خبراء يؤكدون أن المملكة العربية السعودية الداعم الاقتصادي لمصر
آخر تحديث GMT11:26:50
 العرب اليوم -

تجهز حاليًّا العديد من المشاريع الاستراتيجية الكبرى

خبراء يؤكدون أن المملكة العربية السعودية الداعم الاقتصادي لمصر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - خبراء يؤكدون أن المملكة العربية السعودية الداعم الاقتصادي لمصر

رئيس الهيئة العامة للاستثمار المصرية حسن فهمي
الرياض – العرب اليوم

أكد خبراء ومسؤولون مصريون ، أن المملكة هي الداعم الاقتصادي الاستراتيجي لمصر خلال مؤتمر مصر الاقتصادي الذي دعا له خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، والمقرر عقده نهاية شهر شباط/فبراير المقبل في مدينة شرم الشيخ.

وذكر رئيس الهيئة العامة للاستثمار المصرية حسن فهمي أن الحكومة تجهز حاليًّا العديد من المشاريع الاستراتيجية الكبرى لطرحها خلال المؤتمر على المستثمرين العرب والأجانب، في مختلف القطاعات الصناعية والتجارية والطاقة والبترول، بالإضافة إلى المشاريع التي سيتم الاتفاق عليها في محور قناة السويس.

وشّدد على أهمية الدور السعودي الداعم للاقتصاد المصري، علاوة على دورها الدعائي لجذب المزيد من المستثمرين العرب والأجانب لإنجاح المؤتمر الذي تعتبره الحكومة المصرية نقلة نوعية في دفع عجلة الاقتصاد خلال المرحلة المقبلة.

وأشار إلى  أن المملكة تُعدُّ من كُبرَى الدول العربية الأكثر استثمارًا في مصر، بحجم استثمارات يتجاوز 6 مليارات دولار، متوقعًا مضاعفة تلك الاستثمارات خلال الفترة المقبلة، مع الرغبة الأكيدة للمستثمرين السعوديين للتوسّع في مشروعاتهم في السوق المصري.

و أشاد رئيس وزراء مصر الأسبق، الدكتور علي لطفي بدور المملكة، الداعم لمصر حكومة وشعبًا على مدار التاريخ، وتوقع لطفي بأن يكون للمستثمرين السعوديين دور كبير في الاستثمار في مصر خاصة في مشروعات محور تنمية منطقة قناة السويس.

واستطرد: "أعتقد أن الحكومة المصرية الحالية جادّة بشكل كبير في حل المشكلات التي تواجه المستثمر السعودي بصفة خاصة، والعربي بصفة عامة، بدليل حزمة التشريعات الاقتصادية التي طرحتها الحكومة مؤخرًا، بالإضافة إلى النية الجادة في إنهاء كافة الخلافات العالقة".

وأضاف رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين، المهندس حسين صبور أن المؤتمر الاقتصادي الذي دعت له المملكة هدفه الاستراتيجي تقوية الاقتصاد المصري وتنميته حتى تتجاوز مصر أزمتها الحالية.

وبيّن أن المستثمر السعودي لديه رغبة أكيدة للاستثمار في مصر، كاشفًا عن العديد من المشروعات العملاقة الجديدة مع شركاء سعوديين في قطاعات عقارية وسياحية في مصر.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبراء يؤكدون أن المملكة العربية السعودية الداعم الاقتصادي لمصر خبراء يؤكدون أن المملكة العربية السعودية الداعم الاقتصادي لمصر



استوحي إطلالتك الرمضانية بأسلوب أنيق من النجمة مايا دياب

بيروت - العرب اليوم

GMT 11:50 2021 الخميس ,15 إبريل / نيسان

التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية
 العرب اليوم - التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية

GMT 08:49 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021
 العرب اليوم - أرخص وأفضل الأماكن لقضاء عطلة 2021

GMT 08:37 2021 السبت ,17 إبريل / نيسان

ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام
 العرب اليوم - ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام

GMT 09:54 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 العرب اليوم - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 08:45 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة
 العرب اليوم - جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة

GMT 20:04 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

قرار هام من صندوق النقد الدولي لصالح 28 دولة

GMT 21:25 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

الهند تمتلك بعض أجمل شواطئ العالم

GMT 07:27 2021 الإثنين ,12 إبريل / نيسان

جيب تطلق الموديل الجديد من أيقونتها Compass

GMT 21:29 2021 الجمعة ,02 إبريل / نيسان

كيا EV6 رقم قياسي في أول يوم لطرح السيارة

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 10:14 2018 الجمعة ,06 إبريل / نيسان

طفل يغتصب فتاة صغيرة في أحد الحقول في آيرلندا
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab