إعادة تشغيل أكبر حقل الشرارة النفطي في ليبيا
آخر تحديث GMT23:29:14
 العرب اليوم -
دياب قد ينضمّ إلى المستقيلين اليوم وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان يؤكد على أهمية إجراء تحقيق دولي شفاف ومحايد لمعرفة أسباب هذا الانفجار المريع وما خلفه من ضحايا ودمار سيناريو ماكرون الإصلاحي يقوم على حكومة توافقية برئاسة سعد الحريري ومن دون جبران باسيل مصر تسجل 17 حالة وفاه و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا تساءل قطب معارض عن مبررات رفض رئيس الجمهورية للتحقيق الدولي في انفجار المرفأ طائرات إسرائيلية تقصف أهدافا في قطاع ⁧‫غزة بومبيو يؤكد أن دول عدة في الشرق الأوسط تؤيد تمديد حظر التسلح على إيران نديم الجميّل يؤكد هناك شخص واحد "مسيطر على البلد" هو السيد حسن نصرالله واتّخذنا كنواب "الكتائب اللبنانية" قرار الإستقالة بالتنسيق في ما بيننا الجميل يؤكد كل ما تفعله السلطة سواء قانون انتخابي او غيره ستفعله على قياسها نديم الجميّل يؤكد كنا نشكل صوتاً جدياً ومعارضاً في المجلس النيابي لكن خلص خلينا نفل وننزع ورقة التين عن المجلس
أخر الأخبار

إعادة تشغيل أكبر حقل "الشرارة" النفطي في ليبيا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إعادة تشغيل أكبر حقل "الشرارة" النفطي في ليبيا

حقل الشرارة النفطي
طرابلس - العرب اليوم

أفاد مهندس حقل الشرارة النفطي في جنوب ليبيا، الاثنين، بإعادة تشغيل بعض أبار الحقل الذي يعد أكبر حقول النفطية في البلاد، وذلك بعد خروج المجموعة المسلّحة المتسببة في إغلاقه. وأوضح أن هدف الإنتاج الأولي يبلغ 80 ألف برميل يوميا.

وكانت المؤسّسة الوطنية للنفط في ليبيا قد أعلنت في وقت سابق الاثنين، أنها رفعت حالة القوة القاهرة في الحقل البالغة طاقته الإنتاجية 315 ألف برميل يوميا، والذي ظل مغلقا منذ ديسمبر

وقالت المؤسّسة في بيان إنّها تعلن "رفع حالة القوة القاهرة عن حقل الشرارة النفطي، وذلك بعد التأكّد من خروج المجموعة المسلّحة المسؤولة عن إغلاقه، والتي تسبّبت في خسائر في الإنتاج قدرها 1,8 مليار دولار أميركي".

وتدير حقل الشرارة شركة "أكاكوس" بالتعاون مع المؤسسة الوطنية وشركات ريبسول الإسبانية وتوتال الفرنسية و"أو إم في" النمساوية و"ستات أويل" النرويجية.

ويقع حقل الشرارة في منطقة أوباري التي تبعد حوالى 900 كلم جنوب العاصمة طرابلس، وهو أحد أكبر الحقول النفطية في ليبيا وينتج 315 ألف برميل يومياً من أصل أكثر من مليون برميل هو إنتاج البلاد الإجمالي، وفق المؤسسة.

اقرأ أيضا:محتجون يوقفون الإنتاج في حقل الشرارة النفطي الليبي

 يذكر  أن حالة "القوة القاهرة" تتيح إعفاء الشركة من المسؤولية في حال عدم الالتزام بعقود تسليم النفط.

وكانت المؤسّسة الوطنية للنفط قد أعلنت في 10 ديسمبر حالة "القوة القاهرة" في الحقل، بعدما سيطرت عليه مجموعة محلية مسلّحة.

وفي بيانها قالت  إنّها "تلقّت تأكيداً يفيد بإعادة استتباب الأمن في الحقل، ولقد تمّ التحقّق من ذلك من قبل فريق التفتيش الخاصّ بنا، وبالتالي أصبح من الممكن للعاملين مزاولة عملهم".

ونقل البيان عن رئيس مجلس إدارة المؤسسة مصطفى صنع الله قوله "إن دلّت هذه الحوادث المكلفة على شيء فهي تدلّ على ضرورة إبقاء المؤسسة الوطنية للنفط مستقلّة وضمان عدم تعرّضها لأي ابتزازات أو غارات مسلّحة".

وأكّد البيان أنّه "تمّ اتّخاذ تدابير أمنية إضافية لحماية الموظفين في الحقل، مع الحرص على تأمين المنطقة المحيطة بالحقل وإنشاء 'مناطق خضراء' آمنة".

قد يهمك أيضا

حقل الشرارة النفطي الليبي يضخ 180 ألف برميل يوميا فقط

إجلاء عمال أجانب من حقل الشرارة النفطي في ليبيا

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إعادة تشغيل أكبر حقل الشرارة النفطي في ليبيا إعادة تشغيل أكبر حقل الشرارة النفطي في ليبيا



خطفت الأضواء بإطلالة كلاسيكية في شوارع "نيويورك" الأميركية

كاتي هولمز تتألق بـ"الأبيض" في ثلاثة مناسبات مختلفة

لندن - العرب اليوم

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 11:16 2015 الجمعة ,20 آذار/ مارس

تعرفي على طرق علاج العظيم عند الأطفال

GMT 10:59 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

انكسار "الترمومتر الزئبقي" قد يؤدي إلى الموت

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab