المغرب يخطط لإسناد بريد المغرب الحكومي إلى القطاع الخاص
آخر تحديث GMT19:19:55
 العرب اليوم -

بعد تحوله من مؤسسة عمومية إلى شركة مساهمة تملكها الدولة

المغرب يخطط لإسناد "بريد المغرب" الحكومي إلى القطاع الخاص

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المغرب يخطط لإسناد "بريد المغرب" الحكومي إلى القطاع الخاص

"بريد المغرب" الحكومي

الدار البيضاء – يوسف عبد اللطيف كشفت مصادر نقابية مغربية مطلعة، أن الحكومة المغربية تخطط لخصخصة مجموعة "بريد المغرب" التي تمتلكها الدولة، فيما أفادت المصادر، لـ"العرب اليوم"، أن هناك محاولات مستمرة تقوم بها حاليًا إدارة المجموعة، والإدارة الحكومية الوصية على المجموعة، لإعادة طرح ملف إسناد "بريد المغرب" إلى لقطاع الخاص.
وساقت المصادر النقابية المسؤولة في قطاع البريد والمواصلات، جملة من المؤشرات أطلقتها إدارة "بريد المغرب"، وتوضح الاتجاه نحو رفع الدولة ليدها عن المجموعة لصالح مجموعة استثمارية، أهمها عزل الخدمات البريدية عن الخدمات البنكية، أي (البريد بنك).
وكانت الحكومة المغربية سنة 2009، تستعد لإسناد "بريد المغرب"، قبل أن تتراجع، وبدل بيعها للقطاع الخاص تم تحويل البريد إلى شركة تملك الدولة كامل أسهمها ورغم تحويلها لشركة فإنها تبقى مرفقا عموميا، حيث صادق مجلس النواب، آنذاك في جلسة عمومية على مشروع قانون يقضي بتحويل بريد المغرب إلى شركة مساهمة.
يشار إلى أن "بريد المغرب" عرف تطورًا منذ نهاية القرن الـ19، سواء على مستوى الاسم، أو الهيكلة، أو التنظيم، فمن المصلحة الشريفة للبريد 1892، إلى المكتب الشريف للبريد والمواصلات السلكية واللاسلكية 1913، فإحداث وزارة البريد والتلفون والتلغراف سنة 1956، ثم إحداث المكتب الوطني للبريد والمواصلات سنة 1984، وصولا إلى إحداث بريد المغرب 28-29 شباط/ فبراير 1998 ليليه إحداث بريد الغد سنة 2001.
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب يخطط لإسناد بريد المغرب الحكومي إلى القطاع الخاص المغرب يخطط لإسناد بريد المغرب الحكومي إلى القطاع الخاص



GMT 09:54 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 العرب اليوم - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 10:01 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات
 العرب اليوم - سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات

GMT 07:37 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ
 العرب اليوم - نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ

GMT 08:36 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022
 العرب اليوم - فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022

GMT 03:11 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

إيلون ماسك يكشف عن سر جديد يخص "سايبر ترك"

GMT 04:19 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

الصين توسع مبيعات T77 المعدّلة حول العالم

GMT 03:50 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

مركبة أخرى تنضم لأسرة سيارات GMC الجبارة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 05:28 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"منهاتن الصحراء" في اليمن أقدم مدينة ناطحة سحاب
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab