دراسة اقتصادية توصي بإقرار الذمة المالية للموظفين الحكوميين
آخر تحديث GMT11:58:40
 العرب اليوم -

دراسة اقتصادية توصي بإقرار الذمة المالية للموظفين الحكوميين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دراسة اقتصادية توصي بإقرار الذمة المالية للموظفين الحكوميين

اقرار الذمة المالية
الرياض - العرب اليوم

كشفت مؤسسة سعفة "القدوة الحسنة الخيرية" إحدى- مؤسسات المجتمع المدني المتخصصة في النزاهة- عن دراسة توصي بإقرار الذمة المالية للموظفين الحكوميين، وذلك ضمن خطتها للعام الميلادي الجديد 2016، والتي تتضمن جملة من المبادرات المتخصصة في تعزيز النزاهة

ونشر الشفافية. وقال عبدالله بن محسن النمري أمين عام مؤسسة السعفة إن - السعفة- تدرس تقديم ثلاث مبادرات جديدة الأولى تتعلق بتطبيق إقرار الذمة المالية للموظفين الحكوميين وفق تطبيق منهجي وآليات محددة حول تطبيق الإقرار، فيما ستكون المبادرة الثانية بتقديم دراسة منهجية لتعزيز النزاهة في قطاع الأعمال والمبادرة الثالثة تتعلق بخطة تدريب جديدة تتضمن تأهيل نخبة من قيادات القطاع العام والخاص على تعزيز النزاهة ونشر ثقافة الشفافية.

وأوضحت الباحثة نورا محمد الشهري معدة الدراسة، والتي تعد من أوائل الباحثات السعوديات المتخصصات في مجال النزاهة وحاصلة على درجة «الماجستير» من «جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية» أن هناك ضرورة ملحة لإقرار نظام خاص للذمة المالية للمسؤولين الحكوميين،

ويعد من أهم أدوات تعزيز النزاهة والشفافية في الوظائف العامة، وأشارت إليه اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد (UNCAC) لعام 2003م في المادة 52، والتي حثت على «إنشاء نظم فعالة لإقرار الذمة المالية في كل دولة وفقًا لقانونها الداخلي بشأن الموظفين العمومين، وتطبيق عقوبات ملائمة لعدم الامتثال» وبحسب قاعدة بيانات البنك الدولي فإن (78%) من الدول لديها أنظمة لتقديم إقرارات الذمة المالية.

وأضافت الشهري: إن أهم الآثار الإيجابية المتوقعة لتطبيق إقرار الذمة المالية في المملكة سيسهم في تعزيز النزاهة والشفافية وحماية المال العام ومنع تضارب المصالح والكشف عن قضايا الكسب غير المشروع.

وأشارت الشهري إلى أنها استخدمت المنهج الوصفي المسحي في دراستها، والاستبانة كأداة للدراسة، واعتماد أسلوب العينة العشوائية من مجتمع الدراسة المكون من أعضاء مجلس الشورى وموظفي الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد.

وأضافت أنها توصلت من خلال دراستها إلى أن أهم الإجراءات التي يتطلبها تطبيق إقرار الذمة المالية هو المحافظة على سرية إقرارات الذمة المالية للمكلفين، وإلزام من ينطبق عليه النظام بتقديم الإقرار عند بدء الوظيفة وبشكل دوري وعند نهاية الخدمة، وفرض العقوبات على المخالفين لتقديمها.

وتوقعت الشهري في دراستها وجود عوائق يمكن أن تواجه تطبيق إقرار الذمة المالية في المملكة ومنها ضعف محاسبة كبار المسؤولين عند مخالفتهم للنظام، وكذلك ضعف الوعي بأهمية إقرار الذمة المالية في المملكة واحتمال تهرب المسؤولين من تقديم إقرارات الذمة المالية.
مطالبة بسرعة إصدار نظام أو لائحة تنفيذية لإقرار الذمة المالية.. والعمل بمبدأ إقرار الذمة المالية لجميع المسؤولين الحكوميين.. وتحديد جهات الاختصاص لتنفيذ إقرار الذمة المالية في حال إقراره.. وتطبيق النظام ولائحته التنفيذية والعقوبات المقررة بصرامة على المخالفين

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة اقتصادية توصي بإقرار الذمة المالية للموظفين الحكوميين دراسة اقتصادية توصي بإقرار الذمة المالية للموظفين الحكوميين



GMT 23:16 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

بروكسل تقر تمويلًا لـ7 دول أوروبية لتطوير البطاريات

GMT 00:41 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

أشهر 10 رجال أعمال مصريين يمتلكون استثمارات في أوروبا

GMT 20:06 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

أسعار الغذاء العالمية تقفز لأعلى مستوى في عامين

GMT 22:03 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

الطلبيات الهندسية في ألمانيا تتراجع 11% خلال أكتوبر

GMT 13:37 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

اليوان الصيني يتراجع لأدنى مستوى في 5 أسابيع

GMT 07:42 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

مصر تعلن عن اتفاق لدعم سلع أولية بقيمة 1.1 مليار دولار

دمجت بين الصيحة الكلاسيكية والشبابية في آن واحد

صيحات اتبعتها كارلي كلوس لترسم موضة جديدة خاصة بها

واشنطن - رولا عبسى

GMT 11:55 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

آية مصري: حلمي في الوصول للعالمية تحقق من نيويورك
 العرب اليوم - آية مصري: حلمي في الوصول للعالمية تحقق من نيويورك

GMT 03:19 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020
 العرب اليوم - قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020

GMT 03:51 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

نصائح وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ
 العرب اليوم - نصائح وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ

GMT 01:28 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

فجر السعيد تواصل هجومها على أصالة وتصف جمهورها بـ"الشبيحة"
 العرب اليوم - فجر السعيد تواصل هجومها على أصالة وتصف جمهورها بـ"الشبيحة"

GMT 01:57 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع في مزاد علني
 العرب اليوم - عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع في مزاد علني

GMT 04:05 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

أفضل 7 تجارب في الوجهة السياحية الأكثر شهرة في اليونان
 العرب اليوم - أفضل 7 تجارب في الوجهة السياحية الأكثر شهرة في اليونان

GMT 20:17 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

وفاة لاعب كهرباء الإسماعيلية السابق بسكتة قلبية مفاجئة

GMT 20:51 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

المدير الفني لمنتخب ألمانيا لليد يصف كلوب بنموذج يحتذى به

GMT 01:18 2019 الأحد ,27 تشرين الأول / أكتوبر

أحلام تطل برشاقة عارضات الأزياء في جلسة تصوير جريئة

GMT 17:29 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

البرلمان الليبي يطالب غوتيريش بسحب اعتماده لحكومة الوفاق

GMT 03:39 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

برشلونة يستعيد توازنه بعد تغلبه على سيلتا فيغو

GMT 03:45 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

الونش يؤكد أن "الزمالك" يسعى إلى الفوز باللقب

GMT 01:30 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

الجملي يؤكد أن الإعلان عن تشكيل الحكومة الأسبوع المقبل

GMT 06:15 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 02:42 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تؤكد أن مرضى القلب يخضعون لعمليات لا داع لها

GMT 09:35 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

إسبر يتحدث عن تخفيضات للقوات الأميركية في أفغانستان

GMT 02:01 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

كشف حقيقة أسوأ وباء في تاريخ الأرض
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab