بورصات العالم تفقد 3 تريليونات دولار في 4 أيام بسبب مخاوف كورونا
آخر تحديث GMT12:30:55
 العرب اليوم -

كسرت أسواق "وول ستريت" حلقة الفزع وحلَّقت خارج دائرة الهبوط

بورصات العالم تفقد 3 تريليونات دولار في 4 أيام بسبب مخاوف "كورونا"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بورصات العالم تفقد 3 تريليونات دولار في 4 أيام بسبب مخاوف "كورونا"

بورصات العالم
واشنطن - العرب اليوم

رغم تحذير هو الأعنف من نوعه، أشارت فيه الولايات المتحدة إلى "حتمية حدوث وباء" فتحت مؤشرات الأسهم الأميركية الرئيسية مرتفعة الأربعاء، بعد أن تكبدت أشد خسائرها في ما يربو على عام بالنسبة المئوية لأربع جلسات بفعل المخاوف من الأضرار الاقتصادية لتفشي فيروس "كورونا" في أنحاء العالم.

وارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 78.10 نقطة بما يعادل 0.29 في المائة، ليصل إلى 27159.46 نقطة. وزاد المؤشر ستاندرد اند بورز 500 بمقدار 11.69 نقطة أو 0.37 في المائة مسجلا 3139.90 نقطة.

وتقدم المؤشر ناسداك المجمع 45.94 نقطة أو 0.51 في المائة إلى 9011.55 نقطة، لكن أسواق وول ستريت التي كسرت حلقة الفزع من كورونا حلقت وحدها خارج دائرة الهبوط، إذ استمرت نظيرتها الكبرى في آسيا وأوروبا في مراحل التراجع خلال أغلب تعاملات أمس.

ونزلت الأسهم الأوروبية للجلسة الخامسة على التوالي الأربعاء فيما يخشى مستثمرون الأثر المتنامي لفيروس كورونا سريع الانتشار مما دفع شركات حول العالم للتحذير بشأن النتائج.

وتراجع المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.8 في المائة بحلول الساعة 081:3 بتوقيت غرينتش، ليسجل أول خسائر لخمسة أيام متتالية منذ يوليو (تموز) 2019.

يأتي ذلك بعد تعاملات غير مبشرة في آسيا وول ستريت خلال الليل، بعدما حذر مسؤولو الصحة في الولايات المتحدة المواطنين وطالبوهم بالتأهب لاحتمال انتشار الفيروس بعدما وصل لإسبانيا وعشرات الدول من كوريا الجنوبية إلى إيطاليا.

وفي الجلسات الأربع السابقة، فقدت الأسهم العالمية ثلاثة تريليونات دولار من قيمتها مع خفض اقتصاديين توقعات النمو وتحذير شركات من تراجع الأرباح بسبب الفيروس.

ونزل سهم دياجو البريطانية لصناعة المشروبات الروحية واحدا في المائة بعدما أشارت لتقديرات بأن يقلص الفيروس أرباح 2020 بواقع 200 مليون جنيه إسترليني (260 مليون دولار). وخفضت مجموعة دانون للأغذية توقعاتها لهامش الربح والمبيعات لعام 2020 لتعزو ذلك إلى ضبابية اقتصادية وفيروس كورونا.
وفي آسيا، واصلت الأسهم اليابانية خسائرها الأربعاء لتغلق على أقل مستوى فيما يزيد عن أربعة أشهر، إذ تهدد الزيادة الكبيرة في حالات الإصابة بفيروس كورونا خارج الصين بإلحاق الضرر بالنمو الاقتصادي العالمي ما يجبر المستثمرين على التخلي عن الأصول مرتفعة المخاطر.

وانخفض المؤشر نيكي القياسي 0.79 في المائة مسجلا 22426.19 نقطة، وهو أقل مستوى إغلاق منذ 15 أكتوبر (تشرين الأول) 2019. رغم أن المؤشر قلص معظم الخسائر التي تكبدها في المعاملات المبكرة ليغلق فوق مستوى دعم رئيسي، وهو المتوسط المتحرك لمئتي يوم، عند 22169 نقطة. وتندر الأنباء الإيجابية بشأن الفيروس، إذ أعلنت كل من الصين وكوريا الجنوبية عن 500 حالة جديدة مع مؤشرات تفش جديد في دول أخرى.

وتراجع المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.75 في المائة ليصل إلى 1708.89 نقطة، وزاد حجم التعاملات عن ثلاثة تريليونات ين للجلسة الثانية على التوالي. ونزلت جميع المؤشرات الفرعية في بورصة طوكيو وعددها 33، وسجلت قطاعات التعدين والعقارات والخدمات أسوأ أداء.

وانخفضت الأسهم الآسيوية في الوقت الذي دفعت فيه المخاوف بشأن الفيروس العوائد على سندات الخزانة الأميركية إلى مستويات قياسية متدنية.

وارتفعت أسعار الذهب الأربعاء بعد انخفاض كبير سجلته في الجلسة السابقة، في الوقت الذي حذرت فيه الولايات المتحدة من حتمية حدوث وباء؛ مما دفع المستثمرين إلى اللجوء للأصول التي تُعتبر ملاذا آمنا.
وارتفع الذهب في التعاملات الفورية 0.5 في المائة إلى 1643.93 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0627 بتوقيت غرينتش، بعد أن انخفض 1.9 في المائة في الجلسة السابقة. ويوم الاثنين، لامست الأسعار أعلى مستوياتها في أكثر من سبع سنوات عند 1688.66 دولار. وتراجعت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.2 في المائة إلى 1646 دولارا.

وقال كايل رودا من آي.جي ماركتس: «الناس قلقون من انتشار الفيروس في أنحاء العالم وأنه سيصبح وباء... ربما أسوأ سيناريو للاقتصاد العالمي بدأ في الحدوث، وهذا يُبقي على ‬طلب الذهب؛ إذ إن الجميع قلقون من أن الفيروس يقود إلى انخفاض العوائد».

ودعت الولايات المتحدة مواطنيها الثلاثاء إلى بدء التأهب لانتشار فيروس كورونا في البلاد مع تصاعد تفشيه في إيران وكوريا الجنوبية وإيطاليا. ومن المرجح أن تتجاوز تأثيرات التفشي الصين، إذ من المتوقع أن تسجل معظم الاقتصادات الكبرى في المنطقة تباطؤا كبيرا أو تتوقف عن النمو أو تنكمش في الربع الحالي، وفقا لما خلصت إليه استطلاعات للرأي أجرتها رويترز.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ربح البلاديوم 0.9 في المائة إلى 2723.15 دولار للأوقية، بينما ارتفع البلاتين 0.7 في المائة إلى 932.63 دولار بعد أن لامس أدنى مستوياته في شهرين يوم الثلاثاء. وارتفعت الفضة 0.5 في المائة إلى 18.08 دولار للأوقية، بعد أن تراجعت 4.1 في المائة في الجلسة السابقة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بورصات العالم تفقد 3 تريليونات دولار في 4 أيام بسبب مخاوف كورونا بورصات العالم تفقد 3 تريليونات دولار في 4 أيام بسبب مخاوف كورونا



تسبب الوباء في إلغاء وإرجاء الكثير من أسابيع الموضة والمهرجانات

بيلا حديد تتبرع بأرباح مجموعتها الجديدة من الـ"تي شيرت" لمتضرري "كورونا"

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 14:55 2020 الخميس ,02 إبريل / نيسان

وفاة 4 نجوم في 24 ساعة بسبب فيروس كورونا

GMT 14:44 2020 الأربعاء ,18 آذار/ مارس

الصين تفضح ترامب وتقلب موازين لعبة كورونا

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 06:54 2013 الأربعاء ,15 أيار / مايو

فوائد نبات الخرفيش

GMT 05:28 2020 الثلاثاء ,28 كانون الثاني / يناير

10 نصائح مهمة للحصول على ديكورات غرف نوم صحية تعرّف عليها

GMT 23:24 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الألم أسفل البطن أشهر علامات التبويض
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab