رئيس إكسون موبيل يؤكد أهمية الشراكة مع أدنوك
آخر تحديث GMT05:58:03
 العرب اليوم -

أكد أن "حقل زاكوم العلوي" أحد أهم المشاريع المشتركة

رئيس "إكسون موبيل" يؤكد أهمية الشراكة مع "أدنوك"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رئيس "إكسون موبيل" يؤكد أهمية الشراكة مع "أدنوك"

شركة "أدنوك"
أبوظبي - العرب اليوم

أكد رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "إكسون موبيل" أهمية الشراكة مع شركة "أدنوك" الإماراتية على المدى الطويل، مشيرا إلى حقل زاكوم العلوي، كأحد أهم المشاريع التي يركزون عليها، مؤكدًا في لقاء خاص مع سكاي نيوز عربية، أن شركته "لديها تاريخ طويل في أبوظبي، فقبل 80 عاما وقعنا أول امتياز لنا هنا.. ولدينا اليوم علاقة ناجحة جدا".

وأضاف أن إكسون موبيل تطور مع أدنوك موارد في حقل زاكوم العلوي و"هو أحد أهم المناطق التي نركز عليها.. أعتقد أن ما نراه مع أدنوك يحفز تحسين الفعالية ويحسن أيضا الربحية والتركيز على الرقمنة"، موضحًا أن الشركة حققت تقدما جيدا فيما يتعلق بهدف إنتاج 750 ألف برميل يوميا، منذ بدء العمل فيه عام 2006.

وأشار إلى أن كل هذه الأمور تتلائم مع الرؤية طويلة المدى للعمل على سد حاجة العالم المتنامية من النفط والغاز، والقيام بذلك بفعالية وكفاءة، قائلًا: "حتى إذا تغيرت الأسعار، فمع انتقالنا من المدى القصير الى المدى الطويل، فستكون تجارتنا ناجحة وأنا أعلم أن أدنوك تركز على ذلك وشركتنا أيضا، لذلك فإن شراكتنا ناجحة".

اقرأ أيضا:

"أدنوك" تعتزم توقيع 3 اتفاقيات مع شريك استراتيجي في السعودية

وأشاد وودز بالتقدم الكبير الذي تحققه أدنوك، قائلا" هم طامحون للغاية وأصحاب رؤية، وقد قاد الدكتور سلطان الجابر الشركة لتحقيق تقدم كبير، وقد أدركت الشركة أنها يمكنها تحقيق المزيد. ويتجلى ذلك بوضوح فيما حققته من أرباح وأداء تشغيلي أفضل"، قائلًا: "وبوسعنا القول مع ذلك، إنهم ما يزالون في بداية الطريق، ونتوقع أن نرى مواصلة النجاح والتطوير أكثر فأكثر مع مرور الوقت".

وتوقع وودز نمو الطلب العالمي على الطاقة، قائلا:" نتوقع تضاعف الناتج المحلي الإجمالي وزيادة سكان العالم بنسبة 30 في المئة مع تضاعف حجم الطبقة المتوسطة، ونمو الاقتصاد وتحسن معيشة السكان سيحفز الطلب على الطاقة"، مؤكدًا أن النمو الاقتصادي سيحفز النمو في القطاع بنسبة 1.7 في المئة سنويا، وسيحفز الطلب على الغاز بنسبة 1.3 في المئة سنويا.

وقال: "حينما نجمع ذلك النمو مع التراجع الطبيعي في إنتاج النفط والغاز، هذا يعني أننا سنحتاج إلى نحو 7 في المئة سنويا زيادة في إنتاج النفط والغاز لتلبية الطلب المتزايد عليها، إذن نحن نتحدث عن وتيرة نمو جيدة"، حيث تعد إكسون موبيل واحدة من أكبر الشركات الرائدة في قطاع النفط والغاز عالمياً بأصول تصل قيمتها إلى 346 مليار دولار وبإيرادات سجلت 290 مليار دولار في 2018، مما يضعها كأكبر شركة نفط مدرجة في العالم.

وتاريخ الشركة يعود إلى عام 1999 حيث نتجت عن اندماج شركة إكسون التي تأسست عام 1870 مع شركة موبيل التي بدأت عملها في 1911. ويمتد نطاق أعمال إكسون موبيل ليشمل كافة جوانب قطاع الطاقة من استكشاف وإنتاج النفط والغاز إلى التسويق والتصنيع الكيميائي ويصل عدد موظفيها إلى 71 ألف شخص.

وبالأرقام، فإن إكسون موبيل تنتج 3.8 مليون برميل نفط مكافئ يومياً، وبمبيعات تصل إلى 5.5 مليون برميل يوميا من المنتجات البترولية. وتتواجد الشركة في الإمارات منذ ثلاثينات القرن الماضي، فيما حققت أول اكتشاف تجاري لها في الإمارات في عام 1960 بإمارة أبوظبي، وفي العقد الأخير، تعمل إكسون موبيل في دعم الخطط التوسعية في حقل زاكوم العلوي الذي يعد ثاني أكبر حقل نفط بحري في العالم.

قد يهمك أيضا:

انخفاض عدد العاملين في القطاع المصرفي السعودي للمرة الثانية منذ أكثر من 10 أعوام

الصين تخفف قيود الاستثمار الأجنبي في القطاع المصرفي

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيس إكسون موبيل يؤكد أهمية الشراكة مع أدنوك رئيس إكسون موبيل يؤكد أهمية الشراكة مع أدنوك



أسيل عمران تتألق بإطلالات راقية باللون الأسود

القاهرة - العرب اليوم

GMT 12:23 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

ملابس بألوان زاهية لإطلالة شبابية
 العرب اليوم - ملابس بألوان زاهية لإطلالة شبابية

GMT 11:05 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة
 العرب اليوم - جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة

GMT 13:28 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

أفكار مميزة لكراسي غرف النوم
 العرب اليوم - أفكار مميزة لكراسي غرف النوم

GMT 19:59 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

سجن صحافية تركية شهيرة بتهمة "إهانة" أردوغان
 العرب اليوم - سجن صحافية تركية شهيرة بتهمة "إهانة" أردوغان

GMT 11:58 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

اتجاهات الموضة للمعاطف هذا العام
 العرب اليوم - اتجاهات الموضة للمعاطف هذا العام

GMT 21:29 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

أجمل وجهات السياحة في برشلونة المُناسبة لكل فصول السنة
 العرب اليوم - أجمل وجهات السياحة في برشلونة المُناسبة لكل فصول السنة

GMT 19:05 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

قيس سعيد يؤكد وجود "نظام خفي" ما زال يحكم تونس
 العرب اليوم - قيس سعيد يؤكد وجود "نظام خفي" ما زال يحكم تونس

GMT 19:13 2022 الجمعة ,21 كانون الثاني / يناير

محلل سياسي يُطالب "بي بي سي" بمستحقاته خلال بث مباشر
 العرب اليوم - محلل سياسي يُطالب "بي بي سي" بمستحقاته خلال بث مباشر

GMT 02:38 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

مناديل تخدير لعلاج سرعة القذف عند الرجال

GMT 07:45 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

صيني عاشق للسيارات يكشف عن أصغر كرفان متحرك في العالم

GMT 00:08 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

محمد بن نايف ومحمد بن سلمان يعزيان ميركل

GMT 05:16 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفضل وأرقى الشواطئ الأكثر تميزًا في تايلاند

GMT 03:08 2017 الأحد ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

مدينة غزة تصارع الأزمات المختلفة وتتمسّك بالأمل للبقاء

GMT 03:27 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر رخيص

GMT 04:15 2019 الثلاثاء ,17 كانون الأول / ديسمبر

شركة تويوتا تشعل منافسة عالم السرعة بسيارة رياضية جديدة

GMT 23:09 2018 الثلاثاء ,08 أيار / مايو

عاطل يذبح زوجته الحامل في البحيرة

GMT 11:42 2018 الثلاثاء ,27 شباط / فبراير

كل السيناريوهات تؤدي إلى النهائي الحلم !

GMT 18:30 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

زلزال بقوة 3.9 درجة يضرب سواحل محافظة المهدية التونسية

GMT 23:05 2017 السبت ,23 أيلول / سبتمبر

وضع النباتات داخل صندوق خشبي لتزيين المنزل

GMT 21:29 2016 الثلاثاء ,12 تموز / يوليو

الوجه الآخر لبريطانيا "الأوروبية"؟؟
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab