اجتماع جديد للجنة الـ75 في إطار الحوار الليبي بعد ختام مشاورات الإثنين دون نتائج
آخر تحديث GMT00:17:42
 العرب اليوم -

لاستكمال الجولة الافتراضية ولا تأكيد لاحتمالية التوافق

اجتماع جديد للجنة الـ"75" في إطار الحوار الليبي بعد ختام مشاورات الإثنين دون نتائج

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - اجتماع جديد للجنة الـ"75" في إطار الحوار الليبي بعد ختام مشاورات الإثنين دون نتائج

رئيسة بعثة الأمم المتّحدة للدعم في ليبيا ستيفاني وليامز
طرابلس - العرب اليوم

تستمر الاجتماعات الليبية في الداخل والخارج ضمن المسارات المختلفة الخاصة بتسوية الأزمة. وعلى المستوى العسكري توصلت لجنة "5+5" إلى اتفاق بشأن تبادل الأسرى بين الشرق والغرب، فيما يعقد أعضاء البرلمان جلسة تشاورية في مدينة طنجة المغربية بهدف التوصل إلى اتفاق على عقد جلسة صحيحة النصاب في الداخل الليبي، للتصويت على النتائج التي تتوافق عليها لجنة الـ"75"، خاصة فيما يتعلق بالانتخابات وإعادة تشكيل المجلس الرئاسي، وتشكيل حكومة منفصلة.  

وبشأن اجتماع لجنة الحوار السياسي، أكدت مصادر ليبية مشاركة في ملتقى الحوار الليبي عبر الجولة الافتراضية انتهاء اجتماعات اليوم دون نتائج. وقالت المصادر في تصريحات، "إن أعضاء اللجنة لم يتوافقوا حتى الآن على أي من الآليات الخاصة بترشح الشخصيات لرئاسة الحكومة والمجلس الرئاسي".وأوضحت المصادر أن اللجنة ستجتمع، الأربعاء المقبل، لاستكمال الجولة الافتراضية، ولم تؤكد المصادر احتمالية التوافق. وانطلقت، الاثنين، أعمال الجولة الثانية لملتقى الحوار السياسي الليبي عبر الاتصال المرئي ونشرت البعثة اليوم على صفحتها الرسمية في "تويتر" صورا لجانب من أعمال الملتقى، بحضور الممثلة الخاصة للأمين العام في ليبيا ستيفاني وليامز وفريق البعثة.وكانت أعمال الجولة الأولى لملتقى الحوار السياسي الليبي برعاية الأمم المتحدة كانت قد عقدت في العاصمة التونسية في التاسع من نوفمبر/ تشرين الثاني، ومشاركة 75 عضوا من مختلف المكونات الرئيسية للشعب الليبي بعد تعهدهم بعدم توليهم أية مناصب تنفيذية لاحقا.

في السياق ذاته، وجهت ستيفاني وليامز، رسالة للزعماء الليبيين والشعب الليبي، مشيرة إلى أن ما تم إنجازه في محادثات التسوية السياسة يتطلب قدرا كبيرا من الشجاعة، لاتخاذ خطوات ملموسة لإنهاء الأزمة في بلادهم.كان المغرب قد احتضن، في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، مشاورات ليبية نجحت في التوصل إلى "اتفاق شامل حول معايير تولي المناصب السيادية بهدف توحيدها"، كما جاء في البيان الختامي للاجتماع. وكان الخلاف بشأن هذه المناصب يتمحور حول تعيين حاكم المصرف المركزي الليبي ورئيس المؤسسة الوطنية للنفط وقائد القوات المسلحة.ويعد المسار العسكري هو المسار الذي أحرز بعض التقدم في العديد من النقاط الخاصة بتوحيد المؤسسة العسكرية ووقف إطلاق النار وفتح الطرق بين المدن، وكذلك توحيد حرس المنشآت النفطية.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

دعوة أممية لقائمة سوداء تضم معرقلي السلام في ليبيا

المبعوثة الأممية تعلن فتح تحقيق في مزاعم رشاوى أثناء الحوار الليبي في تونس

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اجتماع جديد للجنة الـ75 في إطار الحوار الليبي بعد ختام مشاورات الإثنين دون نتائج اجتماع جديد للجنة الـ75 في إطار الحوار الليبي بعد ختام مشاورات الإثنين دون نتائج



أبرز إطلالات كيت ميدلتون المستوحاة من الأميرة ديانا

القاهرة - العرب اليوم

GMT 04:43 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

نانسي بيلوسي تظهر بفستان أسود طويل في جلستي عزل ترامب
 العرب اليوم - نانسي بيلوسي تظهر بفستان أسود طويل في جلستي عزل ترامب

GMT 03:01 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

"جبل حفيت الصحراوي" تجربة فريدة لعشاق المغامرة
 العرب اليوم - "جبل حفيت الصحراوي" تجربة فريدة لعشاق المغامرة

GMT 04:31 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

ويندي ويليامز تكشف عن تعرضها للاغتصاب من مغن أميركي شهير
 العرب اليوم - ويندي ويليامز تكشف عن تعرضها للاغتصاب من مغن أميركي شهير

GMT 02:53 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

أفضل وجهات سياحية في فالنسيا اللؤلؤة الأسبانية شتاء 2021
 العرب اليوم - أفضل وجهات سياحية في فالنسيا اللؤلؤة الأسبانية شتاء 2021

GMT 05:27 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

غرف معيشة تجمع بين الفخامة و الذوق العصري الحديث
 العرب اليوم - غرف معيشة تجمع بين الفخامة و الذوق العصري الحديث

GMT 02:42 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

توم هانكس يقدّم برنامجًا خاصًا ليلة تنصيب بايدن
 العرب اليوم - توم هانكس يقدّم برنامجًا خاصًا ليلة تنصيب بايدن

GMT 09:58 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

"غوغل" تطور ميزة تسجل مكالمات الغرباء بصورة تلقائية

GMT 01:02 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

"أودي" طلق موديل A82022 بتصميم خيالي

GMT 15:29 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

تطبيق غرامة 5.3 دولار لكل يوم تأخير على السيارة الأجنبية

GMT 03:29 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

كريم بنزيما يخرج عن صمته ويعلق على قضية "الابتزاز"

GMT 23:27 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

توقعات بانتعاش مبيعات السيارات في مصر في 2021

GMT 02:42 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 05:38 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

السعودية والصين تقودان تعافي أسواق النفط في 2021

GMT 03:51 2020 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يبتكرون مادة تعالج شقوق شاشات الهواتف الذكية

GMT 09:16 2021 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

هيونداي موتور تفوز بأربع من جوائز "جود ديزاين"

GMT 12:14 2021 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

آبل و هيونداي تتوصلان لاتفاق من أجل صناعة سيارة

GMT 01:36 2020 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

مواجهة شرسة بين فولكسفاجن "جولف" وهوندا "سيفيك" 2021

GMT 08:43 2018 السبت ,05 أيار / مايو

ثلاثون بلاء كان يستعيذ منها النبي

GMT 01:28 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

شيرين رضا تؤكّد أنّ أحمد الفيشاوي لم يعرض عليها الزواج

GMT 11:22 2017 الإثنين ,13 آذار/ مارس

فوائد يحققها تناول اليوسفي لمرضى السكري

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 02:39 2020 الإثنين ,28 كانون الأول / ديسمبر

ماكلارين تكشف عن سيارة فارهة جديد محدودة الإصدار

GMT 05:13 2017 الأربعاء ,11 كانون الثاني / يناير

قرد ذكر يحاول ممارسة الجنس مع سيكا الغزلان في اليابان

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 00:24 2016 الجمعة ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الحماة ذات برج العذراء تتمتع ​بشخصية مميزة تتسم ​بالدقة

GMT 21:31 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

تعرف على حقيقة الشعور بالتبول أثناء الجُماع
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab