علماء يتوصلون لسر تركيبة عطر ملكة مصر القديمة  كليوباترا
آخر تحديث GMT10:49:17
 العرب اليوم -

اكتشفوا حقائق جديدة عن روائح الفراعنة في مدينة تيموس

علماء يتوصلون لسر تركيبة عطر ملكة مصر القديمة "كليوباترا"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - علماء يتوصلون لسر تركيبة عطر ملكة مصر القديمة  "كليوباترا"

الملكة كليوباترا
لندن - العرب اليوم

قالت صحيفة "التايمز"، البريطانية، إن العلماء تمكنوا من إعادة تركيب عطر يعتقدون أن الملكة الفرعونية "كليوباترا" كانت تتعطر به، وذلك بعد أن كشفت حفريات فى موقع مدينة تيموس الفرعونية، عام 2012 منزلا يظن الخبراء أنه لصانع عطور من تلك الفترة.

وبحسب مقتطفات من تقرير الصحيفة، الثلاثاء، نقلها موقع هيئة الإذاعة البريطانية، فإنه تم استخدام البقايا التى عثر عليها فى القوارير وبمساعدة صيغ عطور وجدت فى نصوص تعود إلى تلك الحقبة فى تركيب عطر يعتقد أنه كان يحظى بشعبية كبيرة آنذاك.

وبحسب ما توصل إليه العلماء، فإن عطور ذلك الزمان لم تكن سائلة وشفافة كما هى اليوم، وإنما كريمات مشبعة بالتوابل، ومعدة بحيث تظل رائحتها تفوح من الجسم لوقت طويل. وهذه ليست المرة الأولى، كما تذكر الصحيفة التى يعاد فيها تركيب عطور مشاهير من التاريخ، فسبق أن تمكن العلماء من تركيب الكولونيا التى صنعت خصيصاً لنابليون خلال فترة نفيه فى جزيرة هيلينا.

وبحسب هيئة الإذاعة البريطانية، فإن تقرير آخر أشار إلى أن فريقاً من علماء الآثار وخبراء العطور تمكنوا من تركيب عطر، يقولون إنه كان بمثابة "شانيل 5" فى ذلك الزمن، وأن ملكة مصر القديمة ساحرة الجمال من المحتمل أنها تعطرت به. ويذكر الكاتب الأسطورة التى  تقول بأن كليوباترا قبل إبحارها لزيارة مارك أنطونيو فى طرسوس، تعمدت غمس أشرعة مركبها الملكى الذهبى بالعطر بحيث تصل رائحة عبيرها إلى الشاطئ قبل وصولها الفعلى بوقت طويل.

وعثر على وصفة العطر بعد عقد كامل من الحفريات التى عثر عليها فريق من علماء الآثار من جامعة هواى فى موقع، شمال القاهرة يدعى تل التيماي، وهو موقع مدينة تيموس الفرعونية التى بنيت عام 4500 قبل الميلاد.

إلا أن هذه الاكتشافات لا يمكن الجزم بصحتها، وينقل التقرير عن ماندي أتفيل أخصائية العطور لدى "بيركلي" فى كاليفورنيا والتى ساهمت عام 2005 فى إعادة تركيب عطر لمومياء طفل فمن الأرجح أن كليوباترا كان لديها العطّار الخاص بها، والذى يصنع لها عطرها الخاص، برائحة مميزة، وتضيف أتفيل "لا أعتقد أبداً أن أحداً يعلم بالتأكيد ما الذى كانت تستخدمه".

ولكن يبقى الأمر كما يقول أحد العلماء الذين أعادوا تركيب ما يقولون إنه عطر كليوباترا :"المثير هنا أن تستنشق عطراً، لم يشمه أحد طوال 2000 عام".

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

"عندما كنا أمة" كتاب جديد لـ أحمد ناظم العبيدى عن دار كليوباترا للنشر

وجود مقبرة كليوباترا في معبد تابوزيريس مجنا في الأسكندرية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء يتوصلون لسر تركيبة عطر ملكة مصر القديمة  كليوباترا علماء يتوصلون لسر تركيبة عطر ملكة مصر القديمة  كليوباترا



يمنح من ترتديه الشعور بالانتعاش مع مكملات موضة رقيقة

طُلّي بالأبيض في جميع الأوقات مع موديلات تُناسب الصيف

نيويورك - العرب اليوم

GMT 17:05 2019 الخميس ,15 آب / أغسطس

فستان هيفاء وهبي الملفت بحفلها في السويد

GMT 21:54 2017 الإثنين ,21 آب / أغسطس

ميسي وإنييستا يعيشان فترة عصيبة في برشلونة

GMT 15:53 2018 الأربعاء ,15 آب / أغسطس

الراحلون

GMT 19:35 2018 الجمعة ,20 تموز / يوليو

نيمار يقود تشكيلة الأغلى في العالم

GMT 05:30 2017 الثلاثاء ,25 تموز / يوليو

الأولى على الثانوية العامة تكشف عورة التعليم

GMT 16:26 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

افضل عطور ماركات عالمية لامسياتك الراقية والفخمة

GMT 03:28 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

الحكومة المصرية تبحث إمكانية تسيير السيارات الكهربائية

GMT 11:02 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زوجة الصحافي جمال خاشقجي المصرية تعلن عن هويتها

GMT 01:48 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

بدر النخلي يبدأ برنامج العلاجي والتأهيلي في عيادة الاتحاد

GMT 17:30 2015 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

رائدة وقاف تعلن عن خطة برامجية جديدة لـ "سورية دراما"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab