جهود علمية متواصلة للتوصل إلى علاج للزهايمر
آخر تحديث GMT09:09:08
 العرب اليوم -

جهود علمية متواصلة للتوصل إلى علاج للزهايمر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - جهود علمية متواصلة للتوصل إلى علاج للزهايمر

مرض "الزهايمر"
باريس ـ العرب اليوم

 يبذل الباحثون في مؤسسة الأبحاث الطبية الفرنسية قصارى جهدهم للوصول إلى علاج لمرض "الزهايمر" الذي يعانى منه حاليا 35,6 مليون شخص في العالم بينهم 900 ألف شخص في فرنسا ، بالإضافة إلى 225 ألف حالة جديدة سنويا .
ومع تزايد معدلات الشيخوخة في فرنسا ، فإنه يتوقع في عام 2020 أن يصبح واحد من بين أربعة أشخاص ممن تعدوا 65 عاما مصابا بمرض الزهايمر ، وبصفه عامة فإن المرض يظهر بعد سن 65 عاما وأن ما بين 1,5 % إلى 2% يرجع إلى الوراثة وهو يصيب المرأة أكثر من الرجل ويعد السبب الرابع للوفاة في فرنسا .

وحتى الآن لم يتوصل العلماء إلى علاج للزهايمر وكل ما تم التوصل إليه هو توقف تطور أعراضه وإجراءات تعمل على تأخير دخوله في مراحل متطورة أكثر ، مع ضرورة الأخذ في الاعتبار أمراض القلب وتنشيط العوامل الإدراكية لدى المريض.

وتهدف هذه الأبحاث للتوصل إلى علاج لهذا المرض الناتج عن تدهور الخلايا العصبية والذي تظهر أعراضه في أول الأمر في أضطراب الذاكرة والكلام وصعوبة القيام ببعض الحركات وفقدان معرفة الوجوه والأشياء ، وهذه الأعراض لا تظهر فجأة ولكن ببطء ولكنها تتطور حتى تصل إلى نقط التحكم الذاتي والاضطراب في التصرفات والسلوك والاكتئاب والعزلة .

وكان الدكتور / الويس الزاهايمر/ قد اكتشف المرض الذي يحمل اسمه في 1906 عندما أكتشف وجود خلل في المخ ، وبعد 60 عاما اعترف العلماء بأنه مرض وليس شيخوخة طبيعية للمخ ، وانتظر العالم 20 عاما أخرى حتى بدأ الباحثون يركزون على أنه مرض مرتبط باضطراب الذاكرة ، ومنذ ذلك الحين وقد بدا اهتمام العلماء لمعرفة المزيد عن هذا المرض ومحاولة اكتشاف علاج له والذي لم يتم التوصل إليه حتى الآن .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جهود علمية متواصلة للتوصل إلى علاج للزهايمر جهود علمية متواصلة للتوصل إلى علاج للزهايمر



GMT 15:13 2019 الأربعاء ,25 أيلول / سبتمبر

"إسكات الذات" يقود النساء نحو السكتات الدماغية

GMT 23:32 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

المعاناة من آلام الظهر قد تعود إلى الجينات

GMT 06:53 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

تعرض الأطفال لأشعة الشمس يحميهم من قصر النظر

GMT 15:38 2016 السبت ,29 تشرين الأول / أكتوبر

إنجاب طفل ذكر يسبب مزيدًا من الإجهاد لجسد الأم

تتقن اختيار التصاميم بألوان تُظهر جاذبية بشرتها السمراء

خيارات مميزة للنجمة جينيفر لوبيز بأكثر من ستايل وأسلوب

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 01:55 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

توقعات صادمة للعرافة البلغارية بابا فانغا لعام 2019

GMT 20:25 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

"شخوص البصر" أبرز علامات موت الإنسان

GMT 05:21 2019 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

"غوغل" تكشف النقاب عن هاتف "Pixel 3" الجديد

GMT 19:17 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

رجل يبيع جسد زوجته لصديقه ويموت أثناء معاشرتها

GMT 10:20 2013 السبت ,29 حزيران / يونيو

طرق إرضاء الرجل العنيد

GMT 13:53 2019 الإثنين ,08 تموز / يوليو

بوابات فلل خارجية بتصاميم مميزة وعصرية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab