أستاذة تاريخ تكشف دور المسرح الكبير عبر الحقب الزمنية المختلفة
آخر تحديث GMT17:54:16
 العرب اليوم -

أكدت أن المسارح كانت تشدو بالأغاني لسعد زغلول في ثورة 1919

أستاذة تاريخ تكشف دور المسرح الكبير عبر الحقب الزمنية المختلفة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أستاذة تاريخ تكشف دور المسرح الكبير عبر الحقب الزمنية المختلفة

الدكتورة إيمان عامر
القاهرة - العرب اليوم


أكدت الدكتورة إيمان عامر، أستاذة التاريخ الحديث والمعاصر بجامعة القاهرة المصرية، أن ثورة 1919، ثورة شعبية متفردة في تاريخ مصر الحديث والمعاصر، ولاقت اهتمام كبير في المسارح، التي كانت تشدو بالأغاني الوطنية لسعد زغلول، منهم مسرح منيرة المهدية الذي لعبت دورًا سياسيًا هامًا، وبالتالي فالمسرح له دورًا مهما عبر التاريخ.

وأضافت عامر خلال حوارها مع الإعلاميين حسام الدين حسين وسمر نعيم، ببرنامج "صباح الورد" المُذاع عبر شاشة قناة "TeN"، أن الجامعة المصرية كانت مطلب وهدف هام جدًا للمثقفين، لأنها كانت معلم من معالم الاحتلال الذي كان غير راضي عن إنشاءها، مشيرة إلى أن قراءة التاريخ وهو خاضع للسياسة تكون قراءة خاطئة، وكلما ابتعدنا عن السياسة كلما كانت الصورة أوضح وأصدق.

وأكدت على أن تاريخ الخديوي إسماعيل به جوانب ممتازة وإيجابية جدًا ومنها إصداره قانون إلغاء السخرة، مشيرة إلى أن فاطمة إسماعيل لها أيادي بيضاء على الجامعة المصرية رغم أنها لم تحضر افتتاحها بسبب القيود المفروضة على المرأة وقتها، وذلك على عكس ما يشاع عن العائلة الخديوية.

قد يهمك أيضا:

الفالح يؤكد أنه لاول مرة في التاريخ الحديث لم يتم استهلاك الكهرباء محليًان

قاط التحول خلال الحملات الانتخابية معظمها كان لصالح كلينتون في مواجهة ترامب

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أستاذة تاريخ تكشف دور المسرح الكبير عبر الحقب الزمنية المختلفة أستاذة تاريخ تكشف دور المسرح الكبير عبر الحقب الزمنية المختلفة



نسقتها مع حذاء أحمر منح اللوك لمسة من الأنوثة

إيفانكا ترامب تلفت الأنظار بإطلالتها الأنيقة في الهند

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 05:31 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

مرسى مينا في أبوظبي وجهة بحرية للترفيه العائلي
 العرب اليوم - مرسى مينا في أبوظبي وجهة بحرية للترفيه العائلي

GMT 05:03 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف على 7 وجهات سياحية تستحق الزيارة في ربيع 2020
 العرب اليوم - تعرف على 7 وجهات سياحية تستحق الزيارة في ربيع 2020
 العرب اليوم - نصائح لاختيار ورق جدران ديكورات المنازل تعرف عليها

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 13:34 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف علي أول تعليق من إسرائيل على وفاة مبارك

GMT 18:05 2017 الأحد ,02 إبريل / نيسان

رفع أسعار خدمة الإنترنت "تراسل ADSL" في سورية

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 21:54 2015 الأحد ,30 آب / أغسطس

نصائح للتخلص من صوت الكعب العالي

GMT 09:24 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الزبادي لتقليل ضغط الدم المرتفع

GMT 16:03 2020 السبت ,22 شباط / فبراير

الصين تفجر مفاجأة بشأن فترة حضانة كورونا

GMT 20:00 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

بريانكا شوبرا ونيك جوناس يحتفلان بزفافهما للمرة الثالثة

GMT 03:20 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

حقائق اسطورية لا تعرفها عن حوريات البحر

GMT 03:36 2018 الخميس ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

"نمو قرون الغزال يساعد في علاج"هشاشة العظام

GMT 08:17 2016 السبت ,07 أيار / مايو

فوائد السمسم وزيته لصحة الأعصاب
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab