أنقرة تتفاوض مع اليابان والصين لبناء محطة نووية ثانية
آخر تحديث GMT12:18:42
 العرب اليوم -

أنقرة تتفاوض مع اليابان والصين لبناء محطة نووية ثانية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أنقرة تتفاوض مع اليابان والصين لبناء محطة نووية ثانية

انقرة ـ أ.ف.ب

اعلن وزير الطاقة التركي تانر يلديز الخميس ان تركيا تتفاوض مع كونسورسيوم فرنسي ياباني وآخر صيني لبناء محطتها النووية الثانية في مشروع تبلغ قيمته 22 مليار دولار لكنها لم تتخذ قرارا بعد. وقال الوزير التركي في مقابلة مع شبكة ان تي في الاخبارية "نحن نجري مفاوضات مكثفة مع الصينيين ومع اليابانيين". واوضح ان تركيا استبعدت عرضين تقدمت بهما مجموعة كندية واخرى كورية جنوبية خصوصا بسبب الاسعار. وكان يلديز يرد على سؤال بعدما نشرت صحيفة نيكاي الاقتصادية اليابانية ان كونسورسيوم فرنسي ياباني يضم مجموعتي اريفا وميتسوبيشي للصناعات الثقيلة في طريقه للفوز باستدراج العروض الذي فتح لبناء هذه المحطة. واوضحت الصحيفة نقلا عن مصادر تركية ويابانية لم تكشفها ان مسؤولين يابانيين واتراكا التقوا الاربعاء وتفاهموا على ان اريفا و"ميتسوبيشي هيفي انداستريز" (ام اتش آي) ستبني الموقع الذي ستقوم المجموعة الفرنسية جي دي اف سويز باستثماره. وقال الوزير التركي "يمكنني القول ان التكهنات اليابانية سابقة لاوانها وان المنافسة مستمرة". واضاف "لم نصل الى هذه المرحلة بعد". وذكرت مصادر قريبة من الملف ان الحكومة التركية ستحدد خيارها بحلول ايار/مايو المقبل. من جهتها قالت صحيفة نيكاي ان رئيسي الحكومتين التركية واليابانية سيلتقيان مطلع ايار/مايو ويتفقان على تعاون يدخل المجموعتين الفرنسية واليابانية في مفاوضات حصرية مع تركيا. وتابعت ان "كندا والصين وكوريا الجنوبية تسعى ايضا في اطار استدراج العروض التركي لكن على صعيد التكنولوجيا والثقة والاسعار، يبدو ان الاقتراح الياباني هو المفضل". وكانت مجموعة توشيبا اليابانية تشارك ايضا في المنافسة بمشاركة شركة كهرباء طوكيو (تيبكو) التي تدير محطة فوكوشيما النووية. لكن تيبكو انسحبت في تموز/يوليو 2011 بعد الحادث النووي الذي قوض الثقة في الشركة وفي قدرتها على الحصول على موارد لتنفيذ مشاريع في الخارج. وانشأت اريفا وميتسوبيشي للصناعات الثقيلة مجموعة مشتركة تحمل اسم "اتميا" طورت مفاعلا متوسط القوة يحمل اسم "اتميا-1" وتبلغ قدرته 1100 ميغاواط، وهو نموذج يعتبر ملائما لتركيا. وستشمل الطلبية اربعة مفاعلات للمحطة التي ستكون الثانية لتركيا في سينوب على البحر الاسود. وسيبدأ بناء المحطة في 2017 على ان تنتهي المرحلة الاولى من البناء في 2023. وتأمل تركيا في بناء ثلاث محطات خلال خمس سنوات لخفض اعتمادها في الطاقة على الخارج وخصوصا ايران وروسيا. وقد ابرمت الحكومة التركية في 2010 اتفاقا مع روسيا لبناء محطة اولى في اكويو (جنوب).

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أنقرة تتفاوض مع اليابان والصين لبناء محطة نووية ثانية أنقرة تتفاوض مع اليابان والصين لبناء محطة نووية ثانية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أنقرة تتفاوض مع اليابان والصين لبناء محطة نووية ثانية أنقرة تتفاوض مع اليابان والصين لبناء محطة نووية ثانية



أظهرت عضلات بطنها وجسدها الممشوق في الصور

تألّق توليسا خلال قضائها وقتًا ممتعًا في منتجع برتغالي

لشبونة ـ ناجي دياب

GMT 03:06 2015 الجمعة ,02 تشرين الأول / أكتوبر

"هيونداي" تطرح السيارة الجديدة "توسان" في الأسواق

GMT 00:10 2018 السبت ,30 حزيران / يونيو

شركة بي إم دبليو تسجل 3 سيارات كهربائية

GMT 08:01 2015 الأربعاء ,07 تشرين الأول / أكتوبر

تكريم 494 من المتقاعدين والعاملين في البلاط العماني

GMT 04:22 2017 الثلاثاء ,24 كانون الثاني / يناير

تعرف على طريقة حياة القبائل المنعزلة في عمق تلال بنغلاديش
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab