جمعية الاقتصاد السعودية تعلن تنظيم لقاءها السنوي الـ18
آخر تحديث GMT14:38:14
 العرب اليوم -

جمعية الاقتصاد السعودية تعلن تنظيم لقاءها السنوي الـ18

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - جمعية الاقتصاد السعودية تعلن تنظيم لقاءها السنوي الـ18

جمعية الاقتصاد السعودية
الرياض – العرب اليوم

أعلنت جمعية الاقتصاد السعودية، عن تنظيم اللقاء السنوي الثامن عشر للجمعية والذي سيكون عنوانه (اقتصاديات الطاقة)، خلال الفترة من السابع وحتى التاسع من شهر أبريل المقبل.

وأعرب الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز نائب وزير البترول والثروة المعدنية والرئيس الفخري لجمعية الاقتصاد السعودية، عن شكره الجزيل إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود على دعمه اللامحدود للاقتصاد السعودي، بمختلف قطاعاته بشكل عام وقطاعات النفط والطاقة بشكل خاص وما تجده هذه القطاعات الحيوية من رعاية واهتمام من الأمير.

وأكد الأمير عبدالعزيز بن سلمان على ضرورة تفعيل الجانب العلمي، لدراسة المواضيع والمشكلات المتعلقة بقطاع الطاقة والاستثمار الأمثل للطاقة المتجددة والبديلة، والتي تعتبر هدفا استراتيجيا هاما للمملكة.

من جهته، أوضح الدكتور خالد بن نهار الرويس رئيس مجلس إدارة جمعية الاقتصاد السعودية، أن أهمية اللقاء تأتي من موضوعه وهو (الطاقة) والتي تعتبر حديث الاقتصاد العالمي حاليا، وكذلك أن الطاقة من النفط تعتبر المورد الأول للمملكة العربية السعودية وتعتمد عليه في دخلها.

وأضاف الرويس الذي كان يتحدث خلال لقاء جمعهم بعد من الصحافيين في فندق قصر الرياض أمس، أن اللقاء يهدف إلى وضع رؤية واستشرفا لمستقبل أسواق الطاقة في ظل التحولات الحالية والمتوقعة، وذلك بمشاركة متخصصين وخبراء عالميين ومحليين في هذا المجال، مؤكدا أنه تم توجيه الدعوة للمهنيين في مجال الطاقة وانتاجها والمتخصصين في أسعار الطاقة عالميا، للحضور والمشاركة والاطلاع على تجاربهم وتجارب الدول التي يعملون فيها.

وبين الرويس أن الأسواق العالمية للطاقة شهدت تحولات جذرية خلال السنوات الأخيرة بسبب زيادة إنتاج النفط والغاز الصخري، ومصادر الطاقة البديلة في الولايات المتحدة وبعض الدول الأخرى مثل روسيا ودول الاتحاد الأوروبي، بالتالي قد يقل الاعتماد نسبياً على منظمة الأوبك ومن ثم قد يحدث انكماش للطلب العالمي على النفط المنتج في منطقة الشرق الأوسط، ومن ثم تضطر هذه الدول إلى إحداث تغيرات في سياستها الإنتاجية بما يتفق مع التغيرات في الأسواق العالمية للنفط.

وتابع أنه بالنسبة للطلب العالمي على مصادر الطاقة والنفط بصفة خاصة، فإنه يتوقع صندوق النقد الدولي (2014م) استمرار النمو الاقتصادي المرتفع في البلدان الآسيوية، ويقابلها ترشيد للاستهلاك وتطوير لبدائل الطاقة في بعض القطاعات الرئيسة خاصة قطاع النقل والمواصلات، مما قد ينعكس على تنافسية صناعة البتروكيماويات والطلب المتوقع على النفط وإمدادات الغاز المحلية.

من جانبها، أوضحت الدكتورة نورة اليوسف رئيسة اللجنة العلمية، أن محاور اللقاء تتضمن ستة محاور، وهي: الوضع الراهن لأسواق الطاقة، وكفاءة استخدام الطاقة في المملكة العربية السعودية، ومستقبل الطاقة النووية و المتجددة في دول مجلس التعاون الخليجي، وتوجهات الأسواق النفطية في ظل التوسع في إنتاج النفط الصخري، أسعار النفط والتوقعات المستقبلية، آفاق الطلب على الطاقة في قطاع النقل والمواصلات.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جمعية الاقتصاد السعودية تعلن تنظيم لقاءها السنوي الـ18 جمعية الاقتصاد السعودية تعلن تنظيم لقاءها السنوي الـ18



النجمات يتألّقن على السجادة الحمراء لمهرجان "بياف" ونادين نجيم الإطلالة الأجمل

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 07:57 2024 الإثنين ,22 تموز / يوليو

كيفية استخدام الموضة للتعبير عن شخصيتك
 العرب اليوم - كيفية استخدام الموضة للتعبير عن شخصيتك

GMT 10:10 2024 الإثنين ,22 تموز / يوليو

أفكار لمواكبة الموضة في ديكور فصل الصيف
 العرب اليوم - أفكار لمواكبة الموضة في ديكور فصل الصيف

GMT 21:19 2024 السبت ,20 تموز / يوليو

مقتل قائد الدعم السريع في النيل الأزرق

GMT 00:19 2024 الأحد ,21 تموز / يوليو

عادة" خلال الأكل تهدد بخطر الوفاة بالقلب

GMT 18:35 2024 السبت ,20 تموز / يوليو

استشهاد الصحفي محمد جاسر وأسرته في غزة

GMT 18:30 2024 السبت ,20 تموز / يوليو

مطارات أوروبا تعود إلى العمل تدريجيا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab