مهرجان أجيال السينمائي الأول يكشف النقاب عن برنامج أفلامه وفعالياته
آخر تحديث GMT18:42:14
 العرب اليوم -

مهرجان أجيال السينمائي الأول يكشف النقاب عن برنامج أفلامه وفعالياته

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مهرجان أجيال السينمائي الأول يكشف النقاب عن برنامج أفلامه وفعالياته

الدوحة - قنا

كشف مهرجان أجيال السينمائي الأول الذي تقيمه مؤسسة الدوحة للأفلام وينطلق في 26 نوفمبر الجاري بكتارا، عن برنامجه الكامل الذي يتضمن 65 فيلما من 30 دولة ومجموعة واسعة وغنية من الفعاليات المجتمعية والسينمائية. وأعلنت مؤسسة الدوحة للأفلام خلال مؤتمر صحفي عقدته الاثنين في الحي الثقافي للكشف عن تفاصيل النسخة الأولى من مهرجان أجيال السينمائي، أن هذا الأخير يضم بجانب الأفلام التي سيعرضها، عددا من الفعاليات المتنوعة منها برنامج "دوحيات سينمائية"، وفعاليات الأسرة في نهاية الأسبوع، بالاضافة إلى اقامة معرض "أوتاكو"، و "صندوق العجب"، بجانب مجموعة واسعة من ورش العمل والعروض. ويفتتح المهرجان بعرض فيلم "وتهب الريح" (اليابان، 2013) للمخرح المعروف هاياو ميازاكي، ليشكل إلى جانب خمسة أفلام أنيمي كلاسيكية تكريما لثقافة وفن الأنيمي الياباني، الذي يتمتع بشعبية واسعة بين الشباب في المنطقة . كما سيكون عالم الأنيمي الساحر في قلب المهرجان من خلال "معرض أوتاكو"، والذي يتضمن عددا من أعمال الفنانين والنوادي الإجتماعية والمؤسسات الأكاديمية من قطر والمنطقة. من جانبه، قال السيد عبد العزيز الخاطر، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام إن هذا المهرجان يهدف إلى تحفيز الإبداع وتمكين شباب قطر و المنطقة وتعزيز مواهبهم في صناعة السينما، مؤكدا حرص المؤسسة على تشجيع المواهب الشابة وتوفير الفرصة لهم ليشاركوا بفعاليات عدة خلال المهرجان في أجواء وبيئة تعليمية مرحة. ونوه الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام في كلمه له خلال المؤتمر بأن المنطقة بحاجة فعلية إلى مهرجان جديد يسعى في الأساس إلى تسليط الضوء على صانعي الأفلام من الشباب في قطر وفي المنطقة ككل، لهذا قررت المؤسسة احتضان هذه المواهب من خلال تخصيص مهرجانا جديدا خاصا بهم، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن مهرجان أجيال السينمائي يعد كذلك نتاج البرامج المكثقة التي تقيمها "الدوحة للأفلام" على مدار العام لتشجيع المواهب الشابة على مزيد من العطاء والابداع . بدورها، لفتت السيدة فاطمة الرميحي مديرة مهرجان أجيال السينمائي أن هذا المهرجان يأتي في اطار تعزيز رسالة مؤسسة الدوحة للأفلام التي تسعى منذ تأسيسها إلى دعم نمو صناعة الأفلام في قطر والمنطقة، وتهدف إلى تطوير منصات مختلفة لتلبية احتياجات الشباب العربي، مشددة على أن النسخة الأولى من أجيال السينمائي ستعزز من هذه الرسالة وستعمل على جمع الأجيال معا لاستكشاف السينما والاستمتاع بها ومناقشتها، حيث يوفر المهرجان للشباب منصات يستطيعون من خلالها التعبير عن آرائهم والتعلم من بعضهم البعض والاتحاد في احتفال رائع بالأفلام والإبداع. وقالت السيدة فاطمة الرميحي، مديرة مهرجان أجيال السينمائي الأول، في كلمه لها خلال مؤتمر صحفي عقدته مؤسسة الدوحة للأفلام اليوم للكشف عن تفاصيل المهرجان، أن فعالية "دوحيات سينمائية" ستكون الحدث الرئيسي في المهرجان، موضحة أن هذه الفعالية هي عبارة عن برنامج يجمع مئات الحكام الشباب من حول العالم لتبادل الثقافات وإقامة الصداقات الدولية، الأمر الذي يعزز قدرة الأفلام على أن تكون وسيلة من وسائل التغيير الإيجابي. ولفتت في السياق نفسه إلى أن هذا البرنامج يمنح مئات الصغار والشباب من عمر 8 إلى 21 عاماً فرصة مشاهدة 21 فيلماً قصيراً و 8 أفلام طويلة موزعة في ثلاثة أقسام هي "محاق"، و "هلال"، و "بدر"، حيث يلي مشاهدة الأفلام مناقشات وورش عمل وجلسات حوارية مع المخرجين والممثلين، و في الليلة الختامية، سيصوت الحكام الصغار والشباب في "دوحيات سينمائية" لأفلامهم المفضلة والإستثنائية لتفوز بالجوائز. كما يجمع مهرجان أجيال السينمائي خبراء الإعلام المحليين والدوليين لإيجاد حلول للإعلام النوعي المناسب للأطفال والشباب، مع تركيز خاص على منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث سيقام على هامش المهرجان "ملتقى إعلام الأطفال"على مدار يومين، والذي سيتضمن سلسلة من جلسات العمل المكثفة ليعرض أفضل الممارسات المتبعة في هذا المجال في قطر والعالم. أما بخصوص فعاليات الأسرة، فسينظم مهرجان أجيال فعاليات خاصة بالأسرة في نهاية الأسبوع في يومي 29 و 30 نوفمبر في الحي الثقافي كتارا، حيث صممت هذه الفعاليات والأنشطة لتناسب كافة أفراد العائلة، وتتضمن "استديو أجيال" والذي يشارك فيه الجمهور تجربة صناعة الأفلام من خلال خمس ورش عمل مميزة تساعد الجمهور على الإعتياد على عملية صناعة الأفلام و إطلاعهم على ما يدور خلف كواليس هذه الصناعة، إلى جانب تقديم عروضا خاصا لمواهب شبابية من قطر والعالم. وتضم فعاليات الأسرة أيضا "صندوق العجب"، وهو فضاء تفاعلي يلهم الشباب من خلال أحدث تكنولوجيا الإتصال والتقنيات الرقمية، و سيضم صندوق العجب مجموعة من التجهيزات التفاعلية الثلاثية الأبعاد، وألعاب تثقيفية هادفة، وتطبيقات، وأدوات رقمية إبداعية حديثة، وأنشطة إنتاج عملية من الدوحة وباقي العالم. وتقدم مؤسسة الدوحة للأفلام مجموعة من الأفلام الدولية المميزة ضمن قسم "العروض الخاصة" في الدورة الأولى من مهرجان أجيال السينمائي، ويتضمن هذا القسم أفلاما متنوعة من البرازيل، كندا، فرنسا، المكسيك، فلسطين، قطر، أسبانيا، المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية. ويعرض في هذا القسم فيلم "في الطريق إلى المدرسة" دعماً لبرنامج "علم طفلاً" التابع لمؤسسة "التعليم فوق الجميع"، كما يعرض فيلم بريطاني بمناسبة العام الثقافي لقطر والمملكة المتحدة 2013، وهو فيلم "جنباً إلى جنب" (2013) للمخرج آرثر لاندون. ومن ضمن العروض الخاصة الأخرى، يعرض الفيلم البرازيلي "روح كاروكا" (2002) للمخرج البرازيلي ويليام، والفيلم الوثائقي " طائرة ورقية" (2013) من إخراج نيتين ساوهني وروجر هيل، بالاضافة إلى فيلم "في الطريق إلى المدرسة" (2013) وهو إنتاج مشترك بين فرنسا والمكسيك من إخراج باسكال بليسون، وكذلك فيلم "صرخة من الداخل" (2013) من إخراج يان كزافير باكل من قطر. يشار إلى أن النسخة الأولى من مهرجان أجيال السينمائي الذي تنظمه الدوحة خلال الفترة من 26 - إلى 30 نوفمبر الجاري بالمؤسسة العامة للحي الثقافي "كتارا"، يضم 3 أقسام رئيسية، حيث صمم قسم "محاق" للأعمار بين 8 و 12 عاما بهدف تحفيز عقول الجمهور الصغير والشاب وتشجيع الحوارات. وستعرض في قسم "محاق" سبعة أفلام قصيرة من مختلف أنحاء العالم، من بينها الفيلم الألماني النمساوي المشترك "لا أحد يتقيأ في الجنة" (2013) من إخراج كاتيا برناث وفلوريان هيرشمان ودانييلا ساندوفر، وفيلم "قلنسوة كيوتو الصغير" (2012) من اليابان، بجانب فيلم "يم ويويو" (2012) للمخرجة الهولندية آنا فان كيمبيما. كما يعرض في هذا القسم أيضا فيلم " كاسباريد – من الأفضل أن تكون على طبيعتك" (2013) للمخرجين البولنديين فوجتك فافشيك وكامل بولاك، بجانب فيلم المخرج الإماراتي عبد الله الحميري "بيتنا" (2012). بدوره، يقدم المخرج البريطاني كريس بالمر في فيلمه "الفتى ذو أصابع الشوكلاته" (2012) إيقاعات ساحرة وعروض مبتكرة لتجسيد الصفات الفريدة لكل شخص، بينما يدور فيلم "فتاة من غوري" (2012) من جورجيا للمخرجة إيكا بابياشفيلي حول الفتاة الجديدة في المدرسة تماري، التي تفقد شيئا ثمينا عندما يقوم زميلها المعجبة به بإتلافه. أما في القسم الثاني "هلال"، فيشهد المهرجان عروض أفلام تحفز على إطلاق التفكير والخيال لدى المراهقين من 13 إلى 17 عاما، حيث يعرض هذا القسم ستة أفلام قصيرة و أربعة طويلة من بلجيكا، كولومبيا، مصر، اليونان، العراق، الأردن، هولندا، فلسطين، والإمارات العربية المتحدة. ويأتي في صدارة الأفلام الطويلة فيلم "لمّا شفتك" (2012) للمخرجة آن ماري جاسر، وهو إنتاج مشترك بين الأردن واليونان وفلطسين والإمارات العربية المتحدة. كما يعرض قسم "هلال" كذلك ثلاثة أفلام طويلة من هولندا، وهم فيلم "كاوبوي" (2012) للمخرج بودوين كولي، وفيلم "مايك يقول وداعاً" (2012) للمخرجة ماريا بيترز، وأخيرا فيلم "ندم" (2013) للمخرج ديف شرام. وبجانب الأفلام الطويلة، سيعرض في قسم "هلال" ستة أفلام قصيرة يتصدرها فيلم "الإختراع" (2002) للمخرج الكولومبي جيوفاني غرانادا. أما القسم الثالث والأخير "بدر"، فيضم أفلاما من الدنمارك، ألمانيا، هونغ كونغ، إيران، الكويت، بولندا، تايوان، الإمارات لعربية المتحدة، المملكة المتحدة، والولايات المتحدة، ويستهدف الحكام من عمر 18 إلى 21 عاما. ويضم قسم "بدر" أربع أفلام طويلة و ثمانية قصيرة، تشجع الشباب على تثبيت خطواتهم العملية في مسيرتهم المهنية، منهم أفلام "طريق العودة" (2013) للمخرجين الأميركيين جيم راش ونات فاكسون، و"واجما – قصة حب أفغانية" (2013) للمخرج بارماك أكرام إنتاج أفغاني فرنسي مشترك. ويأتي في صدارة الأفلام القصيرة في قسم "بدر" فيلم "المطاردة" (2012) لصانع الأفلام الفرنسي فيليب، بجانب فيلم المخرج الإيراني علي أصغري "أكثر من ساعتين" (2013)، وفيلم "صالون للرجال" (2012) للمخرج الكويتي مشعل الحليل. وبحسب القائمين على المهرجان، فان مهرجان أجيال السينمائي يرتكز على خبرة وتاريخ مؤسسة الدوحة للأفلام- الجهة المنظمه للمهرجان- في برمجة فعاليات مميزة للمجتمع، حيث يجمع المهرجان الأجيال لمناقشة الأفلام وقضايا السينما من خلال فعاليات تلهم التفاعل الابداعي في بيئة مرحة تساعد الشباب على التعبير عن أنفسهم وأرائهم.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مهرجان أجيال السينمائي الأول يكشف النقاب عن برنامج أفلامه وفعالياته مهرجان أجيال السينمائي الأول يكشف النقاب عن برنامج أفلامه وفعالياته



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مهرجان أجيال السينمائي الأول يكشف النقاب عن برنامج أفلامه وفعالياته مهرجان أجيال السينمائي الأول يكشف النقاب عن برنامج أفلامه وفعالياته



ارتدت فستانًا قصيرًا ساتان باللون الأحمر الفاقع

دوتزين كرويس تتألَّق خلال حفل توزيع جوائز "أبوت يو"

برلين ـ جورج كرم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 21:34 2014 الخميس ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

غادة عبد الرازق بطلة فيلم خالد يوسف الجديد

GMT 01:56 2017 الإثنين ,02 كانون الثاني / يناير

دراسة تتوصل لعلاج ضعف الانتصاب عند الرجال

GMT 21:06 2017 السبت ,30 كانون الأول / ديسمبر

نادي اليرموك يسعى إلى التعاقد مع يوسف السموعي

GMT 21:01 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفكار رائعة لتصميم شرفة صغيرة في المنزل
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab