التَّطعيم والوقاية أهم أسلحة مواجهة التهاب السحايا عند الأطفال
آخر تحديث GMT13:23:21
 العرب اليوم -

الدكتورة نادية شوقي في حديث خاص لـ"العرب اليوم":

التَّطعيم والوقاية أهم أسلحة مواجهة التهاب السحايا عند الأطفال

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - التَّطعيم والوقاية أهم أسلحة مواجهة التهاب السحايا عند الأطفال

الدار البيضاء - أمينة علوم

أكدت أخصائية طب الأطفال، الدكتورة نادية شوقي، في حديث خاص لـ"العرب اليوم"، أن "مرض التهاب السحايا عند الأطفال رغم خطورته لكن يُمكن علاجه وتفادي مضاعفاته, إذا ما اُكتشف في الوقت المناسب, كما أن الوقاية منه مُمكنة عن طريق التلقيح، واحترام مواعيد التذكير, بالإضافة إلى العناية بالنظافة اليومية الجيدة؛ مثل: غسل الأنف، والعينين، والأذنين، ويبقى التطعيم ضرورة لابد منها وأفضل وسيلة آمنة للتقليص من فرص الإصابة بهذا المرض". وبيَّنت نادية شوقي أن "مرض التهاب السحايا عند الأطفال يكون من خلال مرور جرثومة في السائل النخاعي للطفل، ويصيب الأطفال الصغار جدًّا, ويكون التشخيص أكثر صعوبة لدى الصغار أقل من ثلاث سنوات"، مشيرة إلى أن هناك الكثير من الجراثيم المسؤولة عن مرض التهاب السحايا, مثل: الجراثيم الفطرية، أو الطفيلية, أو الفيروسات، وهي الأكثر شيوعًا، لكنها تبقى خفيفة لحسن الحظ، ودون عواقب وخيمة بشكل عام، في حين أن البكتيريا هي شديدة الضراوة، وتترتب عليها عواقب شديدة تتطور لتؤدي إلى الموت في بعض الأحيان". وأشارت إلى أن "الفيروسات التي تؤدي إلى التهاب السحايا متعددة, مثل: فيروس النكاف، والحصبة أو الحصبة الألمانية, وفيروس الهربيس, وجميع الفيروسات التي تستقر  في الممرات الهوائية العليا, أما بالنسبة للبكتيريا  المُسببة  فهي المستديمة النزلية, والمكورات السحائية، والمكورات الرئوية, لكن أخطرها  هو التهاب السحايا، الناتج عن المتفطرة السلية, لكنها تبقى نادرة". وعن أعراض التهاب السحايا البكتيري، أوضحت شوقي، أنها "تبدأ بارتفاع في درجة الحرارة, مع تصلُّب في العنق، وهذا الأخير لا يكون لدى الأطفال الصغار, بالإضافة إلى حساسية تجاه الضوء مع صداع قوي, وقيء متكرر, ورفض تناول الطعام، أو أخذ زجاجة الحليب بالنسبة للرُّضع"، مضيفة أنه إذا "فَقَد الطفل القدرة على الاستجابة لأية مثيرات موجودة حوله، أو ظهرت لديه بقع يتراوح لونها بين الأحمر الفاتح، والغامق، أو تورم رأسه قليلًا إلى الخارج، فينبغي على الآباء حينئذٍ استدعاء طبيب طوارئ أو طبيب أطفال مختص بأقصى سرعة ممكنة، أو اصطحابه إلى المستشفى بشكل فوري لفحصه". وشدَّدت شوقي، على "ضرورة اتخاذ الآباء لهذه الإجراءات بأقصى سرعة من أجل وقاية الطفل من الأضرار التي تلحق به بفعل هذا المرض، مثل: الإصابة باضطرابات حركية أو الوفاة، وبالنسبة للعلاج  فيكون عبر الوريد لمدة لا تقل عن 7 أيام إلى 14 يومًا حسب الجرثومة المسببة، كما أن علاج الأشخاص المخالطين للمريض يمكن أن يكون مطلوبًا في حالة المكورات السحائية, وذلك في 48 ساعة الأولى, كما أن خطر انتقال العدوى يقل بعد 48 ساعة من تلقي العلاج". وبشأن مضاعفات التهاب السحايا، أشارت نادية شوقي إلى أنها "تشمل الصَّمم، والعمى، والتخلف العقلي، أو الصَّرع"، محذِّرة من "سوء استخدام المضادات الحيوية، ولاسيما الجيل الثالث من "السيفالوسبورين"، ذلك أنه يشكل تهديدًا حقيقيًّا لمقاومة هذه البكتيريا، ضد هذا الجزء الذي يشكل أحد الأساليب الفعالة لعلاج التهاب السحايا الجرثومي". وتمنَّت أخصائية الأطفال، في ختام حديثها، أن "ينزل في الأسواق قريبًا اللقاح ضد التهاب  المكورات السحائية من نوع "بي"؛ لأنه الأكثر شيوعًا في منطقة البحر الأبيض المتوسط، والذي ما زال قيد الدراسة".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التَّطعيم والوقاية أهم أسلحة مواجهة التهاب السحايا عند الأطفال التَّطعيم والوقاية أهم أسلحة مواجهة التهاب السحايا عند الأطفال



اعتمدن موديلات أكثر رسمية للمشاوير المسائية

موديلات فساتين قصيرة لإطلالات ناعمة بأسلوب النجمات العرب

بيروت - العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 20:38 2020 الخميس ,06 آب / أغسطس

شركة عالمية تكشف سعر جرعة لقاح "كورونا"

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 21:31 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

المرأة القصيرة هي الأفضل في العلاقة الزوجية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab