خسارة القليل من الوزن تساعد في القضاء على مرض السرطان بنسبة 20 بالمائة
آخر تحديث GMT22:34:36
 العرب اليوم -

الدهون الزائدة تحفز دورة الهرمونات التي تعزز من زيادة حجم الورم

خسارة القليل من الوزن تساعد في القضاء على مرض السرطان بنسبة 20 بالمائة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - خسارة القليل من الوزن تساعد في القضاء على مرض السرطان بنسبة 20 بالمائة

توقع الباحثون من الولايات المتحدة بأنه مع خسارة الوزن فإنها يمكن أن تكون فرصة للنجاة من السرطان
واشنطن - يوسف مكي

ينبغي على مرضى السرطان خسارة الوزن والإتجاه إلى ممارسة التمارين الرياضية لتقليل مخاطر الوفاة، حسب ما ذكر العلماء. فمع تجهيزهم لإجراء أكبر تجربة في العالم للوقوف على تأثير إتباع النظام الغذائي على سرطان الثدي، فإن الباحثين من الولايات المتحدة يتوقعون بأن خسارة الوزن ولو بكمياتٍ صغيرة إلى جانب ممارسة الرياضة، يمكن أن تزيد من فرص القضاء على المرض بواقع 20 بالمائة.
 
ويعتقد بأن الأنسجة الدهنية الزائدة تحفز دورة هرمونات الاستروجين و الأنسولين واللبتين التي تساعد على نمو الورم. وأعلن الفريق من كلية الطب في جامعة هارفارد Harvard عن إطلاق التجربة خلال مؤتمر الجمعية الأميركية لعلم الأورام السريرية في شيكاغو. ومن المتوقع الكشف عن أن خسارة 10 بالمائة من الوزن الزائد تزيد معه فرص النجاة من المرض على مدى خمس سنوات مابين 20 و 23 بالمائة.
 
 وهذا يعني بأنه في حال كانت هناك 100 سيدة تعاني من مرض سرطان الثدي، ولم تتبع نظاماً غذائياً، فإنه من المتوقع وفاة 23 منهن في غضون خمس سنوات. بينما تقل نسبة الوفيات إلي 23 سيدة إذا قامت 100 منهن بالسير وفقاً لنظام غذائي.
 
ومن المنتظر قيام الفريق بدراسة 13,200 حالة لنساء تعانين من مرض سرطان الثدي على مدار عامين، واللواتي سوف يتم إخبارهن بتناول ما يزيد عن 1,500 سعرة حرارية في اليوم، مع ممارسة التمرينات الرياضية نصف ساعة يومياً بعدد خمس مرات في الإسبوع. وسيتم التنبيه عليهن بضرورة خسارة 10 بالمائة من وزن أجسامهن، على أن يتنظر الخبراء في مرض السرطان نتائج الدراسة التي يمكن أن تؤدي إلى إجراء إصلاح جذري في إرشادات العلاج لجميع أنواع الأورام.

خسارة القليل من الوزن تساعد في القضاء على مرض السرطان بنسبة 20 بالمائة
 
 ولكن نتائج مبكرة تم التوصل إليها لسلسلة من الدراسات الأخرى، كشفت عن أن المؤتمر وجد بالفعل أن خسارة الوزن و ممارسة التمرينات الرياضية ربما يكون له تأثير فعال في إحتمالية النجاة من المرض. حيث أظهرت الأبحاث من جانب جامعة ييل Yale بأن النساء اللواتي خسرن 6 بالمائة من الوزن إنخفضت لديهن مستويات الهرمونات التي تساهم في حدوث الأورام. وسجل الفريق نتائج مماثلة بالنسبة للنساء التي تعاني من سرطان المبيض، والذين خصصوا 30 دقيقة فقط في اليوم للسير بخطى سريعة أو أي شكل من أشكال التمرينات الرياضية الأخرى.
 
كما أظهرت دراسات أخرى لفوائد خسارة الوزن للرجال المصابين بسرطان البروستاتا. ومن المقرر بأن يتم إطلاق التجارب التي تجريها جامعة هارفارد Harvard وبقيادة أستاذة الطب المساعد الدكتورة جنيفر ليغيبيل سوف تنطلق في آب / أغسطس. وأعربت الدكتورة ليغيبيل عن سعادتها البالغة، وصرحت بأنها سوف تكون الدراسة الأكبر حول تأثير خسارة الوزن علي أي شكل من أشكال السرطان.
 
وشددت الأستاذة مليندا ايروين من جامعة ييل Yale على ضرورة خسارة المرضى للوزن بمجرد إجراء التشخيص، مضيفة بأنها من أفضل مراحل العلاج التي لا تصاحبها آثار جانبية. وأوضح دكتور فران وودارد أيضاً من دعم السرطان في ماكميلان Macmillan بأنه يتعين حث الأطباء علي عدم التهرب من إخبار المرضى بضرورة خسارة الوزن.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خسارة القليل من الوزن تساعد في القضاء على مرض السرطان بنسبة 20 بالمائة خسارة القليل من الوزن تساعد في القضاء على مرض السرطان بنسبة 20 بالمائة



سحرت قلب أمير موناكو الذي تزوجها وأعطاها لقب أميرة

تعرفي على إطلالات غريس كيلي التي جعلتها أبرز أيقونات الموضة

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 11:35 2020 الإثنين ,25 أيار / مايو

وفاة جدة أوس أوس نجم "مسرح مصر"

GMT 22:09 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

5 طرق لإغراء الزوج قبل البدء في ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 14:28 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كوكب الأرض ليس فريدًا من نوعه وهناك كواكب مشابهة له

GMT 02:24 2015 الأحد ,17 أيار / مايو

افتتاح فرع جديد لمطاعم "مادو" في السعودية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab