باحثون يعثرون على ختم أثري مصري في إسرائيل
آخر تحديث GMT23:42:29
 العرب اليوم -

يُعتقد أنه يعود للفرعون تحتمس الثالث

باحثون يعثرون على ختم أثري مصري في "إسرائيل"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - باحثون يعثرون على ختم أثري مصري في "إسرائيل"

ختم أثري مصري
القاهرة ـ محمد الفيشاوي

عثر بعض الباحثين مؤخرًا على ختم مصري يبلغ من العمر ثلاثة آلاف و500 عامًا على شكل خنفساء، يُعتقد أنه يعود للفرعون تحتمس الثالث الذي كان يعتبر نابليون مصر. وعثر على الختم في منطقة الجليل الأسفل في حطين في "إسرائيل"، على رأس قمة بركان خامد، ومن المحتمل أنه دفن في الأرض بفعل الأمطار. وأبلغ مزارع من منطقة كفر حطين عن وجود حجرة بيضاء صغيرة بين الصخور البازلتية السوداء عثر عليها عندما كان يتمشى برفقه عائلته، وأبلغ عنها هيئة الآثار الاسرائيلية لمعرفة الرموز المكتوبة عليها.

وتعرفت عليه أمينة متحف مصر و"إسرائيل" القديمة الدكتورة دافنا بن تور كرمز من زمن المملكة الفرعونية الحديثة التي امتدت بين القرن الـ 16 والقرن الـ 11 قبل الميلاد، وذكرت "تظهر الرموز الموجودة على الختم جعران الملك تحتمس الثالث جالسا على عرشه".

وحكم تحتمس لأعوام عديدة خلال القرن الـ 15 قبل الميلاد وخلال فترة حكمه أنشأت مصر نظام حكم اداري في منطقة كنعان، وأطلق عليها العديد من حملات الغزو التي كانت أشهرها معركة مجدو في وادي يزرعيل وسجل انتصارا كبيرا نقش على جدران معبد الكرنك في الأقصر في مصر، ويعتبر الجعران من الحشرات المقدسة التي كانت تشير الى الأهمية الكونية في مصر القديمة.

ويُعتبر الجعران من أشهر التمائم وأكثرها شعبية في مصر القديمة لأنهم كانوا ينظرون اليه كرمز للدورة السماوية وفكرة عن الولادة الجديدة والتجدد، ولأنها تلف الروث لتخزن الطعام وتضع بيوضها فيه، وفي الديانة المصرية القديمة كان يعتقد أن إله الشمس رع كان يلف السماء كل يوف لتحويل الأشكال والنفوس، وكان الاله المصري خبري يرسم على شكل جعران برأس خنفساء.

واعتقد قدماء المصريون أن خبري يجدد الشمس فوق الأفق كل يوم، ويلفها بعد الغروب، واكتشف علماء الاثار الكثير من السحر على شكل خنفساء في المواقع المصرية القديمة، ويعتبر اكتشاف الختم في "إسرائيل" ذو أهمية مضاعفة لأنه يشير الى تأثير الحياة الثقافية والاقتصادية والسياسية لمصر على أرض كنعان خلال العصر البرونزي المتأخر.

وضمت حطين خلال تلك الفترة قلعة محصنة للفراعنة على احدى التلال ولكن من المرجح انها دمر على الارجح خلال القرن الـ 13 قبل الميلاد، ويشير علماء الآثار "الإسرائيليين" أن الاكتشاف يشير الى وجود الحصن القديم في الموقع. 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون يعثرون على ختم أثري مصري في إسرائيل باحثون يعثرون على ختم أثري مصري في إسرائيل



بدت ساحرة بفستان مع الكاب بألوان باستيل ناعمة

إيفانكا ترامب تخطف الأنظار بإطلالاتها الساحرة في الإمارات

دبي ـ العرب اليوم

GMT 05:49 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab