العراق يحتاج تحويل النفط والغاز إلى محرك للتنمية الاقتصادية
آخر تحديث GMT03:16:39
 العرب اليوم -

العراق يحتاج تحويل النفط والغاز إلى محرك للتنمية الاقتصادية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - العراق يحتاج تحويل النفط والغاز إلى محرك للتنمية الاقتصادية

وزير النفط العراقي عادل عبد المهدي
بغداد ـ نجلاء الطائي

أكد وزير النفط العراقي عادل عبد المهدي، الثلاثاء، أنّ العراق تحتاج إلى سياسة قومية لاستنهاض الطاقات كافة لتحويل النفط والغاز إلى محرك للتنمية الاقتصادية المستدامة والشاملة وليس إلى مصدر وحيد لاقتصادياتنا.

وقال عادل عبد المهدي، في تصريح صحافي صدر عن مكتبه الإعلامي ورد لـ"العرب اليوم"نسخة منه، إنّ احتياطات العراق من النفط التقليدي لو استكملت الاستكشافات والمنسوجات النفطية في البلاد ستتجاوز 200 مليار برميلًا، لافتًا إلى أنّه يحتل المركز الثالث أو الرابع عالميًا.

وأضاف أنّ العراق يمتلك  احتياطات مؤكدة من الغاز الطبيعي بشكليه الحُر والمصاحب يقدر بـ 132 تريليون قدم مكعب قياسي (Tscf) ليحتل بذلك المرتبة 12 عالميًا، متوقعًا أنّه مع استكمال الاستكشافات أنّ يصل الاحتياط المؤكد إلى 280 تريليون قدم مكعبًا قياسيًا (Tscf)، مما سيضعه في المرتبة الخامسة عالميًا.

وتابع عبدالمهدي، نحن من المؤمنين أنّ الاستثمارات المشتركة والتعاون خصوصًا في أعمال الاستكشافات والحفر وتكامل شبكات الطاقة والأنابيب العربية والإقليمية، وفي الخزانات والناقلات والموانئ والمصافي والمشاريع المشتركة الكثيرة الأخرى.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العراق يحتاج تحويل النفط والغاز إلى محرك للتنمية الاقتصادية العراق يحتاج تحويل النفط والغاز إلى محرك للتنمية الاقتصادية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العراق يحتاج تحويل النفط والغاز إلى محرك للتنمية الاقتصادية العراق يحتاج تحويل النفط والغاز إلى محرك للتنمية الاقتصادية



بدت أكثر نحافة مع إطلالة برونزية وشعر بلاتيني

بيلي فيرس تُظهر أناقتها خلال التقاط صورة جانبية لها

نيويورك ـ مادلين سعادة

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 16:44 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تسريب صور مخلة للآداب للممثلة السورية لونا الحسن

GMT 11:03 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

أسعار ومواصفات سيارة بولو 2018 الجديدة

GMT 06:32 2014 الثلاثاء ,03 حزيران / يونيو

برنامج تدريبي بشأن سلامة المرضى في مستشفى عبري

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 00:14 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سارة نخلة تكشف عن تفاصيل فيلم "منطقة محظورة"

GMT 01:12 2015 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

إنشاء معهد متخصص في السياحة الصحراوية في جانت

GMT 21:18 2014 الإثنين ,17 شباط / فبراير

فوائد الخرشوف لمرضى السكر

GMT 06:01 2013 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

متدربة كمال أجسام تؤكد أن المنشطات حوّلتها إلى رجل
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab