مختبر في الغابون لمكافحة الفيروسات القاتلة
آخر تحديث GMT08:00:40
 العرب اليوم -
شهيدان برصاص الاحتلال الإسرائيلي و 200 إصابة في باحات الأقصى واعتقالات في حي الشيخ جراح اندلاع مواجهات بين مصلين والشرطة الإسرائيلية في المسجد الأقصى وإطلاق قنابل الصوت على المصلين استشـهاد فلسطينيين 2 وإصابة ثالث بجراح خطيرة برصاص الاحتلال الأمين العام لـ"حزب الله" اللبناني ينفي إصابته بفيروس كورونا إرتقاء طفلين جراء إنفجار لغم من مخلفات الحرب بمنطقة كفر بطنا بريف دمشق أنباء عن عدوان إسرائيلي نفذته مروحية على إحدى مناطق القنيطرة السوريّة دون وقوع خسائر إرتقاء الفتى الفلسطيني سعيد يوسف عودة "١٦ عاما" جرّاء إصابته برصاص الجيش الإسرائيلي عند مدخل قرية أُودَلا جنوب نابلس الرئيس العراقي يقول إن بغداد إستضافت أكثر من جولة محادثات سعودية إيرانية بعد فشل نتنياهو بتشكيل حكومة غارات جوية تستهدف عدة مناطق سورية المطرب اللبناني عاصي الحلاني في تغريدة على توتير يدعوا متابعيه: "لا تبخلوا بإسعاد من تحبون. كل المواقف تتلاشى سريعًا من الذاكرة إلا سعادة أهديتها من تحب..❤️
أخر الأخبار

مختبر في الغابون لمكافحة "الفيروسات القاتلة"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مختبر في الغابون لمكافحة "الفيروسات القاتلة"

الفيروسات القاتلة
فرانسفيل ـ العرب اليوم

يرتفع في مدينة فرانسفيل في الغابون مختبر يخضع لحماية مشددة، هو أحد مختبرَين فقط في كل القارّة الأفريقية للأبحاث الخاصة بالفيروسات الخطرة مثل إيبولا، بعيداً من سائر أقسام المركز الدولي للأبحاث الطبية. ويقول عالم الفيروسات والمسؤول عن هذا المختبر إيليش مومبو إن الدخول إليه «مسموح فقط لأربعة أشخاص، هم ثلاثة باحثين وتقني واحد».

وذكرت صحيفة "الحياة" أن في الحديقة الكبيرة حيث المركز الدولي للأبحاث الطبية، يوجد هذا المختبر ويطلق عليه اسم «بي 4»، وهو يبعد  800 متر عن المباني الأخرى من المركز المشيّدة في سبعينات القرن 20. ويمنع التصوير داخل المختبر. حين يدخل مومبو إلى المختبر لدراسة فيروس ما يشتبه بأنه خطير، يرتدي بزّة تحميه من رأسه إلى أخمص قدميه.

ومن هذه الفيروسات إيبولا الذي أودى بحياة 28 قتيلاً في جمهورية الكونغو الديموقراطية خلال ستة أسابيع.

وترمي التدابير المشدّدة المتخذة حول هذا المختبر بشكل أساسي إلى منع انتقال أي عدوى فيروسية إلى الخارج. وحين يقوم الخبراء بـ «تعطيل» عمل فيروس ما، ينتقل بعناية من مختبر «بي 4» إلى المختبرات الأخرى في المركز. ويقول مومبو: «حين تصل إلينا عيّنة مشبوهة، يتطلّب الأمر ما بين 24 ساعة إلى 48 لإصدار نتائج التشخيص».

في كل القارّة الأفريقية، لا يوجد مختبر مشابه سوى في جوهانسبرغ. وإزاء خطر انتشار وباء إيبولا أبعد من الكونغو وصولاً إلى بلدان أخرى في وسط أفريقيا «تعمل فرقنا بوتيرة الطوارئ في دراسة العينات المشبوهة»، كما قال جان سيلفان كومبا مدير المركز. ويضيف هذا الطبيب الضابط المتقاعد: «نحن مركز متعاون مع منظمة الصحة العالمية حول وسط أفريقيا (...) وقد طلبت منا المنظمة أن نستعدّ لتلقّي عينات من الكونغو». غير أن المركز يقوم بالأبحاث اللازمة «السلبية والإيجابية»، كما تقول غايل ماغانغا المسؤولة في وحدة الأمراض الفيروسية في المركز. تولي الفرق العلمية في المركز عناية خاصة بالوطاويط لإمكان أن تكون «خزّان فيروس إيبولا»، وفق ماغانغا. ويقول: «ما زال هذا الرأي مجرّد اشتباه، لكن العدوى يمكن أن تنتقل للإنسان مباشرة، من الخدوش في الكهوف، وإلى القردة الكبيرة عن طريق الفاكهة التي يكون الوطواط قد عبث بها».

أُنشئ هذا المركز في العام 1979، في عهد الرئيس الغابوني السابق عمر بونغو، بهدف دراسة الانخفاض في الخصوبة، لكن نشاطه توسّع بعد ذلك إلى الأبحاث حول الأيدز والملاريا. ويحظى المركز بدعم من الحكومة الغابونية وبتعاون علمي مع فرنسا، وتجذب شهرته العالمية طلاباً ومتدربين من مختلف أنحاء العالم، من أفريقيا وآسيا إلى أوروبا وأميركا.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مختبر في الغابون لمكافحة الفيروسات القاتلة مختبر في الغابون لمكافحة الفيروسات القاتلة



سيرين عبد النور تعيد ارتداء فستان ظهرت به وفاء الكيلاني

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 08:30 2021 الأربعاء ,05 أيار / مايو

فساتين أنيقة بتصاميم مختلفة لربيع وصيف 2021
 العرب اليوم - فساتين أنيقة بتصاميم مختلفة لربيع وصيف 2021

GMT 08:40 2021 الأربعاء ,05 أيار / مايو

أفكار ديكورات منزلية بسيطة لعيد الفطر 2021
 العرب اليوم - أفكار ديكورات منزلية بسيطة لعيد الفطر 2021

GMT 10:41 2021 الأربعاء ,28 إبريل / نيسان

فورد تخوض تحدي تصنيع بطاريات سياراتها الكهربائية

GMT 02:53 2021 الإثنين ,26 إبريل / نيسان

مصر تنتظر أكثر من مليون سائح روسي هذا العام

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 05:17 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

المعالم الأثرية والطبيعة الخلابة في الصويرة تجذب السياح

GMT 05:19 2021 الجمعة ,23 إبريل / نيسان

فولكس فاجن ID.4 تفوز بجائزة سيارة العام

GMT 20:45 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

9 سيارات "هاتشباك" تودع الأسواق بنهاية 2021

GMT 11:22 2017 الإثنين ,13 آذار/ مارس

فوائد يحققها تناول اليوسفي لمرضى السكري

GMT 18:57 2013 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

أسباب تفضيل الرّجال الزّواج من صغيرة السّن

GMT 19:27 2018 الأحد ,10 حزيران / يونيو

الصحابية عاتكة بنت زيد زوجة الشهداء
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab