مشتريات الأجانب تدعم ارتفاع مؤشِّرات البورصة في مستهلّ تعاملات الأربعاء
آخر تحديث GMT05:16:54
 العرب اليوم -

على الرغم من الاتجاه إلى البيع لدى كل من المصريّين والعرب

مشتريات الأجانب تدعم ارتفاع مؤشِّرات البورصة في مستهلّ تعاملات الأربعاء

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مشتريات الأجانب تدعم ارتفاع مؤشِّرات البورصة في مستهلّ تعاملات الأربعاء

البورصة المصرية
القاهرة ـ علا عبد الرشيد

واصلت مؤشرات البورصة المصرية نشاطها في مستهل تعاملات الأربعاء ثاني أيام الاستفتاء على مشروع الدستور بدعم من مشتريات المستثمرين الأجانب مقابل اتجاه العرب والمصريين للبيع وسجَّل مؤشر السوق الرئيسي "إيجي إكس 30 "  صعودا ، بنسبة 0.56% إلى 7236.19 نقطة ، وارتفع مؤشر "ايجي اكس 20" محدد الاوزان النسبية 0.78% عند 8524.33 نقطة ، وصعد مؤشر "إيجي إكس 70" للاسهم الصغيرة والمتوسطة بنحو 0.31 % مسجلا 570.82 نقطة ، وزاد مؤشر "إيجي إكس 100 " الاوسع نطاقا 0.28 % مسجلا 968.33 نقطة.
وكانت جلسة الثلاثاء انتهت على ارتفاع المؤشر الرئيسي "أي جي أكس 30" بمقدار 1.11% او ما يعادل 79.23 نقطة ليغلق مقتربًا من حاجز الـ "7250" نقطة عند 7196.04 نقطة، وهو أعلى مستوى حققته منذ 10 كانون الثاني/ يناير 2011.
وارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "أي جي أكس 70" بنحو 0.76% تعادل 4.32 نقطة إلى 569.08 نقطة، أما المؤشر الأوسع نطاقًا "أي جي أكس 100" فسجل ارتفاعاً قدره 0.68% تعادل 6.54 نقطة إلى 965.63 نقطة.
وربح رأس المال السوقي حوالي 2.7 مليارات جنيه، مسجلاً 443.3 مليارات جنيه مقابل 440.6 مليارات جنيه مع نهاية تعاملات الأحد الماضي.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مشتريات الأجانب تدعم ارتفاع مؤشِّرات البورصة في مستهلّ تعاملات الأربعاء مشتريات الأجانب تدعم ارتفاع مؤشِّرات البورصة في مستهلّ تعاملات الأربعاء



GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab