بنس لا يستبعد التدخل العسكري للاطاحة بنظام مادورو
آخر تحديث GMT20:27:51
 العرب اليوم -

مجلس الأمن يعقد جلسة عاجلة لمناقشة الوضع في فنزويلا

بنس لا يستبعد التدخل العسكري للاطاحة بنظام مادورو

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بنس لا يستبعد التدخل العسكري للاطاحة بنظام مادورو

نائب الرئيس الأميركي مايك بنس
واشنطن - العرب اليوم

أكّد نائب الرئيس الأميركي مايك بنس، أن "بلاده لا تستبعد التدخل عسكرياً للإطاحة بالرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو". وقال بنس عقب لقاء جمعه بزعيم المعارضة الفنزويلية خوان غوايدو، في إطار اجتماع "مجموعة ليما" في كولومبيا:"نأمل بانتقال سلمي نحو الديمقراطية، مذكراً بأن الرئيس الأميركي دونالد ترامب كان واضحاً حين قال إن "جميع الخيارات مطروحة على الطاولة".

وأكد بنس تأييد ترامب الكامل لغوايدو. وقال: "أرسلني الرئيس إلى هنا لأقف إلى جانبك ومع أصدقائنا وحلفائنا في فنزويلا". كما أعلن بنس أن الولايات المتحدة ستساهم بـ56 مليون دولار إضافية لمساعدة جيران فنزويلا على التعامل مع اللاجئين، مشيراً إلى أن بلاده قدمت بالفعل أكثر من 139 مليون دولار من المساعدات. 

بدوره، حذّر غوايدو من التساهل أو التسامح مع نيكولاس مادورو، مؤكداً أن ذلك سيكون تهديداً لكل القارة الأميركية. وقال إنه من المهم استعادة الديمقراطية في فنزويلا، لأن أولئك الذين يحتلون السلطة اليوم يشكلون تهديداً لاستقرار القارة. فيما دعا الرئيس الكولومبي إيفان دوكي الحلفاء الإقليميين لزيادة الضغوط بشكل أكثر قوة وفاعلية على مادورو لتسهيل انتقال السلطة الذي يطالب به الشعب الفنزويلي.

أقرا ايضًا:

مايك بنس يؤكّد أن العرب وإسرائيل يتقاسمون الخبز في"وارسو"

تأتي هذه التصريحات بعد أيام من صدامات دامية عند الحدود الفنزويلية البرازيلية بين قوات الأمن والمدنيين الذين يسعون لإدخال المساعدات، أودت بحياة أربعة أشخاص وإصابة المئات بجروح. كما أُصيب المئات بجروح في أعمال عنف عند الحدود مع كل من كولومبيا والبرازيل.

ودفع ذلك الولايات المتحدة لدعوة مجلس الأمن لعقد جلسة عاجلة لمناقشة الوضع في فنزويلا. وتوقع دبلوماسيون عقد جلسة مفتوحة اليوم الثلاثاء.

في غضون ذلك، فرضت الولايات المتحدة عقوبات أمس على حكام أربع ولايات فنزويلية مؤيدة للرئيس، لعرقلتهم إدخال شحنات الإغاثة. وقال وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشن إن محاولات نظام مادورو غير المشروعة لمنع المساعدات الدولية المخصصة للشعب الفنزويلي معيبة. وأضاف، في بيان، أن وزارة الخزانة تستهدف أربعة حكام ولايات مؤيدين للرئيس السابق مادورو لوقوفهم في طريق المساعدات الإنسانية في ظل الحاجة الكبيرة لها، وإطالة أمد معاناة الشعب الفنزويلي.

من جانبه، قال وزير الخارجية مايك بومبيو، لشبكة "سي أن أن"، أمس الاثنين، إن هناك المزيد من العقوبات التي يتعين فرضها. وأضاف: أعتقد أن هناك المزيد من المساعدات الإنسانية التي يمكننا تقديمها. أعتقد أننا سنجد طرقاً أخرى للتأكد من وصول الطعام إلى من يحتاجون إليه.

من جهته، وزير الخارجية الإسباني جوزيب بورّيل الذي تلعب بلاده دور الموجّه للموقف الأوروبي من الأزمة الفنزويلية، أعلن من منتجع "شرم الشيخ"، حيث شارك في القمة الأوروبية العربية، "أن كل الخيارات ليست على الطاولة، وقد حذّرنا بوضوح أننا لن نؤيد، وسندين بشدّة، أي تدخّل عسكري في فنزويلا، عاقدين الأمل على أنه لن يحصل". وأضاف: "الحل في فنزويلا لا يمكن أن يأتي إلّا عن طريق اتفاق ديمقراطي بين الفنزويليين وإجراء انتخابات رئاسية".

وكشف بورّيل عن أن هناك فريق اتصال أوروبي حالياً في كاراكاس يسعى إلى تقريب وجهات النظر بين طرفي النزاع، وقال إن "إسبانيا بالطبع تلعب دوراً ريادياً على الصعيد الأوروبي في معالجة الأزمة الفنزويلية، لكن لا بد من التحرّك دائماً انطلاقاً من موقف مشترك".

وقال مسؤول سياسي أوروبي، في حديث مع "الشرق الأوسط"، إن "اتصالات دبلوماسية مكثّفة تجري منذ الأحد الماضي مع الأمم المتحدة وبعض عواصم أميركا اللاتينية" لاحتواء التصعيد الذي نجم عن التصريحات الأخيرة التي صدرت عن الإدارة الأميركية، التي في تقديرات الجانب الأوروبي تُنذر بالاقتراب من اللجوء إلى استخدام ورقة التدخل العسكري". وأضاف المسؤول أنه "لا يستبعد أن يكون الاجتماع الذي بدأته مجموعة ليما، أمس الاثنين، في العاصمة الكولومبية بوغوتا، بمشاركة نائب الرئيس الأميركي مايك بنس، خطوة متقدمة في المخطط الأميركي لإسقاط نظام مادورو".

وقد يهمك أيضًا:

مسؤول مخابراتي فنزويللي يكشف علاقة "حزب الله" بنظام مادورو

مادورو يغلق الحدود مع البرازيل ويدرس خطوة مماثلة بحق كولومبيا

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بنس لا يستبعد التدخل العسكري للاطاحة بنظام مادورو بنس لا يستبعد التدخل العسكري للاطاحة بنظام مادورو



تعتمد تنسيقات مُبتكَرة تُناسب شخصيتها القوية والمستقلّة

أحدث ١٠ إطلالات مناسبة للدوام مُستوحاة مِن فيكتوريا بيكهام

لندن ـ العرب اليوم

GMT 15:20 2020 الخميس ,25 حزيران / يونيو

هواوي تدفع ثمن "هوس" ترامب بالجيش الصيني

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 17:30 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أسباب كثرة حركة الجنين في الشهر التاسع

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 03:58 2020 الجمعة ,26 حزيران / يونيو

تعرف على أجمل الشواطئ في "هايتي"

GMT 21:31 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

تعرف على حقيقة الشعور بالتبول أثناء الجُماع

GMT 04:54 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

غرف نوم بنات في نصائح ديكور مُفصَّلة

GMT 04:28 2014 الخميس ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

بنديكت كومبرباتش يعلن خطبته رسميًا من صوفي هنتر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab