عودة الإهتمام بالمشاريع السكنية أدى إلى تحقيق نتائج ممتازة
آخر تحديث GMT05:21:18
 العرب اليوم -

55 مليار درهم عقود مشروعات في الإمارات خلال 6 أشهر

عودة الإهتمام بالمشاريع السكنية أدى إلى تحقيق نتائج ممتازة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عودة الإهتمام بالمشاريع السكنية أدى إلى تحقيق نتائج ممتازة

عودة الإهتمام بالمشاريع السكنية أدى إلى تحقيق نتائج ممتازة
دبي – العرب اليوم

تمت ترسية عقود بقيمة إجمالية تبلغ 15 مليار دولار (55.095 مليار درهم) لمشاريع كبرى في الإمارات في القطاعات المدنية "البنايات والمواصلات"على مدى الـ6 أشهر الأولى من عام 2014، وذلك وفقاً لبيانات النصف الأول من العام التي أصدرتها شركة ميد للمشاريع. وتمت ترسية أكثر من 50 عقداً بقيمة إجمالية تقدر بنحو 5.4 مليارات دولار لمشاريع جديدة أو مشروعات سكنية تم إعادة بدأ الأعمال بها، إضافة إلى عقود بقيمة 3.8 مليارات دولار لمشاريع متعددة الاستخدامات تحتوي جميعها على وحدات سكنية وقال جوليان هيربيرت، مدير شركة ميد للمشاريع قائلاً: "إن عودة الاهتمام بالمشاريع السكنية هو السبب وراء تحقيق نتائج نصف سنوية ممتازة تعتبر من الأفضل لقطاع البنايات والمواصلات منذ عام 2008. وقد مثلت المشاريع المدنية نسبة 75 % من جميع العقود التي تمت ترسيتها في الإمارات في النصف الأول من العام، ومع أكثر من 20 مليار دولار من العقود، كانت الإمارات أكبر سوق في دول مجلس التعاون الخليجي في جميع القطاعات وهو موقع لم تحصل عليه منذ عام 2008"  المشاريع السكنية ويعود الفضل في قوة قطاع المشاريع السكنية بشكل كبير إلى انتعاش هذا القطاع في دبي، حيث تمت ترسية 44 عقداً بقيمة إجمالية تبلغ 4.8 مليارات دولار لمشاريع كبرى في الستة أشهر الأولى من عام 2014 وقد حلت إمارة أبوظبي في المركز الثاني في قائمة أعلى المشاريع قيمة في قطاع السكن في 6 مشروعات بقيمة إجمالية تقدر بنحو 500 مليون دولار. وعند النظر إلى المشاريع الأصغر حجماً، تستحوذ دبي على ثلاثة أرباع المشاريع التي تمت ترسيتها في قطاع مشروعات البنايات السكنية في الإمارات في النصف الأول من العام 2014 بما مجموعه 78 مشروعاً  البنية التحتية للنقل وكان الاستثمار المستمر في البنية التحتية للنقل سمة من سمات الاقتصاد في الإمارات لمدة 10 سنوات، وكان النصف الأول عام 2014 لا يختلف كثيراً عن ذلك. وقد تمت ترسية مشروعات بقيمة تبلغ ملياري دولار في مجال الطرق في أبوظبي بشكل رئيسي، كما تمت ترسية مشروعات توسيع خور دبي والمبنى رقم 4 لميناء جبل علي بقيمة تتجاوز 2.5 مليار دولار وتم تقييم المقاولين من خلال قيمة العقود التي تم ترسيتها في الستة أشهر الأولى لعام 2014، حيث أحرز جميعهم عقوداً قيمتها أكثر من 500 مليون دولار وقد احتلت الشركة العربية للإنشاءات (ACC) وشركة أرابتك أعلى القائمة من خلال مشروعات تقدر بقيمة أعلى من مليار دولار لكل منها. 8 من أعلى 10 مقاولين و17 من أعلى 20 مقاولاً هم مقاولون محليون أو من الشركات المشتركة ومقرها دولة الإمارات.
 وتميزت هذه الطفرة بعدد المشاريع في القطاع المدني التي استعادت نشاطها. وقد بلغت قيمة مشروعات البنايات التي استعادت نشاطها نحو 15 مليار دولار، وتمثل المشاريع السكنية ذات الاستخدامات المتعددة نحو 80% من هذه المشاريع. وقد انتقل عدد من المشاريع في قطاع المشاريع المدنية بقيمة 9 مليارات دولار من حالة معلقة إلى الحالة النشطة في الستة أشهر الأولى من عام 2014.
2000مشروع منذ آب/ أغسطس من عام 2013، قامت شركة "ميد" للمشاريع بإطلاق برنامج لزيارة وتسجيل كل موقع عمل، حيث يتم التخطيط لبناء عدة مشاريع في الإمارات. وقد تم تسجيل تفاصيل دقيقة مثل تنسيق نظام تحديد المواقع وصور المواقع لأكثر من 2000 مشروع بقيمة مليون دولار وأكثر. وقد كشف هذا البرنامج عن استعادة الكثير من النشاطات، إضافة إلى تسجيل 500 مشروع غير مسجل سابقاً. هذه المشاريع مسجلة حالياً ضمن بيانات شركة ميد للمشاريع  وتمتلك ميد للمشاريع كماً كبيراً من البيانات حول مختلف القطاعات، الأمر الذي يمكن مستخدميها من تقييم الفرص والجدوى الاقتصادية للمشاريع والأسواق المحتملة، حيث توفر بيانات عن المشاريع عبر أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. وتعد مؤشرات الكلفة الخاصة بميد للمشاريع، المؤشرات الوحيدة من نوعها التي توفر وسائل تحديد وإدارة المخاطر المرتبطة بقطاع البناء والتشييد. كما يمكن للمستخدمين إجراء البحث عبر كل الشركات التي تتضمنها قاعدة بيانات ميد للمشاريع، والتي توفر لهم أيضاً رسوماً بيانية حول التحليل التراتبي لأبرز ثلاثة أدوار، والتي تشمل مالكي المشروع، والاستشاريين، والمقاولين الرئيسيين.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عودة الإهتمام بالمشاريع السكنية أدى إلى تحقيق نتائج ممتازة عودة الإهتمام بالمشاريع السكنية أدى إلى تحقيق نتائج ممتازة



تبقى مواقع التواصل الاجتماعي متنفسًا لهنّ للتواصل مع متابعينهنّ

"كورونا" يقلب موازين الموضة ويفرض "لوكًا" موحدًا على النجمات

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 14:44 2020 الأربعاء ,18 آذار/ مارس

الصين تفضح ترامب وتقلب موازين لعبة كورونا

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 21:34 2020 الثلاثاء ,10 آذار/ مارس

وفاة الأمير عبدالعزيز بن فرحان آل سعود

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 15:57 2020 الأربعاء ,18 آذار/ مارس

وفاة والد الفنان عماد الطيب بعد صراع من المرض

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab