الملتقى الخليجي يُدشّن استثمارات في المغرب يتوقع أن تصل 120 مليار دولار
آخر تحديث GMT06:32:19
 العرب اليوم -

أكد أنَّ السعودية أكبر المستفيدين من التبادل التجاري بينهما بنسبة 90%

"الملتقى الخليجي" يُدشّن استثمارات في المغرب يتوقع أن تصل 120 مليار دولار

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "الملتقى الخليجي" يُدشّن استثمارات في المغرب يتوقع أن تصل 120 مليار دولار

الملتقى الرابع للاستثمار الخليجي
الدار البيضاء - ناديا أحمد

أكدت ورقة عمل أعدتها الأمانة العامة لاتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي المنظم للملتقى الرابع للاستثمار الخليجي في الدار البيضاء الذي اختتم أعماله، مساء أمس السبت، أنَّ العلاقات الاقتصادية الخليجية المغربية شهدت نقلة نوعية خلال الأعوام العشرة الماضية بعد أن بات المغرب يشكل وجهة استثمارية جاذبة للمستثمرين العرب والخليجيين خصوصًا في قطاع العقار والسياحة.

وأوضحت ورقة العمل، الإصلاحات الاقتصادية التي اتخذها المغرب لدعم الاستثمار في قطاع الزراعة، والسياحة، والعقار، والبناء، والتي تضمنت الانفتاح على العالم الخارجي وتنويع وتوسيع دائرة العلاقات الاقتصادية والتخفيض والإعفاء الضريبي في قطاعات العقار والتصنيع، والسياحة، وضمان حق تملك العقار للأجانب، وحق الاستثمار للأجانب دون وسيط، إلى جانب سعي المغرب إلى إقامة مناطق صناعية واقتصادية ومناطق حرة وإنشاء مدن سكنية جديدة، إضافة إلى اهتمامه بتطوير البنية التحتية.

كما سجَّلت أنَّ التبادل التجاري بين دول مجلس التعاون الخليجي والمغرب يعتبر محدودًا نسبيًا مقارنة بالأشكال الأخرى من التعاون حيث لم تتجاوز 3,5 مليار دولار عام 2013، أكثر من 90 في المائة منها يعود لتبادل السعودية مع المغرب.

ويتوقع  بحسب الورقة  أن تتجاوز الاستثمارات الخليجية في المغرب مستوى 120 مليار دولار خلال الأعوام العشرة المقبلة، حيث سيتم التركيز على قطاعات الصناعة والسياحة والزراعة والطاقة في الوقت الذي تشير فيه البيانات المتاحة إلى أن الاستثمارات الخليجية بالمغرب ارتفعت بنسبة 24 في المائة.

 وبلغ إجمالي الاستثمارات الخليجية الجارية في المغرب في الأعوام العشرة الأخيرة، 5 مليارات دولار، من ضمنها استثمارات 2,5 مليار دولار مازالت قيد الإنجاز، كما أنَّ هناك زيادة في استثمار الصناديق الخليجية في المغرب في المشاريع السياحية.

كما شدَّدت الورقة  بإعلان الدخول في المفاوضات من أجل التوصل لاتفاق التجارة الحرة بين دول المجلس والمغرب، وتوظيف برنامج الدعم الخليجي من أجل خلق مشاريع تنموية تكاملية يكون للقطاع الخاص الخليجي دور رئيس في تنفيذها.

وأكدت ضرورة تقديم التسهيلات التي تساهم في رفع معدلات حجم التبادل التجاري، والعمل على جعل دول مجلس التعاون الخليجي مركزًا لإعادة تصدير المغرب لدول آسيا، ودعوة الجانب المغربي لاستثمار رؤوس الأموال الخليجية بما في ذلك رؤوس أموال البنوك الإسلامية لعقد المزيد من الصفقات الاقتصادية وتوسيع دائرة الاستثمار.

يُشار إلى أنَّ منتدى الاستثمار الخليجي الرابع نظّمه على مدى يومين اتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي بالتعاون مع الحكومة المغربية والمنظمة الدولية للأغذية والزراعة "الفاو" ووكالة الخليج العربي للإعلام والاتصال في أحد أفخم فنادق العاصمة الاقتصادية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الملتقى الخليجي يُدشّن استثمارات في المغرب يتوقع أن تصل 120 مليار دولار الملتقى الخليجي يُدشّن استثمارات في المغرب يتوقع أن تصل 120 مليار دولار



GMT 08:36 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022
 العرب اليوم - فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022

GMT 07:37 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ
 العرب اليوم - نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ

GMT 06:52 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

فساتين سهرة بتصاميم فاخرة موضة ربيع 2021
 العرب اليوم - فساتين سهرة بتصاميم فاخرة موضة ربيع 2021

GMT 04:02 2021 الثلاثاء ,06 إبريل / نيسان

ديمبلي يضع برشلونة على بعد نقطة واحدة من أتليتيكو

GMT 09:54 2021 الخميس ,25 آذار/ مارس

الصين توسع مبيعات T77 المعدّلة حول العالم

GMT 07:27 2021 الثلاثاء ,23 آذار/ مارس

"بيجو" تكشف عن الجيل الثالث الجديد من سيارات 308

GMT 12:31 2015 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

تعرفي على أهم أضرار البيرة أثناء فترة الحمل

GMT 04:44 2020 الأربعاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

أحد أكثر الكواكب سوادًا في المجرة يتجه نحو الموت الناري
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab