معرض الآثار العراقية يختتم فعالياته داخل متحف الفنون المعاصرة في روما
آخر تحديث GMT18:17:59
 العرب اليوم -

ضم شرائط مصورة ومجسمات تصويرية ثلاثية الأبعاد

معرض الآثار العراقية يختتم فعالياته داخل متحف الفنون المعاصرة في روما

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - معرض الآثار العراقية يختتم فعالياته داخل متحف الفنون المعاصرة في روما

متحف الفنون المعاصرة في روما
بغداد - نجلاء الطائي

اختتم الأسبوع الماضي في العاصمة الايطالية روما معرض الآثار العراقية، الذي أقيم في مقر متحف الفنون المعاصرة في روما (ماكسي MAXXI)، واستمر ثلاثة أسابيع.

المعرض أقيم تحت عنوان "النهضة من الجمال. السمة المعاصرة لآثار مابين الرافدين، أعظم تاريخ كتب على الرمال"، برعاية وزارة الخارجية الايطالية وبالتعاون مع الإدارة العامة للتعاون الإنمائي في الوزارة ووكالة التعاون الإنمائي الايطالية. وضم المعرض صوراً فوتوغرافية وعرض شرائط مصورة ومجسمات تصويرية ثلاثية الإبعاد لأبرز الروائع الأثارية العراقية.

وقالت مديرة المتحف (جوفانا ميلاندري) خلال افتتاحها المعرض إنَّ إنعاش التراث الحضاري هو وسيلة لاستعادة النمو والأمل، بينما قال نائب وزير الخارجية الايطالي (ماريو جيرو) في كلمته إن ايطاليا استثمرت كثيراً في الجانب الثقافي والمعرفي في العراق وتنوي الآن إثبات وإظهار ما يمكن القيام به، إيماناً منها بأن التعاون الثقافي هو وسيلة ناجحة تساعد في النهوض والتنمية وحل الأزمات، مشيراً إلى أنَّ الثقافة هي من أنجح السبل لتجنب ويلات الحرب والإبادات الجماعية؛ لأنَّ تدمير تاريخ الشعب هو تدمير لمستقبله أيضاً.

وعبّر السفير العراقي في ايطاليا د.أحمد بامرني عن شكر وتقدير حكومة العراق للجهود الكبيرة التي تقوم بها الحكومة الايطالية في الجانب الثقافي، مؤكداً عمق الصداقة بين البلدين ومشيرًا إلى أهمية دور الثقافة الذي يشكل حلقة تواصل وحوار بين الشعوب، كما أكد على عزم الحكومة العراقية في دحر خطط الإرهاب والقضاء عليه لعودة الأمن والسلام والاستقرار في العراق.

وقال إنَّ كثيرًا من الشعوب التي لها جذور في الحضارة تمرّ بمراحل صعبة ولكن تستطيع النهوض من جديد والعراق كذلك يمرّ بمرحلة عصيبة ولكن سينهض من هذه المحنة، والشعوب الضاربة جذورها في الحضارة والتاريخ والتي خدمت الإنسانية تستطيع أن تقدر ذلك.

وعلى هامش افتتاح المعرض أصدرت وزارة الخارجية الايطالية بيانًا رسميًا حول هذه الفعالية ذكرت فيه أنَّ ايطاليا قدمت 14,6 مليون يورو منذ عام 2003 وحتى الآن لصيانة وإعادة تأهيل التراث الثقافي والأثاري العراقي، وأن التعاون الثنائي بين البلدين في هذا المجال تعزز عام 2012 إثر توقيع مذكرة التفاهم في مجال العلوم الأثارية، كما تكثفت الجهود الرامية إلى استعادة الهوية الثقافية والتاريخية للعراق وأثمرت عن افتتاح المركز العراقي- الايطالي المشترك للعلوم الأثارية والترميم في حي القشلة في بغداد وبحضور وكيل وزير الخارجية (فيلنتشينزو آمندولا) أثناء زيارته إلى بغداد في أبريل/نيسان الماضي.

يذكر أن مبنى متحف الفنون المعاصرة الايطالي (ماكسي MAXXI) هو من تصميم المهندسة المعمارية العراقية الراحلة (زها حديد).

 

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معرض الآثار العراقية يختتم فعالياته داخل متحف الفنون المعاصرة في روما معرض الآثار العراقية يختتم فعالياته داخل متحف الفنون المعاصرة في روما



تبقى مواقع التواصل الاجتماعي متنفسًا لهنّ للتواصل مع متابعينهنّ

"كورونا" يقلب موازين الموضة ويفرض "لوكًا" موحدًا على النجمات

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 14:55 2020 الخميس ,02 إبريل / نيسان

وفاة 4 نجوم في 24 ساعة بسبب فيروس كورونا

GMT 14:44 2020 الأربعاء ,18 آذار/ مارس

الصين تفضح ترامب وتقلب موازين لعبة كورونا

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab