الالتزام بتمارين رياضية ونظام غذائي صارم يغني كثيرًا عن جراحات السمنة
آخر تحديث GMT20:05:46
 العرب اليوم -

لمدة أربع ساعات يوميًا تسفر عن نتائج كبيرة خلال فترة زمنية قصيرة

الالتزام بتمارين رياضية ونظام غذائي صارم يغني كثيرًا عن جراحات السمنة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الالتزام بتمارين رياضية ونظام غذائي صارم يغني كثيرًا عن جراحات السمنة

تمارين رياضية
نيويورك ـ سناء المر

أكد طبيب أميركي متخصص في التغذية وعلاج أمراض السمنة، أنَّ ممارسة الرياضة لمدة أربع ساعات يوميًا، وإتباع نظام غذائي صارم، يمكن أن يسفر عن النتائج نفسها التي قد تؤتى عن طريق جراحات السمنة المختلفة.

وأوضح الطبيب روبرت هويزنغا، من جامعة كاليفورنيا، أنَّ طريقته الطبية لعلاج مرض السمنة عن طريق إتباع نظام غذائي صارم وممارسة تمارين رياضية قاسية، ينبغي أن تحل محل جراحات البدانة كعلاج للسمنة.

وأضاف أنَّ جراحات السمنة مكلفة وتنطوي على مخاطر الوفاة، وفقدان العضلات، وهشاشة العظام والتأثير على الصحة العقلية.

وأبرز هويزنغا أن طريقته الطبية لعلاج مرض السمنة والتي أسماها "الخاسر الأكبر"، التي يتبعها المشاركون الذين يعانون من السمنة في برنامج تلفزيوني أميركي شهير يحمل الاسم نفس، تساعدهم على فقدان الكمية ذاتها من الوزن وبصورة أرخص من إجراء عملية جراحية.

وأضاف أن طريقته الطبية تؤدي إلى نتائج أفضل من حيث الحفاظ على كتلة العضلات وحرق السعرات الحرارية ونتائج أفضل لمن يعانون من مرض السكر، ونتائج أفضل على مستوى الصحة العقلية.

وتشتمل قواعد برنامج "الخاسر الأكبر" على مشاركة المتنافسين الذين يعانون من مرض السمنة، الذين يقيمون في مزرعة بالقرب من لوس أنجلوس، كاليفورنيا، حيث يتم تصوير الجهود التي يبذلونها في سبيل فقدان أوزانهم الزائدة، كما يتم بثها كجزء من البرنامج التلفزيوني.

ويمارس المشاركون في البرنامج ساعة ونصف من التمارين الرياضية الهوائية، ستة أيام في الأسبوع، كما يتم تشجيعهم  على ممارسة لثلاث ساعات إضافية في اليوم.

ويتبعون أنظمة غذائية منخفضة السعرات الحرارية، تتألف من مصادر قليلة الدسم من البروتين ومنتجات الألبان والفواكه والخضروات الطازجة، كما تنصح بتجنب الدهون والسكريات، والحبوب المصنعة.

ونشرت مجلة السمنة، جزءًا من نتائج الدراسة، التي قارنت بين النتائج التي حصل عليها 13 مشارك في البرنامج، مع أشخاص ذات أطوال وأوزان خضعوا لعملية جراحية لعلاج البدانة، بعد أشهر عدة.

وفي نهاية سبعة أشهر، خسر المشاركون في المتوسط 48.8 كغم، مقارنة بالذين خضعوا لجراحات السمنة والذين خسروا 35.6 كغم.

وبعد مرور نحو 12 شهرًا، تمكن الأشخاص الذين خضعوا لجراحات السمنة، عن خسارة 40.2 كغم، والتي لم تختلف عن النتيجة التي حصل عليها المشاركون في البرنامج في سبعة أشهر فقط.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الالتزام بتمارين رياضية ونظام غذائي صارم يغني كثيرًا عن جراحات السمنة الالتزام بتمارين رياضية ونظام غذائي صارم يغني كثيرًا عن جراحات السمنة



درة زروق بإطلالة نوبية مميزة في سهرة رمضانية خاصة

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 08:04 2021 الإثنين ,19 إبريل / نيسان

صيحات صيفية عليكِ اتباعها لمواكبة الموضة
 العرب اليوم - صيحات صيفية عليكِ اتباعها لمواكبة الموضة

GMT 08:34 2021 الإثنين ,19 إبريل / نيسان

جددي ديكور بيتك بلمسات بسيطة وغير مكلفة
 العرب اليوم - جددي ديكور بيتك بلمسات بسيطة وغير مكلفة

GMT 07:38 2021 الأحد ,18 إبريل / نيسان

ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان
 العرب اليوم - ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان

GMT 06:37 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

جاجوار تطلق الموديل الخاص F-Type الخارقة

GMT 06:29 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

أبل تطرح أولى سياراتها الكهربائية عام 2025

GMT 07:13 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

سيارة A3 الشبابية من أودي تصل أسواقا جديدة

GMT 08:14 2021 الخميس ,08 إبريل / نيسان

سياحة ثقافية تاريخية في غرناطة الأندلسية

GMT 22:12 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

انستغرام كشف عن اتعس نسخة من سيارات G80 M3 Competition

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 22:02 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

سيارة جينيسيس كوبيه جديدة وفخمة تكشف عن نفسها

GMT 00:37 2021 الأحد ,04 إبريل / نيسان

7 سيارات بديلة للألمانية الخارقة بورش 911

GMT 13:10 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

تسلا تتصدر سباق الثقة للسيارات الكهربائية
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab