعين العام والخاص، ففرص العمل التي يوفرها السوق ومردودها المادي المغري خلال فترة وجيزة لا تتجاوز شهر

ونصف، يسيل لها لعاب ذوي الدخل المحدود والرواتب الصغيرة، كما أن ساعات عمل السوق لا تتعارض مع ساعات العمل الحكومي الرسمي ما أعطى دافعا كبيرا لخوض غمار التجارة، حيث تبدأ حركة البيع والشراء من بعد صلاة الفجر مباشرة وحتى الثامنة صباحا، ومن بعد صلاة العصر حتى التاسعة مساء، ويمتهن الموظفون الكثير من الأعمال داخل السوق كالدلالة والسمسرة وتسجيل المبيعات ونقل التمور من وإلى السوق والبيع بالتجزئة.

وأضاف الشاب فهد الحمد موظف حكومي، إنه يعمل بمجال التمور منذ ثمانية أعوام ويحصل على مردود مادي مغر، مشيرا إلى أن فرص زيادة الدخل للموظف الحكومي نادرة جدا مع أنظمة وزارة الخدمة المدنية التي تمنع مزاولة الموظف للعمل التجاري.

وذهب إلى أكثر من ذلك الموظف عبدالله البراهيم الذي أشار إلى أن إجازته السنوية يقضيها بين المزارع وسوق تمور بريدة، حيث يقوم كل عام بشراء ثمار النخيل وجلبها إلى السوق، مؤكدا أنه لو علم موظفو القطاع الحكومي بما يحصل عليه من مردود مادي لسبقوه إلى هذه التجارة المباركة، داعيا إلى السماح للموظفين بمزاولة التجارة، لأن ذلك - بحسب قوله - يتيح فرص عمل حكومية أكبر بعد نجاح الموظف في تجارته واستقالته من العمل.

ويذكر أن مهرجان التمور في بريدة وفر أكثر من 500 فرصة عمل خلال موسم التمور، تتيح لمختلف شرائح المجتمع من كبار السن والشباب والموظفين والطلاب والعاطلين فرصة العمل في موسم التمور

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

موظفون حكوميون يحترفون تجارة التمور في سوق بريدة موظفون حكوميون يحترفون تجارة التمور في سوق بريدة



GMT 20:27 2021 الأحد ,28 شباط / فبراير

بيتكوين تهوي إلى أدنى مستوى في 20 يوما

GMT 20:12 2021 الأحد ,28 شباط / فبراير

الحكومة الأردنية ترفع أسعار المحروقات

GMT 09:31 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

وفاة وزير البترول السعودي الأسبق أحمد زكي يماني

GMT 20:12 2021 الإثنين ,22 شباط / فبراير

انخفاض سعر عملة "بيتكوين" الرقمية

GMT 09:41 2021 الجمعة ,29 كانون الثاني / يناير

منصة "ريديت" تستهدف الفضة والعملات المشفرة في العالم

GMT 15:29 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

صندوق النقد الدولي يرفع توقعات نمو عام 2021

أناقة لافتة للنجمات في حفل "غولدن غلوب" الافتراضي

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 15:14 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

جرين يارد تحتفل بنجاح مهمة مسبار الأمل

GMT 11:14 2021 الخميس ,18 شباط / فبراير

الكشف عن سبب التوتر بين الصين ومؤسس "علي بابا"

GMT 07:33 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

تويتر يطلق علامة القرصنة على المحتوى المُخترق

GMT 07:11 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

جوجل يختبر واجهة جديدة لـ«البحث الصوتي»

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab