باحثون يكتشفون هدفًا فعالًا في الدماغ لتحسين المزاج
آخر تحديث GMT07:29:31
 العرب اليوم -

شعر المرضى بالهدوء والراحة بعد إجراء التجارب عليهم

باحثون يكتشفون "هدفًا فعالًا" في الدماغ لتحسين المزاج

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - باحثون يكتشفون "هدفًا فعالًا" في الدماغ لتحسين المزاج

حالة الاكتئاب
لندن - العرب اليوم

وجد باحثو جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو (UCSF)، "هدفًا فعالًا" في الدماغ للتحفيز الكهربائي لتحسين مزاج الأفراد الذين يعانون من الاكتئاب.

وتظهر النتائج المنشورة في مجلة علم الأحياء الحالي، أن تحفيز منطقة دماغية يطلق عليها اسم "القشرة الجانبية الموضعية" (OFC)، أنتج بشكل موثوق التحسينات "المطلوبة".

وشملت الدراسة الصغيرة 25 مريضًا فقط، ولكن نتائجها كانت واعدة، وربما تجذب انتباه الباحثين إلى هدف جديد مُحسّن لعلاج أصعب حالات الاكتئاب.

و حاول الأطباء تطوير علاجات فعّالة للمصابين بالاكتئاب المقاوم للعلاج، وتجريب كل شيء من العلاج بالصدمة الكهربائية إلى الكيتامين والأدوية المخدرة، وبالطبع تحفيز الدماغ.

وتتواصل مناطق الدماغ مع بعضها البعض من خلال النبضات الكهربائية التي تُشكّل روابط بين مناطق الدماغ هذه, وفي أدمغة المصابين بالاكتئاب، غالبًا ما يكون هناك الكثير من النشاط في بعض مناطق الدماغ، أو القليل جدًا في مناطق أخرى.

ويستخدم التحفيز العميق للدماغ، في بعض الأحيان، للمساعدة في علاج بعض أشكال مرض الشلل الرعاش، ولكن نتائج الاكتئاب كانت مختلطة.

وتجعل دراسة UCSCF الجديدة، منطقة الدماغ "OFC"، تبدو وكأنها هدف أكثر أمانًا, وتحسنّت أعراض المرضى على الفور تقريبًا عندما تم ضبط أدمغتهم، ولم تظهر التأثيرات في المرضى الذين يعانون من أعراض مزاجية.

وقالت الدكتورة كريستين سيلرز، باحثة ما بعد الدكتوراه في جامعة كاليفورنيا في الولايات المتحدة:"قال المرضى أشياء مثل واو، أشعر بتحسّن، أشعر بقليل من القلق، أشعر بالهدوء والراحة".

وأضافت موضحة "على الرغم من أن OFC هدف سطحي، إلا أنه يشترك في ترابطات غنية مع العديد من مناطق الدماغ المتورطة في معالجة العواطف".

وقام فريق البحث بدراسة حالة 25 مريضًا مصابًا بالصرع، ووضعوا أقطابًا كهربائية على رؤوسهم، لتحديد أصل النوبات التي تعرضوا لها.

و تمكّن الباحثون من توصيل نبضات كهربائية صغيرة إلى مناطق من الدماغ، يُعتقد أنها تشارك في تنظيم المزاج.

وركزوا انتباههم والتحفيز الكهربائي على OFC، وهو محور رئيسي للدارات المرتبطة بالمزاج. ولكن المنطقة تعتبر غامضة نوعًا ما بالمقارنة مع أجزاء أخرى من الدماغ.

ويقول الباحثون إن النتائج تظهر أن المزاج يمكن أن يتحسّن على الفور، عن طريق التحفيز الكهربائي لمنطقة صغيرة نسبيًا من الدماغ.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون يكتشفون هدفًا فعالًا في الدماغ لتحسين المزاج باحثون يكتشفون هدفًا فعالًا في الدماغ لتحسين المزاج



GMT 05:47 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

تطوير اختبار يستخدم الذهب للكشف عن "السرطان"

GMT 06:07 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تُؤكّد أنّ الأميركيين يُفضّلون الماريغوانا

GMT 06:07 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تُؤكّد أنّ تربية الكلاب تُعزِّز صحة قلب الإنسان

GMT 07:07 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

علماء يخترعون جهازَ استشعار للأشعة فوق البنفسجية

GMT 06:09 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

علماء إسبانيون يكشفون مفتاح تجنّب الموت المُبكّر

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون يكتشفون هدفًا فعالًا في الدماغ لتحسين المزاج باحثون يكتشفون هدفًا فعالًا في الدماغ لتحسين المزاج



ارتدت بدلةً مِن التويد مِن مجموعة "شانيل" لربيع 2017

كيرا نايتلي أنيقة خلال تسلُّمها وسام الإمبراطورية "OBE"

لندن - العرب اليوم

تميّزت الممثلة البريطانية كيرا نايتلي، بأدوارها القوية وكُرّمت بترشيحها لجوائز عالمية، أبرزها "غولدن غلوب" و"البافتا"، ومؤخرا حصلت على وسام الإمبراطورية البريطانية "OBE" من الأمير شارلز تقديرا لمساهماتها الإنسانية وأعمالها الدرامية، وذلك في احتفال أقيم بقصر باكينغهام في العاصمة البريطانية لندن، ولتلقّي هذا الوسام المهم مَن أفضل من "شانيل" كي تلجأ نايتلي إلى تصاميمه وتطلّ بلوك كلاسيكي وأنيقي يليق بالمناسبة. تألقت الممثلة ببدلة من التويد من مجموعة "شانيل" لربيع 2017 باللون الأصفر الباستيل، مع قميص حريري وربطة عنق سوداء، إضافة إلى حزام عريض باللون الزهري اللامع حدّد خصرها، وبينما أطلت عارضة "شانيل" على منصة العرض بحذاء فضيّ، اختارت نايتلي حذاء بلون حيادي أنيق، أما اللمسة التي أضافة مزيدا من الأناقة والرقي إلى الإطلالة، فهي القبعة من قماش التويد أيضاً التي زيّنت بها رأسها، وبينما أبقت شعرها منسدلا اعتمدت مكياجا ناعما. يذكر أن…

GMT 00:57 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح "كوليكشن" جديد لشتاء 2019
 العرب اليوم - مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح "كوليكشن" جديد لشتاء 2019

GMT 05:58 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة
 العرب اليوم - "The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 01:22 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"بنترست" يكشف عن أحدث اتجاهات ديكور المنزل للعام 2019
 العرب اليوم - "بنترست" يكشف عن أحدث اتجاهات ديكور المنزل للعام 2019

GMT 02:22 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو وماتيس يعتبران تصويت "الشيوخ" "قابلًا للنقاش"
 العرب اليوم - بومبيو وماتيس يعتبران تصويت "الشيوخ" "قابلًا للنقاش"

GMT 02:18 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس
 العرب اليوم - "لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس

GMT 07:41 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

جزيرة الكنغر في أستراليا للشعور بالاسترخاء والانتعاش
 العرب اليوم - جزيرة الكنغر في أستراليا للشعور بالاسترخاء والانتعاش

GMT 02:40 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

أفنان شريف تكشف مدى عشقها للخط العربي
 العرب اليوم - أفنان شريف تكشف مدى عشقها للخط العربي

GMT 08:04 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

مجلة "نيويورك" تحذف مقالًا عن بريانكا شوبرا ونيك جوناس
 العرب اليوم - مجلة "نيويورك" تحذف مقالًا عن بريانكا شوبرا ونيك جوناس

GMT 13:25 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تكشف أن الهواتف الذكية تجعل المراهقين غير ناضجين

GMT 08:23 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

ديتوكس العلاقات

GMT 11:07 2017 الإثنين ,17 تموز / يوليو

تنشيط السياحة.. والرياضة المصرية

GMT 09:19 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 16:26 2016 الأربعاء ,13 إبريل / نيسان

اوكسجين الفكر

GMT 12:00 2014 الخميس ,15 أيار / مايو

سُحِقت الإنسانيّة.. فمات الإنسان

GMT 01:59 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

مقتل مُسجّل خطر برصاص الشرطة في مكناس

GMT 09:35 2017 الإثنين ,04 أيلول / سبتمبر

ملفات في الدماغ

GMT 10:46 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

محمد بن راشد يتلقى رسالة من الشيخ جابر مبارك

GMT 09:23 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 23:03 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

مسرحية غنائية عن مايكل جاكسون تعرض في برودواي

GMT 08:07 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

ما هي مواصفات الحقيبة والحذاء والزي المدرسي؟

GMT 11:58 2014 الخميس ,15 أيار / مايو

دنيا عجيبة غريبة

GMT 11:59 2014 الخميس ,15 أيار / مايو

حلاوة روح السبكي..والذين معه

GMT 12:45 2018 السبت ,21 إبريل / نيسان

حقوق الإنسان وفواتير الموت

GMT 15:04 2016 الخميس ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

برج الفأر.. كريم وطموح ويسعى لتحقيق هدفه منذ الولادة

GMT 16:31 2018 الأربعاء ,26 أيلول / سبتمبر

"الإماراتي لكتب اليافعين" يدعم إصدار 3 كتب صامتة

GMT 08:07 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

كيف تدركي أن طفلك يعاني من صعوبات التعلم ؟

GMT 23:09 2018 الأربعاء ,26 أيلول / سبتمبر

"مأوى في المكان" لنورا تتصدر أعلى مبيعات الكتب

GMT 22:51 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

عرض مسرحي لشكسبير على مسرح (دى نور) الفرنسي

GMT 11:33 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

سؤال للازواج
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab