فولكس فاغن تثير ملفات خطيرة وتضر بمصالح منافسيها

سارعوا إلى تأكيد سلامة منتجاتهم وتقيدهم بجميع شروط اختبار الانبعاثات

"فولكس فاغن" تثير ملفات خطيرة وتضر بمصالح منافسيها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "فولكس فاغن" تثير ملفات خطيرة وتضر بمصالح منافسيها

سيارة لـ"فولكس فاغن"
برلين ـ مارك سعادة

نفت شركات تصنيع السيارات الأوروبية، علاقتها بفضيحة شركة السيارات الألماينة "فولكس فاغن"، حيث أكدوا أنّه لم يتم العبث في نتائج اختبارات الانبعاثات، كما حدث مع السيارة الأشهر في ألمانيا، فيما هبط سعر سهم "فولكس فاغن" إلى أكثر من 38% منذ اتهامها بتعديل "جهاز الدفاع" الخاص بالسيارات التي تباع في الولايات المتحدة الأميركية، وتم اكتشاف الأمر عندما كان يجري اختبار الانبعاثات من المركبات، وانخفاض انتاجها من أكاسيد النيتروجين، بشدة.

ومنذ ذلك الحين، أوضح بعض المختصين، أن منافسي الشركة ربما يكونوا متورطين في ممارسات شبيهة، لدرجة أنّ هذا التلاعب متوطن في هذه الصناعة، وأدى صمت المنافسين إلى تغذية الشائعات، ومع ذلك فإن أحد منافسي "فولكس"، "بي إم دبليو"، نفت وجود أي مخالفات في اختبار الانبعاثات داخل سياراته، وأكد متحدث باسم الشركة في تصريح صحافي: "أستطيع أن أؤكد أننا لا نستخدم أي من البرامج التي يمكن أن تؤثر على اختبار الانبعاثات".

في الوقت نفسه، ذهبت شركة "رينو" إلى ما هو أبعد من ذلك، قائلة إن سياراتها غير مجهزة بأجهزة الدفاع التي تهدف إلى تغيير نتائج اختبارات الانبعاثات الدائمة؛ إلا أنها تدعم تنفيذ اختبارات تجانس أوروبية لحالة السيارات الحقيقية التي ستعكس نتائج اختبار المعامل على نحو أفضل.
ونفى غيرها من الشركات المصنعة أيضًا، ذلك الذنب، فأبرزت "تويوتا"، أنها لا تشارك في أي ممارسة من شأنها أن تعزز أداء انبعاثات محركاتها خلال اختبارات الانبعاثات الدائمة، كما أنها لا تستخدم أي ممارسة من شأنها أن تجعل أداء المحرك مختلف خلال هذه الاختبارات.

وسارعت "هوندا" أيضًا، إلى نفي أي استخدام لأجهزة الدفاع، مشددة على أنها واثقة من تمثلها امتثالًا تامًا لجميع متطلبات الاختبار في كل الأراضي التي تبيع فيها مركباتها.
وتأتي تصريحات المنافسين لـ"فولكس فاغن"، في وقت، تنكر فيه الشركة، أنّ سوق السيارات الأوروبية يمكن أن تتأثر نتيجة الفضيحة التي اجتاحت أوروبا، هذا الأسبوع، فيما كان وزير النقل الألماني باتريك ماكلوغلين، دعا إلى إجراء تحقيق على نطاق أوروبا كلها، حول الشركة، في حين أنّ عددًا من البلدان في جميع أنحاء العالم بدأت تحقيقات خاصة بها.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فولكس فاغن تثير ملفات خطيرة وتضر بمصالح منافسيها فولكس فاغن تثير ملفات خطيرة وتضر بمصالح منافسيها



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فولكس فاغن تثير ملفات خطيرة وتضر بمصالح منافسيها فولكس فاغن تثير ملفات خطيرة وتضر بمصالح منافسيها



برنامج AMERICA'S GOT TALENT على السجادة الحمراء

ميلان وكلوم تخطفان الأنظار لإطلالاتهما الساحرة

لندن ـ ماريا طبراني
 العرب اليوم - "Villa Griante" فيلا العطلات المفضلة لدى المشاهير

GMT 05:44 2018 الأربعاء ,15 آب / أغسطس

إليك أفضل عشر عقارات تتم زيارتها حول العالم
 العرب اليوم - إليك أفضل عشر عقارات تتم زيارتها حول العالم

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 19:17 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

رجل يبيع جسد زوجته لصديقه ويموت أثناء معاشرتها

GMT 09:14 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

عصابة تأكل امرأة حية أمام زوجها قبل قتلهما

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 13:19 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصري يطالب زوجته بممارسة الجنس مع صديقه في "ليلة الدخلة"

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 19:20 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات لاتعرفها عن قصة نبي الله لوط مع قومه
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab