فخري الفقي يطالب بمادة دستورية تحدد هوية مصر الاقتصادية
آخر تحديث GMT22:44:08
 العرب اليوم -

كشف لـ"العرب اليوم" أهمية النظام القائم على المبادرة الفردية

فخري الفقي يطالب بمادة دستورية تحدد هوية مصر الاقتصادية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - فخري الفقي يطالب بمادة دستورية تحدد هوية مصر الاقتصادية

فخري الفقي
القاهرة- إسلام عبد الحميد

طالب الأستاذ في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، الدكتور فخري الفقي، بضرورة مراجعة وإضافة مادة في الدستور تحدد هوية الاقتصاد المصري وتعرض للاستفتاء الشعبي.

وأكد الفقي في مقابلة مع "العرب اليوم" أنَّ النظام الاقتصادي الذي يتفق مع الشعب المصري وميوله هو النظام الاقتصادي الذي يعتمد على المبادرة الفردية بمعنى أن الفرد هو الأساس في التنمية بالتعاون مع القطاع الخاص ومشاركته للحكومة في حال عدم قدرتها على تمويل الأنشطة.

 ودعا إلى عدم تطبيق الاشتراكية أو اقتصاد السوق الحر الذي كان ممزوجًا بالفساد والبيروقراطية، أو الانفتاح أو الاقتصاد الإسلامي، موضحًا أن القطاع الخاص يشمل القطاع العائلي الأهلي المتمثل في الـ90 مليون مواطن بالإضافة إلى قطاع الأعمال الخاص المنتج.

وأوضح أنَّ القطاع الخاص يلعب الدور القيادي في عملية التنمية بالدرجة الأساسية مع مشاركة الحكومة، مثل نظام مشاركة العام مع الخاص بنظام "P.P.P" أو نظام "P.O.T"، في حالة عدم قدرة الحكومة على تمويل الأنشطة الاقتصادية.

وشدَّد الفقي على أن النظام الاقتصادي المناسب لمصر قائم على المبادرة الفردية، حيث أن الفرد هو الأساس في عملية التنمية، مشيرًا إلى أنَّ القطاع الخاص يلعب الدور الرائد في التنمية بالدرجة الأساسية مع مشاركة الحكومة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فخري الفقي يطالب بمادة دستورية تحدد هوية مصر الاقتصادية فخري الفقي يطالب بمادة دستورية تحدد هوية مصر الاقتصادية



تنسيقات مواكبة للموضة للشابات من ديما الأسدي

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 09:37 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

خطوات بسيطة للحصول علي إطلالة كلاسيكية أنيقة
 العرب اليوم - خطوات بسيطة للحصول علي إطلالة كلاسيكية أنيقة

GMT 01:03 2021 الجمعة ,09 إبريل / نيسان

"تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 العرب اليوم - "تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة

GMT 08:14 2021 الخميس ,08 إبريل / نيسان

سياحة ثقافية تاريخية في غرناطة الأندلسية
 العرب اليوم - سياحة ثقافية تاريخية في غرناطة الأندلسية

GMT 20:04 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

قرار هام من صندوق النقد الدولي لصالح 28 دولة

GMT 21:25 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

الهند تمتلك بعض أجمل شواطئ العالم

GMT 22:49 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

آبل تستجيب لمستخدمي آيفون في روسيا

GMT 19:55 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

أبرز 7 هواتف تدعم تقنية الجيل الخامس
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab