الرياض وعشق أباد تناقشان زيادة التبادل التجاري
آخر تحديث GMT05:52:54
 العرب اليوم -

الرياض وعشق أباد تناقشان زيادة التبادل التجاري

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الرياض وعشق أباد تناقشان زيادة التبادل التجاري

الرياض ـ وكالات

تعقد اللجنة السعودية - التركمانية أعمال دورتها الثانية في العاصمة التركمانية عشق أباد في 20 و21 الجاري، يترأسها من الجانب السعودي وزير التجارة والصناعة توفيق بن فوزان الربيعة بمشاركة وفد من مندوبي الجهات الحكومية وعدد من رجال الأعمال. وستبحث اجتماعات اللجنة مواضيع عدة أبرزها زيادة حجم التبادل التجاري والتعاون في مجال الشؤون الإسلامية والمجال الزراعي والتعليم العالي والتعاون في مجال النفط والثروة المعدنية، إضافة إلى المجال الثقافي والإعلامي والتعاون في مجالات السياحة والاستثمار والشباب والرياضة. وعقد الجانب السعودي اجتماعاً تحضيرياً في مقر وزارة التجارة والصناعة برئاسة وكيل الوزارة للتجارة الخارجية محمد بن حمد الكثيري وبمشاركة مندوبي وزارات المال والخارجية والشؤون الإسلامية والبترول والثروة المعدنية والثقافة والإعلام والزراعة والتعليم العالي، إلى جانب «الصندوق السعودي للتنمية» والرئاسة العامة لرعاية الشباب و "الهيئة العامة للاستثمار» و "مجلس الغرف السعودية». وناقش المجتمعون أوجه التعاون مع الجانب التركماني من خلال اختصاص ومهمات الجهات الممثلة في اللجنة، وتم الاتفاق على المواضيع التي ستُطرح خلال الاجتماعات المقبلة. يُذكر أن البلدين يرتبطان باتفاق إطاري عام وُقع منذ ست سنوات.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرياض وعشق أباد تناقشان زيادة التبادل التجاري الرياض وعشق أباد تناقشان زيادة التبادل التجاري



GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab