الصّرع ليس من الضروري أن يكون مرضاً وراثيّاً
آخر تحديث GMT21:18:45
 العرب اليوم -
توجيهات عاجله يصدرها الرئيس السيسي الان حقيقة معاناة حسين الجسمي من الاكتئاب خلال الساعات الماضية وتفكيره في الاعتزال الصليب الأحمر اللبناني يعلن عن وجود 7 جرحي تم نقلهم من تظاهرة بيروت إلى مستشفيات المنطقة و38 مصاباً يتمّ إسعافهم في المكان وزارة الري المصرية تعلن استعدادها لإستئناف التفاوض على أساس مخرجات القمة الافريقية المصغرة التى عُقدت فى 21 يوليو ومخرجات الإجتماع الوزارى ليوم 3 أغسطس الجاري الجيش الليبي يعلن دمرنا زورقا لمسلحين حاول تجاوز منطقة الحظر البحري وسط البلاد الرئيس اللبناني ميشال عون يقبل استقالة الحكومة اللبنانية ويكلف أعضاءها تصريف الأعمال حسان دياب يسلم الرئيس اللبناني ميشال عون استقالة حكومته رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يعلن أن الكارثة التي ضربت اللبنانيين حدثت نتيجة الفساد المزمن في الدولة والادارة رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يعلن أن الطبقة السياسية حاولت تحميل الحكومة اللبنانية مسؤولية الفشل رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح لا مصالح شخصيّة لدينا وهمنا انقاذ البلاد وتحمّلنا الكثير من الاهانات ورفضنا استدراجنا الى سجالات عقيمة لأننا اردنا العمل
أخر الأخبار

الدّكتورة هبة عيسوي لـ"العرب اليوم":

الصّرع ليس من الضروري أن يكون مرضاً وراثيّاً

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الصّرع ليس من الضروري أن يكون مرضاً وراثيّاً

القاهرة ـ شيماء مكاوي

قالت استشاري الطّبّ النّفسي، الدّكتورة هبة عيسوي لـ"العرب اليوم" إنّ مرض الصّرع ليس من الضّروري أن يكون مرضاً وراثيّاً. وأوضحت هناك اعتقاد شائع أنّ حالات الصّرع هي حالات وراثيّة لكن معظم الحالات غير وراثيّة فهناك عوامل أخرى قد تؤدّي إلى الإصابة بمرض الصّرع مثل الحرمان من الأكسجين أثناء الولادة أو إصابة الرأس واصطدامها اصطداما شديدا. وتتابع "ونوبات الصرع قد تحدث نتيجة لارتفاع في درجة الحرارة أو الإصابة بالحمى أو نتيجة للتعرض إلى حساسية أو نتيجة للهبوط في الدورة الدموية أو الشعور بالجوع، وقد تحدث ننتيجة لعدم الاتزان وانعدام النوم، ولكن هناك سببا رئيسيا قد يساعد على إحداث نوبات الصرع وهو عدم الاتزان التمثيلي والغذائي. وتواصل الدكتورة هبة قائلة "يلعب الغذاء دورا محوريا في التقليل من نوبات الصرع، فيجب لمصابي هذا المرض أن يتناولوا مجموعة من المكملات الغذائية أولا في صورة عقاقير مثل فيتامين "ب" الكامل فهو يحسن من الجهاز العصبي المركزي، والفوليك أسد فهو طعام للمخ، والماغنسيوم فهو يهدئ الجهاز العصبي ، والكالسيوم فهو ينقل الاشارات العصبية، والزنك لأنه يقي خلايا المخ. أما عن الطعام فيجب تناول  منتجات الألبان المخمرة مثل الزبادي، اللبن الرائب، ويجب أن يتضمن الغذاء البنجر والبيض والخضروات الورقية والجبن غير المطبوخ والمكسرات . ويجب تناول الغذاء على هيئة وجبات صغيرة بدلا من أن نتناول ثلاث وجبات كبيرة ويجب عدم شرب السوائل بكميات كبيرة دفعة واحدة بل من الضروري شرب السوائل ولكن أيضا يجب تقسيمهم على جرعات صغيرة على مدار اليوم. وأضافت "من الأغذية المهمة جدا لمريض الصرع زيت الزيتون فيجب إدخاله على الطعام أثناء تناوله. ويجب الابتعاد عن الاطعمة الدسمة والغذاء غير الصحي وخاصة الطعام الذي يتم قليه في الزيت. يذكر أنه رغم الفوليك أسد  يعتبر غذاء للمخ إلا أنه إذا تعدت الجرعة 400 ميكروغرام في اليوم قد يزيد من نشاط النوبات عند بعض الناس المصابين بالصرع خصوصا إذا كانوا يتناولون مضادات للتشنجات. وقد يؤدي نقص المنجنيز عند الحامل إلى ولادة طفل مصاب بالصرع.  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصّرع ليس من الضروري أن يكون مرضاً وراثيّاً الصّرع ليس من الضروري أن يكون مرضاً وراثيّاً



أكملت اللوك بإكسسوارات ناعمة وحذاء ستيليتو باللون النيود

درة تخطف الأنظار بـ"الأزرق" في حفل زفاف هند عبد الحليم

القاهرة- العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 20:38 2020 الخميس ,06 آب / أغسطس

شركة عالمية تكشف سعر جرعة لقاح "كورونا"

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 21:31 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

المرأة القصيرة هي الأفضل في العلاقة الزوجية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab