أستاذة تاريخ تكشف دور المسرح الكبير عبر الحقب الزمنية المختلفة
آخر تحديث GMT01:11:57
 العرب اليوم -
الإعلام العبري يصفها بـ"الليلة السوداء" للمدينة.. كتائب القسام توجه الآن ضربة صاروخية كبيرة بـ100 صاروخ لعسقلان المحتلة رداً على استهداف المدنيين الآمنين وقصف البنية التحتية والمنشآت المدنية. وصول أكثر من 50 إصابة الى مستشفى بيت حانون جراء استهداف منازل المواطنين في منطقة البعلي في بيت حانون. جيش الإحتلال الإسرائيلي يشن غارات جوية وبرية في الوقت الحالي على قطاع غزة، مما نتج عنه إنقطاع التيار الكهربائي وزير الخارجية الأميركي بلينكن منفتحون على عقد جلسة لمجلس الأمن حول النزاع الشرق الأوسط الرئيس المكلف تأليف الحكومة الإسرائيلية يائير لبيد ما يحصل في شوارع إسرائيل خطر وجودي الاعلام العبري يؤكد أن أكثر من 100 صاروخ أطلقت من غزة تجاه مطار بن غوريون والمستوطنات الإسرائيلية مصادر إعلامية تؤكد إطلاق 3 صواريخ من بلدة القليلة جنوب لبنان بإتجاه الجليل الأعلى شمال فلسطين المحتلة وسائل إعلام إسرائيلية تعلن إصابة أحد عناصر الشرطة الإسرائيلية بجروح خطيرة بعد مهاجمته في يافا وفد أمني مصري يصل تل أبيب لتهدئة الأوضاع في فلسطين
أخر الأخبار

أكدت أن المسارح كانت تشدو بالأغاني لسعد زغلول في ثورة 1919

أستاذة تاريخ تكشف دور المسرح الكبير عبر الحقب الزمنية المختلفة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أستاذة تاريخ تكشف دور المسرح الكبير عبر الحقب الزمنية المختلفة

الدكتورة إيمان عامر
القاهرة - العرب اليوم


أكدت الدكتورة إيمان عامر، أستاذة التاريخ الحديث والمعاصر بجامعة القاهرة المصرية، أن ثورة 1919، ثورة شعبية متفردة في تاريخ مصر الحديث والمعاصر، ولاقت اهتمام كبير في المسارح، التي كانت تشدو بالأغاني الوطنية لسعد زغلول، منهم مسرح منيرة المهدية الذي لعبت دورًا سياسيًا هامًا، وبالتالي فالمسرح له دورًا مهما عبر التاريخ.

وأضافت عامر خلال حوارها مع الإعلاميين حسام الدين حسين وسمر نعيم، ببرنامج "صباح الورد" المُذاع عبر شاشة قناة "TeN"، أن الجامعة المصرية كانت مطلب وهدف هام جدًا للمثقفين، لأنها كانت معلم من معالم الاحتلال الذي كان غير راضي عن إنشاءها، مشيرة إلى أن قراءة التاريخ وهو خاضع للسياسة تكون قراءة خاطئة، وكلما ابتعدنا عن السياسة كلما كانت الصورة أوضح وأصدق.

وأكدت على أن تاريخ الخديوي إسماعيل به جوانب ممتازة وإيجابية جدًا ومنها إصداره قانون إلغاء السخرة، مشيرة إلى أن فاطمة إسماعيل لها أيادي بيضاء على الجامعة المصرية رغم أنها لم تحضر افتتاحها بسبب القيود المفروضة على المرأة وقتها، وذلك على عكس ما يشاع عن العائلة الخديوية.

قد يهمك أيضا:

الفالح يؤكد أنه لاول مرة في التاريخ الحديث لم يتم استهلاك الكهرباء محليًان

قاط التحول خلال الحملات الانتخابية معظمها كان لصالح كلينتون في مواجهة ترامب

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أستاذة تاريخ تكشف دور المسرح الكبير عبر الحقب الزمنية المختلفة أستاذة تاريخ تكشف دور المسرح الكبير عبر الحقب الزمنية المختلفة



GMT 12:13 2021 الإثنين ,10 أيار / مايو

ترتيب غرف النوم لعام 2021 لمنزل عصري ومتجدد
 العرب اليوم - ترتيب غرف النوم لعام 2021 لمنزل عصري ومتجدد

GMT 12:04 2021 الخميس ,29 إبريل / نيسان

هواوي تغوص بعمق في المركبات الكهربائية

GMT 12:50 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

5 مميزات تجب معرفتها عن التحديث الجديد لنظام «iOS»

GMT 02:53 2021 الإثنين ,26 إبريل / نيسان

مصر تنتظر أكثر من مليون سائح روسي هذا العام

GMT 14:02 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

Oppo تعلن رسمياً عن هاتف Oppo A95 5G بمعالج Dimensity 800U

GMT 03:11 2021 الجمعة ,30 إبريل / نيسان

الصين تطلق الوحدة الأساسية لمحطتها الفضائية

GMT 10:17 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

هل للسائل المنوي علاقة بشهوة المرأه

GMT 18:27 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

تويوتا تطلق وريثة عرش GT86 ثنائية الأبواب
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab